المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : رواية تعب قلبي كثر ماهو يتألم روايه سعوديه روعه


.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:04 PM
لفصل الاول .....

في لندن كان واقف يكلم مضيفة الطيران.. فجأة!! حس بحركة خلفه التفت خلفه كان رجل يحمل مسدس مضيفة الطيران تصرخ !!!

لاااااااااااااا الرجل المسلح اسكتي ولا كلمه ولا ثورة المسدس عليك مضيفة كانت أجنبيه كانت متفهم عربي استمرت بالصراخ ضغط ع الزناد وقتل المضيفة!!!

رجل إلي كان مع المضيفة وهو يحاول يهدي المجرم ويطلب منه يحط أسلاحه ووعده بأن يساعده ...........

ضحك المجرم اسكت لا ألحقك فيها كانوا الناس إلي بالطائرة من الخوف كل واحد جالس بكرسيه ....وساكت في بنت من إلي موجودين بالطائرة

جاها صرع انتبه المجرم لف رأسه الي اليسار الشاب خذها فرصه بأن يسحب المسدس !!

من يده ووجه نحوه المجرم بس ع قولتهم يا فرحة ما تمت كان المجرم الثاني وراء الشاب بضربه قويه في رأسه خلت الشاب يفقد وعيه !!!

كان أربع خاطفين لطيراه قرر أنهم يرموه الشاب من الطيارة لان وجوده خطر عليهم لما فتح عيونه وجد نفسه مربوط وجد صعوبة

أن يشوف بشكل واضح كانت الضربة إلي برأسه قويه مسكه واحد من شعره لحين بنهيك من الدنيا فتحوا باب الطائرة برموت فجاه !!!

فتح عينه لقا نفسه في فراش وحوله أجهزه كان تفكيره مشوش وصداع إلي برأسه منعه من انه يشوف بشكل واضح

لحد اتضحت الصورة له بعدها انتبه إن إلي مر فيه كله كابوس كان في الغرفة ممرضه وحده ودكتورين كان واحد منهم بريطاني والثاني سعودي قرب الدكتور البريطاني

hi man how are u now are u fell better

الشاب yes i,good but what happing ] why i here and i cannot remmber any thing

الدكتور السعودي اتجه ناحيته أنتا في المستشفى بلندن وجدك ولد حلال جنب البحر وجابك لهنا عندنا على فكره!!

أنت وش اسمك الشاب يطالع الدكتور وبخاطره اسمي وهو يحاول يتذكر بس ما قادر يذكر أي شي حتى أهله ما يدري من الشاب ..؟؟

دكتور أنا وش اسمي وأهلي وينهم وليه أنا هنا دكتور أرجوك ساعدني ما ذكر أي شي الدكتور ......

أنت ارتاح الحين بعدين نسألك الدكتور متجه للباب يطلع . الشاب لحظه دكتور كم لي انا هنا بالمستشفى .الدكتور سنه تقريبا !!!

خرج الدكتور ... والشاب كان مصدوم سنه سنه في غيبوبه حس أنا الدنيا تلف فيه وراسه بد بصداع من الأفكار الي كانت تجي برأسه مو عارف وش يسوي

مين راح يساعده ولا عارف هويته لاحظ يده الملفوفة بشال كانت تألمه بشده مو قادر ليتحمل وجع رأسه


ولا ألم يده دخلت عليه الممرضة ع صراخه ظل يصرخ لحد ما أعطته النيرس أبره مهدأة وفي نفس الوقت تخفف عنه الوجع ارتاح ونام .
.
.
.

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:05 PM
§ô¤*~الفصل الثاني ~*¤ô§ô¤*~
الشخصيات :
{عائلة ابو طلال }
في السعودية عا صمة الرياض
( طــلال ) .. الابــن الاكبر عمره 27 سنه كان يعاون ابوه بالشركه عائلة ابو طلال كانت عائله
مشهووووور ه وبالخصووووص كانت لهااا سمعه طيبه وهم من عائلة شيوووخ..
( نـواف) الولد الثاني عمره 24 سنه ويدرس دكتوراه وهو مسافر بكندا يكمل دراسته
نواف رجل مغرور كان يشوف الناس من فوق ..
( عبد الله ) ..الولد الثالث يدرس بالثانويه عمره 17 سنه في ثاني ثانوي صحيح انه صغير في
العمر لكن كبير بعقله ماكانت اموال ابوه تهمه كثر نواف لانه يحب يكون نفسه ويحلم انه
يكون طيار .
(ريفــان) .. عمرها 21سنه وتدرس جامعه قسم ادب انجليزي ريفان بنت هادئه بس تكون مع
صديقتها عهوود تكون مرجوجه تحب الضحك ماتحب تنكد ع احد حتى لو كانت زعلانه
ومضايقها شي، كانت كتوومه احلى مافيها شعرهاا الناعم لونه اسود مثل سواد الليل
وعيونها المرسومين رسم كانوا ماشا الله مكحلين من خلقة ربنا << ع قولة المصرين
ورموش عيونها طوال لون عيونها سود وفيهم لمعه اللي يناظرهاا مايشيل عينه من عليها لونها خمري ..
( ريم ) ..عمرها 17 سنه تدرس ثانوي هي التوأم مع اخوها عبد الله بس ريم كأنثى اجمل
منه كان شعرها طويل مره يوصل لي ركبتها ناعم وطويل مره وجسمها حلو ورشيق.

((باقي الشخصيات راح تعرفونهم من القصه ))
{ في بيت ابو طلال }

ريفان تدخل البيت توها جايه مع السواق من الجامعه وتعبانه مره لان رئيسة القسم حقهم
مشدده عليهم بكل شي بالخصوص الجدول ماتخليهم يطلعون على البيت الا ثلاث العصر
ريفان تدخل البيت تنادي: دونين جونيت اففففففف ذي ماترد!!
جونيت : نعم ماما . . .
ريفان :حطي لي غدا وبسرعه ابروح اتروش وبجي اكل طيب ؟
جونيت: ماما اليوم كدا لحم انت مايهب لحم ....
ريفان :طيب وليه طابخين لحم تدرون ما احبه سوي لي اي شي .....
ريفان تصعد لفوق تروح جناح امها : يمه ..يمه .. وينك ؟؟؟؟؟؟
ام طلال : نعم يمه توك جايه وش فيك ......
ريفان : ايه يمه وش فيكم طابخين لحم ، اليوم وانا تدرين فيني ماحب اللحم؟
ام طلال : ابوك قال بيجي بيتغدا ويانا .
ريفان : غريبه ابوي بيتغدا معنا ؟؟؟؟؟؟
راحت ريفان لجناحها طبعا بيت ابو طلال كان كبير مره كان مخصص لكل واحد منهم جناحه
الخاص هذا غير الديكور اللي يدهش اي واحد يمر من جنبه يتمنى يشوفه من الداخل .
ريفان نزلت تتغدا بالمطبخ ، وريم توها جالسه من النوم ...
ريم : وش صاير وش فيكم ؟؟؟؟
ريفان : ايه انتى نمتى ولا عليك ومرتاحه وانا المسكينه مقهوره اللي اكرف بالجامعه الحمد لله
والشكر .. حتى الاصنصير عطلان نصعد لـ الطابق الرابع .، ماني عارفه اهم مالقو غير قسمنا
يحطوه باخر دور وربي رجولي تألمني ..
ريم : ههههههههه وأحد طقك ع يدك قالك تكملين اجلسي بالبيت احسن
ريفان : اقول يازينك ساكته مليون مره اسمع اصطوانتك ماتغيرت ؟
ريم : وانتي كل يوم ع ذا الحال حتى حسناتك بيخلصون وانتي تحشي في الحرمه
لاصبح ولا عصر بس خليني اروح انام ازين لي .

خلصت ريفان الغدا وراحت لجناحها كانت الغرفه ظلمه وبارده حطت كل ثقلها ع السرير ونامت
نوم عميق من التعب كانت علاقة ريفان مع ريم علاقه قويه مره ، كانوا كل يوم يتخانقون دايم
بس بالاخير كل وحده قلبها ع الثانيه مايقدرون يزعلون على بعض .
. . . . . . . . .
( في شركة ابو طلال)

السكرتير سعد دخل المكتب ع ابو طلال: لو سمحت طال عمرك هذا البريد عمي ويحتاج توقيعك.
ابو طلال : وش صار على المناقصه رست على اي شركه ؟؟؟
سعد : طال عمرك انا سمعت من مصادري الخاصه انهاا ان شا الله راح ترسي على شركتكم طال عمرك .
ابو طلال: خذ البريد ونادلي طلال
سعد : ابشر طال عمرك تامرني شي قبل اطلع عمي.
ابو طلال : لا . خلاص روح مكتبك ..وسكر الباب وراك
دخل طلال المكتب وسلم ع ابوه وباس راسه جلس ع الكرسي : ها يبي طالبني ،
آمر انا من يدك ذي قبل ذي .
ابو طلال : تسلم ياولدي ابغاك تشرف على المشروع اللي بلندن وتشوف وش ناقصه وقابل
الوفد البريطاني واتفق معهم ع السعر
طلال : ان شاء يالغالي . طلال وهو واقف :ماتوصي شي ثاني يبه ...
ابو طلال : لا . ياولدي ، تقدر تتوكل الحين.
. . . . . . . . .

( في بيت ابو طلال)

ريفان كانت جالسه بغرفتها تذاكر الامتحانات على الا بواب وتبغى تخلص جزء من المواد
بالفتره الي بتجي دق الباب
ريفان : من .. ؟؟
: انا ريفووووو ...
ريفان : وش بغيتي ريم؟؟
ريم : ابي اسولف مع اختى ؟
ريفان : طيب ادخلي .
دخلت ريم مع ابتسامتها وجلست بسرير جنب ريفان : وش تسوين ريفان ؟
ريفان :جالسه اقشر بصل ..؟؟ .. وش تشوفين جالسه اذاكر ...!!
ريم : اهب عليش ياختى ذكرتيني بمصريه عندنا ماتترك الكتاب لحظه وحده ايه اختي اعرفك
بالدراسه مصريه ماشا الله عليك
ريفان رمت المخده بو جه ريم
ريفان : والحين انتي جايه تغثيني وتعطيني عين بذا الكلام يمه منك قول ماشا الله انا ما ابغى
احمل ماده لان تدري ان حملت مافي سفره بالصيف .يالله قومي خليني اخلص ...!
ريم بدلع :ريفوو والله زهقت ونا اذاكر خلينا نتمشى نروح اي مكان ...
ريفان: وين تبينا نروح بذا الليل اذا اصبحنا بكره رحنا
ريم : بس انتي راح تروحين الجامعه وتتعبين بس راح تجين ..
ريفان: لا بكره ماعندي محاظرات ريفان تشهق وتفتح عيونه ...
ريم :وش فيك ريفووو ؟؟؟؟؟؟
ريفان :. ياويلي الخمس دقاايق خلصت الي عطيتك اياها وتاخذ ريفان المخده وتضرب اختهاا يالله اوت يالله ..
ريم : وهي تحاول تتصدى ضربات اختهااا بس خليني .
ريفان ماعطت لريم فرصه طلعتهاا بره وسكرت الباب وتسندت ع الباب وجلست تضحك على
حركات اختها ...
. . . . . . . . .

لندن بعد مرور شهر تقريبا

كان جالس متمد بالفرااش يحاول يذكر اي شي من الماضي
: وين اهلي ؟؟ ومن انا ياربي ؟؟؟
راح ينفجر راسي من كثر التفكير كان يجيه بين فتره والثانيه صداع غريب ،
ألم قوى يمنعه من انه يشووف بشكل واضح كانت تلف به الدنيا من الوجع اللي يجيه
جاه الدكتور البريطاني : hi how u doing now >>>.>
الشاب : i,fine but i fell very pain in my head
الدكتور : i give u assprin and u fell good
عطته الممرضه اسبرين مرة اربع ساعات لكن الالم لسى موجود ماكن ينفع لوجع
راسه اسبرين .
كان ينام بـــصعوبــــهـ ..
. . . . . . . . .

الرياض {في المدرسه الثانويه }

في الفصل بدأت الامتحانات كان عبد الله حاط كل تركيزه على الورقه لانه حريص على
الدرجات جا جنبه المدرس شاف تحت كرسي عبد الله ورقه
المدرس طالع عبد الله ..: عبد الله وش ذي الورقه ؟؟.
عبد الله :و أنا وش مدريني استاذ ...!!!!
المدرس : انا شايفها تحت الكرسي حقك وماتدري لمين ؟؟؟ عبد الله ... ؟؟
استاذ: مدري عنها صدقني ...
المدرس سحب ورقة عبد الله :اسف عبد الله ما اقدر اخليك تكمل الاختبار روح لمكتب المدير ..
عبد الله قعد يقنع المدرس ان الورقه مو حقته بس المدرس اصر انا يروح لمكتب المدير
....... عبد الله توجهة لمكتب المدير ............

وش تتوقعون راح يصير بعبد الله وهل الورقه حقته او...لا ؟؟؟؟؟؟؟
والغريب الي بالمستشفى وش راح تكون حالته وهل بترجع له الذاكره

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:05 PM
كان متجه لمكتب المدير وهوعارف من اللي حطله المصيبه ذي، كان يعرفه سلطان ولد عمه ،
سلطان ولد عم عبد الله كان مايحب عبد الله ولا سيرته، يحاول يسوي أي شي المهم يدمره دق
باب مكتب المدير .....
المدير : تفضل .
عبد الله دخل : السلام عليكم .
المدير : هلا عبد الله خير اليوم مشرفنا بالمكتب .
المدير كان رجل طيب ويحب عبد الله لان عبد الله كان معروف بحسن سلوكه و شطارته كان
دايم يطلع الاول على كل المدارس .
عبد الله شرح للمدير اللي صار .
و كان يقدر بمكالمه من ابوه ينهي السالفه بس عبد الله كان ولد ذكى يحل مشاكله بنفسه
مايعتمد على منصب ابوه .
كتب المدير ورقه وطلب منه يعطيهااا لاستاذ يوسف .
المدير : خذ عبد الله روح كمل اختابارك ولو لا معرفتي فيك ماخليتك تكمل اختبار ونادلي
استاذ يوسف بعد مايخلص الاختبار ..
عبد الله : شكرا استاذ على تقتك وهذي ثقه اعتز فيها .

طلع عبد الله من المكتب بطريقه شاف سلطان واخوياه مر من جنبه وكأنه مو شايفه، سلطان
انقهر .
سلطان : ايه واسطات اكيد كا العاده مر الموضوع ع خير ايه اللي يعتمد على باباه . . .
(ويوجه الكلام لخويه) بطنز وش يكون يا حمود ؟؟...
حمود : هههههههه يكون اخرطي ..
عبد الله مسك اعصابه وبخاطره (مابحط عقلي بعقلهم خلها تعدي الاختبارات على خير)
سلطان : شفت ياحمود مثل كل مره اخ بس اخ ماتتخيل كيف قاهرني ؟؟
ولا لا ياتركي .. تركي مو عاجبه الوضع ومخططاتهم اللي ماتخلص بس كان ضعيف شخصيه
وماعنده اصدقا بالمدرسه غير سلطان وحمود .!
تركى : سلطان وش راح تستفيد من هذا كله وانت كل ماحطيته بمصيبه طلع منهاا .
سلطان : اسكت لاتقهرني انت الثاني انا اكرهـــــه ..ليه ؟؟ هو وش زياده عني!!
وحنا من نفس العائله غير حظه ان ابوه عنده فلوس وحنا لا ..!!
تركى كان جار سلطان بيتهم جنب بيت سلطان ، وتركى كان عارف انا ابو سلطان خذ نصيبه
من الورث وضيعه في الشراب .. بس سلطان مو معترف بذا الشي كان يقول نفس مافهمه ابوه
ان عمه ماعطاهم غير مبلغ صغير يدبروا به انفسهم وسلطان مقرر يساعد ابوه يستعيد حلال
ابوه رمى الزقاره اللي بيده ومشى وقلبه مليان حقد ع ولد عمه راح وماعبراخوياه ..

. . . . . . .

( في بيت ابو طلال)

ريفان وصلت البيت كان اخر يوم اليوم من اختبارتها خلصت دخلت البيت وهي تركض
لجناحهاا اخذت لها شاور ولبست جنز مع بلوزه حمرا طويله وفيها بعض الزخارف بجهة
الصدر سمعت جوالها يدق ابتسمت اول ماشافت الشاشه ...
وتر د وتسوي نفسها مالها خلق : الووووووو خير ..
: خير بوجهك يالدبه ههههه ..
ريفان : مامدى اشتقتيلي توي ماشيه من عندك .
عهود : هههههههه ايه وحشتيني وهي تقلد مصري وحشتيني يا احلى دبه .
ريفان : افففف دبه ودبه شايفتني برميل زيت دبه بعدين خليت الرشاقه لك .
عهود : ههههههههه الله يرجك بعلبت برميل زيت واللي تتكلمين عنه الحين .
ريفان : و أنتي معي لاني احب اي خطوه اخطيها لازم نكون مع بعض ^_^
عهود : هههه وجعوووو وش انا معك انا ابي لك الخير بس انتي وبعدين حتى اذا تزوجتي
بترضين اكون ضرتك هااااااا
ريفان : اوكى راح احط علي عرض الي بياخذني معي وحده مجانا بدون مهر .
عهود : وتسوي نفسها معصبه دبه انا تقدميني فري بدون مهر ولا اسوى شي ؟؟
ريفان : ههههههههههه انتي اللي بديتي ، والبادي اظلم .. يالله بس انتي هذاره ، وسوالفك
ماتخلص بروح اتغدا جوعاانه .
عهود : ايه همتي دبتي ، مو اعرفك تحبين الاكل انتي والمشكله جسمك مايتغير رويانه
ماتـطلع لك مخدات مثل المسكينه عبير، محرومه من كل شي حتى نفسها بالشيز كيك اللي
سويته امس ما اكلت منه خايفه ع جسمهاا
ريفان : يمه منك قولي ماشاء الله انا عارفه انتي عينك حاره .
عهود : طيب احطها بالفريز وتبرد
ريفان : ( ضحكت بداخلها ، بس سوت نفسها انها ماتضحك) : يابـيـاختك ياشيخه لاجيتي
تـنكتين وتخففين دمك .
عهود : كر كر كر زحكتيني انااا عهود الكل يشهد ع خفة دمهااا .
ريفان : طيب ياخفيفة الظل بروح اتغدا خلي النكتة حقك بالليل .
عهود : ههههه اوكى طيب يالله توصين شي ؟ ..
ريفان : لا عهدووووو
( وتسكر قبل ماتسمع الرد من عهوود لانها عارفه عهود ماينرفزها الا اللي يقول اسمهاا عهدووو )

راحت الصاله عشان تتغدا شافت ريم معصبه راسها بغطوتها وماسكه كتاب تذاكر لسى

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:06 PM
المدارس ماخلصوو امتحانات .
ريفان : هاااا اشوفك معصبه[/size] [size="5"]راسك ...
ريم وهي معصبه : ريفانووو بالله حلي عني تره ماني ناقـصـتك كفايه الاخ اللي جالس جنبي
مجبوره اقبله وهو ثقيل دم وتأشر ريم على الكتاب .
ريفان : هههههههه كتاب صار اخ هههههه ؟؟
(قاطعهم عبد الله توه جاي من المدرسه رمى الغتره على الكنب وجلس تمدد فيها )
عبد الله : افففففففففففففففا
ريفان : هااا كملت .!! وش فيك بعد ياحظي ؟؟
عبد الله وهو معصب : ريفان مالي خلقك اسكتي ازين والله واصله معي لصفر .
(ريفان مستغربه اول مره اخوها ينررفز اكيد فيه شي)
ريفان : عبووودي وش فيك ...؟؟
مارد عليها اتجهت ناحيته وجلست جنبه وهي تطالعه : سلطان صح .. ؟؟
عبد الله : ايه سلطان انا مدري ليه يكرهـني مع اني حاولت اكثر من مره اتقرب منه ،وهوو
يصد عني ، واليوم حط ورقه تحت الكرسي والاستاذ اتهمني بأنها لي انا ، وانا حلفت له انها
مو حقتي
ريفان ... وريم كـانوا يسمعون عبد الله وهم متفاجأين !؟!؟؟!؟.....
ريم : وصلت عنده يحط ورقة تحت كرسيك ويتهمك بالغش ؟؟ ياهذا ها السلطان واقف
بـبلعومي انا ماعمري شفته .. بس اشوفه ابفرشه بالارض واخذ ااي شي ابظربه به ..
ريفان : اركدي بس كان غيرك اشطر وهي تأشر على عبد الله .
عبد الله: وربي ياريفان اقدر اغير ملامح وجه بس ما ابي احط عقلي بعقله ولا ابي ازعل
ابوي؟
قام عبد الله واخذ غتـرته : ريفان خلي جونيت تحط لي غدا .
ريفان : طيب .
ام طلال (دخلت الصاله شافتك ولدهاا صعد الاصنصير و وجهه متغير جلست على الكنب) :
وش فيه اخوك وجهه قالب؟
( ريم قامت جلست جنب امها وقالت لامها السالفه )
ام طلال : حسبي الله عليه وهذا مابـيترك ولدي؟؟ ..
ريفان : يمه خليه بـيـجيه يومه ع الي يسويه

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:06 PM
ابو طلال كان له اخ بس اخوه خذ نصيبه واستغل لحوده بالشغل بس خسر كل املااااكه ويعتمد على راتبه التقاعدي { عائلة ابو متعب }متعب 23 سنه يشتغل في شركه لان راتب ابوه مايكفي لاخر الشهر ... ساره 19 سنه اخر سنه لها في الثانيوه وتتخرج ... سلطان 20 سنه ولسى يدرس في ثاني ثانوي لانه يسقط السنه يعيدها سنتين مايحب الدراسه بس اخوه ضغط عليه اذا ماكمل الدراسه مافي مصروف { بيت ابو طلال طلال دخل البيت وهو فاتح عيونه على الاخر عرفها من بس حب يخرعها يمهه وش ذاااااااااااااااااااا ريفان انقزت من الخرعه .. بسم الله الناس كذا تدخل سلم بالاول ... وبعدين وش فيك شايف جنيه قبالك ريفان كان حاطه بوجه قناع لتنظيف البشره خيار مع لبن .. طلال سوى نفسه مو عارفها .. لو سمحتى اختي مؤسسة الجياكر مو هنا .. ريفان بعصبيه جياكر طلالوووووووووووه وجع انا ريفان ... طلال الله طلالوه مره وحده يارفيف يالجيكره هين ارويك مافي سفره معي .... ريفان تمد بوزها وتقرب جنب طلاال طلوووووووول فديتك خلووووووووص عفيه ما اعيدها طللووتي ..... طلاال ماسك ضحكته .. وع وع مولايقه عليك الدلع بليز لاتقولين طلوول ثانيه يجيني احباط خليها لحرمة المستقبل ... ريفان فهمت انه يبي ينرفزهاا ايه قلتلي حرمة المستقبل ظربت جبهته .. وهي تقول طلااااااااااال يؤ نسيت اقولك ياخوي ماتدري ... طلال بعدم اهتمام .. وش خلصيني ..انا مستعجل ... ريفان للااا خلاص اذا مايهمك الموظوع مو لازم وهي تعطيه ظهرهاا كلن ياخذ نصيبه ونتي ياعهود الله يفوقك بان الحلال ... طلال شاف عهود مره وحده وعجبته وبشكل غير مباشر كان يسأل اخته عنها ... طلال بحلق عيونه ريفان وش تقولي ... رجعت جنبه وتحط يده على صدرها تكتفهم ... الي سمعته ياخوي .. ريفان لاتحرقين اعصابي من الي خطبهاا وهي وافقة اول ... ريفان استغلت الفرصه طيب من احلى وحده بالدنيا .. طلال ياسخافتك اخوك بيموت من الحب ونتي تسأليني هالسؤال .. ريفان والله على حسب ان جاوبت جاوبتك ... طلال .. انتي احلى وحده تطمنتي ... ريفان لا لسى من اجكر واحد ... طلال .. انا ارتحتي بس قول لي تكفين ... ريفان وهي تجهز بتنحاش .... هههههههه امزح معك ياخوي مافيش راقل بيخطبها غييرك وتسرع لغرفتها قبل لايصيدها طلال ....... وقف واتاح لما سمع ذا الكلام ضحك بينه وبين نفسه على اخته عرفت تاخذ حقها .. بس بأسلوب حلو راح لغرفتها دق عليها الباب .. ريفان .. مين ... انا طلال فتحي الباب ..... ريفان مسكت قلبها يمه لايكون جاي يقتلني ياويلي وش اسوي .. طلال ريفوو فتحي الباب ..... ريفان سمعته يقول ريفوووووو .. ريفان ... ريفوو اشوه لجل ماهو معصب الحمد لله فتحت الباب هلا اخوي مسرع اشتقت لي ... طلال ... دخل طلال وجلس على السرير ..... ويناظر فيها .... ريفان تبلع ريقها ادري لاتكمل انها مزحه مالهااا دداعي بس اعتبرها كذبة ابريل هههههههههههههههههه .....ز شافت طلال لسى يناظرهاا ماتكلم ... طلال بالاخير انفجر ضحك ومسك بطنه وهو يظحك مو قادر يناظر اكثر شاف وجه اخته تقلب الوان ... ريفان بداخلها ؟؟؟؟ وش فيه ذا دخلت ريم عليهم ريم ... ياعيني ماتقولون لنا في جلسه هنا نجي نتسلى معكم وتجلس جنب اخوا الي جالس على السرير ..... ها طلوووووووول اليوم الزحكه شلقه الوجه ... طلال .... لا بعد حتى انتي طلوووووول اصغر عيالك انا .... ريم هههههههه سوري ياخوي .... طلال سوري ولا سعودي ... عاد انا جايب لكم بشاره بس السالفه فيها طلوول ماني بقايل ريفان وريم طلاااال ياخوي ياحبي لك تعرف انت خواتك مرجوجات .... طلال دايم كذا اعترفتو بنفسكم رحم الله امرء عرف قدر نفسه ... بكره كل وحده منكم تجهز راح نسافر لندن كونو جاهزين ع الساعه 2 الظهر ... ريفان وريم فرحوو والله .... اليوم الثاني ريفان جلست من الصبح رتبة شنطتهاا ...وخلصت راحت على جناح ريم فتحت الباب شافتها لسى نايمه طفت التكيف ورفعة الستاره ريم طحت عينها على وجهااا رفيف بالله خليني انام ... ريفان .. قومي صلي ورتبي اغراضك ولا نسيتي ورانا سفره ..ريم طيب قايمه بس ياختي العزيزه مره ثانيه لاتجلسيني بالطريقه ذي ...ريفان ... وبأي طريقه تبيني اجلسك مو الي مثبلك ماينفع معهم غير كذا طالعه على اخوك عبد الله الله يعيني اجلسه للصلاه ... ريم يعني ياحر ياعطرز ماعندك حل وس انتي ..... ريفان .. وش عطرزه انتي الثانيه باللهل لاتقولين امثال احسك جايه من العصر الحجري ... ريم عصبة على ريفان خذة المخده وترميها بس ريفان سكرت الباب قبل تجيها المخده ....ركبو الطائره والفرحه بوجيهم .................................................. .......................................{ في لندن الساعه3:30 العصر } متمدد على الفراش دخل عليه الدكتور .... ها كيفك اليوم وشخبارك ... الشاب ... الحمد لله ... الدتور ... مبروك بتطلع اليوم اخر شي لك بالعلاج اليوم تقدر تتطلع بس وقع عالورقه ذي ... الشاب سرحان يفكر وبيده القلم اذا طلعت وين راح اروح ونا ماعرف حد هنا ولا حتى مين انا الدتور بنفس اللحظه كان ينادي الشاب ... لو سمحت ممكن توقع ... االشاب انتبه .. اسف دكتور ماكنت منتبه ...وصل لباب المستشفى اول مانفتح الباب طالع يمين ويسار مو عارف من اي جهه يتجه ........ { في المطار } وصل طلال مع خواته وركبو ا سيارة اجره راحو للفندق الي حجزو فيه ....كل وحده تحس بالتعب طلال نام ساعه وجلس ولبس ثوبه ... وناده ريفان وريم ... ريم ريفان ... سمعو اخوهم ينادي عليهم .. طلعو من الغرفه .. نعم اخوي بغيت شي ... طلال انا لحين طالع اقابل الوفد البريطاني ونتو بتطلعون ريم وريفان يناظرو بعضهم ايه ياخوي بننزل السوق الي جنب الفندق ونشتري شويت حاجات .. طلال طيب بس لاتتاخرون خذ جواله وتطلع .. وريم وريفان خناق على الحمام الي يتروش قبل كل وحده خذة لهاا شور ولبسو وجففو شعورهم ولبسو كاب وحجاب وطلعو ا ....نزلو تحت تعشوا بعدها راحوا السوق ...الريم وهي تتسوق ماخلت شي ما اخته ولا خلت محل ما دخلت فيه .... ريفان وراها تسحب رجولها وماسكه بطنها جاعت .. ريفان ريم بالله خلاص خلينا نجلس جنب كفتيريا ناكل اي شي ونشرب ريم .. توك متعشيه بس دامك عازمتني اوكى مافيش مشكله ... ريفان يانك تستغلين الفرص لحسابك دبه .....ريفان لمحة بنت تعرفها .. ريم مو ذي صديقتك نوره ... ريم ايه هذ هي .. ريفان تصدقين ما ارتحت لها ... ريم انتي عشتي مع البنت تحكمين من اول نظره ... ريفان انا نظرتي ماتخيب ياحلوه ... ريم نادة نوره .. نوره هلا والله ريم يالدبه ماقليلي راح تجين هنا .... ريم ... والله جات فجأه ... نوره سلمت على ريفان ... ريفان .... وش تبون اجيب بروح اجيب لي عصير فرش .. ريم انا ابي عصير تفاح .. نوره ونا منجى ... ريفان طيب ..............................................كان جالس يراقبها من اول مادخلت الشوبنق لحد ماوصلت جنب الكفتيريا كانت عينه على البكيت الي بيدها اما لقى الفرصه مناسبه قرب منها وحط يده ورا ظهر ها ... بس تتكلمين راح افرغ المسدس فيك ... ريفان خافت ماتعرف وش تسووي ... امشي لحد ماقولك بس .. ريفان مشت معه لحد ماوصلوو لممر ضيق كان باين عليه مظلم ومافي حد يعش بذي المكان ماكانت تتصور انها تنحط بلموقف ذا كانت تحب تشوف افلام اكشن بس ماتخليت انها تكون بالموقف ذا امتلت عينهاااا دموع وتفكيرها انشل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:07 PM
كان قاعد يراقبها من اول ما دخلت المكان ويشوف الفلوس بيدها لما جاته الفرصه جاها من وراها ماكان يحمل سلاح بس اوهمها ان عنده سلاح حط يده كسلاح ...... ان تكلمتي او صرختي اثور المسدس كله فيك ...ريفان ... حست بشي مرعب كانت صحيح تشوف افلام رعب بس ماتصورت نفسها بذا الموقف ماكانت تعرف كيف تتصرف ..ريفان ... تتتتتتتت تبي فلوس خذ بس ولي يرحم والديك خلني بحالي ...المجرم .. امشي لاتكثرين هرج قدامي المجرم جاته افكار قذره بالبدايه مفكر ياخذ فلوسها بس لما قرب منها وشاف الجمال كله حلاوتها وجمالها وجسمها الرويان ... المجرم بخاطره تبي اخذ الفلوس بس لا بالله ماحزرتي اباخذ كل شي فيش وهو يعض شفاته ... ريفات تفكيرها انشل مو عارفه كيف تتطلع من الورطه ذي تمشي معه وعيونها مليانه دموع وتدعي لربها يفرج عنها كانت تمشي لحد ماوصلت لممر ضيق ومظلم مافي شي يدل انه في حد يعيش بالمكان القذر الي شافته شافت رجالين قدامها والثالث وراها سمعت واحد يتكلم .. هذي الفريسه الي اليوم ..... الثاني ولا طلع هالمره ذوقك حلو .... الثالث حنا نتقاسم المال اما الفريسه لي انا ماتشاركوني فيها سمعتهم يتناقشون مو كانها بني ادم كأنها فريسه والاسد يفكر ياكلها من اي جهاا لقتها فرصه تشوف نهاية الطريق والضيق والمظل ايش المهم تهرب وهم مو منتبهين تمشي بشويش كان تحت رجله زجاجة وحركتها برجلها بدون ماتنتبه الكل انتبه خذت الزجاجه واحد راح لها مسكها بيدها ودفعها للجدار عشان تترك الزجاجه لاكنها استجمعة قواها وركلته برجالها وطاح كسرت الزجاجه ... ريفان وهي منهار وتصيح والله الي بيقرب مني مايلوم الا حاله .... هربت تركض بدون ماتعرف وجهتا وين المهم تفر منهم وهم يلحقونها وراها وهي تركض فجأه تصدم بواحد ومن الصدمه بتطيح لاكنه باخر لحظه مسكها حط يده ورا ظهرها تلاقت عيونها بعيونها ريفان كانت منهار خذت الزجاجه وطعنته بيده صرخ صرخه قويه مسك يده ... اه اه اه اه ريفات لسى مو مستوعبه وش جالسه تسوي شافتهم وصلو لها ... شافو الشاب قدامهاا ؟.......... بتهديد شف بتعطينا البنت او تبي تسمي على روحك .... الشاب لف وجها ناحية البنت تلاقية عينه بعينها شاف فيها دمع وترجي قرا كلام بعيونها تقوله تكفى لاتتركني لهم اترجاك رجع نظراته لهم .... الي فيه خير يقرب من البنت ...... بعصبيه انت اعلنت الحرب مدامك مو راضي تعطينا البنت جا الرجل الاول بيهجم عليه كانت معه سكين اخذ الشاب يده وبحركه سريعه لواهااا لورا صرخ اه يدي .... وكسرها له جاه الثاني وهجم بس الشاب ماقصر فيه الثالث شاف السكين مرميه وطعنه لاكن الشاب صد السكنه بيده عشان ماتجي بجسمه .. المته يده كثير رجع يظربه لما ظربه طاح بالارض بعدها ماشاف احد منهم هربوا الشاب طالع يدها وسحب السكين بيده وهو يكتم الالم بقلبه .. ريفان حطت يدها على فمها مو قادره تطلع الصرخه شاف الشاب ماله ذنب ولا كان معهم وطعنته بزجاجه ... حس بدوخه وقعد بالارض ... جاته ريفان وناظرت فيه وهي خايفه كانت تبي تقول انا اسفه مسحت دموعها وخذت الخام الي حازمته مع التنور كان مثل الحزام لفته على يده ..... وهي تصيح مو قادره تمسك دمعتهاا .. والشاب يناظر فيها مو قادر يشيل عينه من عليهاا كانت نظرات عيونها شي يجذب المشكله يعرف يقرا عيونها بس هي الوحيده .... ريفان ... لو سمحت قوم معي اخذك المستشفى الشاب .... لا خلاص ماله داعي .... ريفان ... بليز ابي اكفر عن ذنبي مابي احس بالذنب .... الشاب طالع فيها وابتسم ابتسامه عذبه ... ريفان نزلت راسها ومشت وهو يمشي وراها .................................................. .................................................. .................................................. .............{ في السوق }....... ريم .. ياربي تأخرت ريفووووو مدري وينها فيه ... نوره جالسه تطالع بالساعه ..... نوره انا لازم امشي .. ريم اوكى الله معك ..... ريم اشوي الا يدق جوالهاااا الوو ريفو وينك فيه خفت عليك انتي وينك ها بالمستشفى وش تسوين صار لك شي .... طيب هذا انا جايه الحين بااي ......الدكتور كان ينظف الجرح ويحاول يشيل الزجاج الدكتور ... كان مصري من الي عامل فيك كدا حنا لازم نبلغ البوليس .... ريفان تناظر الشاب واشوي وبتنزل دموعها .... الشاب لادكتور مو لازم وبعدين حتى لو بلغت انا ما اعرف الي طعني ...... بس تصدق يادكتور كانت طعنه حلوه وهو يطالع ريفان .... ريفان غصب ابتسمت ولفت راسها للجدار ..... الدكتور يابني فيه واحد يطعنوهو والطعنه تحلى بقلبه اما انت غريب بشكل ..... وانتي يا أموره تعالي ساعديني ومسكي ايد زوجك .... ريفان فتحتك عيونها .. وبخاطرها وش فيه ذا .. الدكتور يالله بسرعه ... ريفان قربت مسكت يده والدكتور يلف يده بالشال ....الشاب .. بخاطره يازين ايدهااا كانت يدها ناعمه على يده ... الشاب .... دكتور خلاص طابت يدي .. الدكتور هههههههه اما انك محتال بمشكل لاحأ تتغزل بالبيت ...... ريفان نزلت عيننها بالارض وهي منحرجه خلص الدكتور وهي لسى ماسكه يده ... الكتوره يكلم ريفان يابنتي خلاص خلصنا ... ريفان انتبهت وشالت يدها .. وجها انقلب حمر .... الشاب ضحك من قلبه......... وهو يطالع فيها ..... الدكتور عطى ريفان شويت ادويه وشال .... اسمعي يابنتي جرح زوجك مو خطر بس اذا ما اهتميتي فيه بيزيد خطوره ..... ريفان بخاطرها وش فيه ذا قوزك وقوزك اهرب من المصاريه الي بكليتنا واجي لندن ويلحقوني .... الشاب ... يالله ماتبي تمشين .... ريفان مشت وراحت الصيدليه شرت له بعض المراهم وهو بعض الادويه حطتهم كلهم في كيس وعطته اياهم ... الشاب .... طيب من راح يغير لي الشال ... ريفان وهي معصبه ..شف انا سويت بواجبي ولاني طعنتك سويت الي علي وجبتك المستشفى اما اني اغير لك احلم فيها يالله باي .... وهي تمشي ومتنرزه ... بس ساعدني عطى نفسه الحق يعجن فيني ... ريم شلفت اختهاا .... ريم ... ريفان ريفان ..... ريفان انتبة لريم وراحت لها .... وضمتها وجلسو الثنتين يبكون ..... ريفان امشي بسرعه قبل لايجي اخوك واقولك السالفه بعدين .... راحت ريفان وريم ريفان وهي بطريقها للبيت شافت الشاب ... ريفان .. لحظه ريم .. اتجهت ريفان لشاب ... ريفان انا اسفه كلمتك بذا الاسلوب وهذا كرت اخوي اذا حبيت يساعدك ... مشت ريفان وريم للفندق دخلو السويت وهم خايفين انا طلال يكون فيه .. فتحوو الباب ارتاحوا ماشافو حد ..... بسرعه كل وحده خذت لها شور ولبست ملابسها... حطت راسها وثقلها كله بالسرير بعد يوم متعب .... ريم تناديها ... ريفان ريفان قومي عاد مسرعت مانمتي .. ريفان جلست ... هاا وش تبي ... ريم ... قول لي السالفه والله اني احتريها لحد ماوصلنا الفندق ... ريفان قالت لريم السالفه وش صارلها واختها متفاجأه ... ريم ...ياختي كل ذا يسير لك طيب ليه عطيتيه بطاقة طلال ماتخافي يقول لاخوك ... ريفان ... لا ما اتوقع ونا عطيته اياها لان اني شفتاي لبسه كيف وهو سعودي يمكن يشتغل هنا ونا ابي طلال يساعده ... في مكان ما في لندن وفي احد الشوارع جالس على الكرسي ... مسك الكرت بيده .. وفي عقله الف سؤال وسؤال ليه عطتني الكرت يمكن تبي اخذ من اخوها فلوس لمن شافت حالتي لااا ما اتوقع يمكن عشان القى شغل عنده طالع ملابسه وكيف كان شكله اخذ الكرت وحطه بيده ويظم يده كأنه يبي يشق الكرت قام ورماه بالزباله ........ كره نفسه وكره الموقف ذا ... وليه هو بالذات يسير له كذا رجع الم راسه ومسك نفسه لايطيح تسند بالجدار وهو حاط يده على راسه .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .................................................. .....................................وش توقعاتكم راح يسير هل بتنشأ قصة حب بين ريفان والشاب الغريب .... وكيف راح يتعرف على طلال ... وهل بدوم حالته ذي مايعرف من اهله ولا اسمه ....... بليز ما انحرم من رددودكم اختكم تعب قلبي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:08 PM
الفصــل الثــــالــث

{عائـلة ابو الولــيد }

كانت جالسه مهمومه مرت سنين وايام على غياب الغالي تذكرها كل زاوية من البيت
ضحكها معه ، وكيف كانت تفكر تخطبلة البنت اللـي حبها وتعلق فيها، وتتذكر وقتها
كيف طار من الفرحه ، تحن له تشتاق له حيل وتشتـاق لاهلها. .
بس ترجع تطلع ونه من قلبها تذكر انها ماتقدر تزورهم لها 20 سنه مازارتهم من يوم اتهموا
زوجها بأنه هو اللي سرق ختم الشركه وهو اللي سرق فلوس الخزنه مضت هذي الايام وحتى
ابو الوليد مات معها ..
(ابو الوليد) كان يشتغل بشركة( ابو ام الوليد) .. لانها كانت من عائله غنيه، ابوها وثق فيه
ومن و قته زوجه بنته بس اخوانها ماكانوا موافقين ، لان ابو الوليد رجل فقير بس ماكن ياخذ
شي مو له، كان عزيز نفس، بس اخوانها كانوا دايم يشكون فيه بأن طمعان بفلوسهم وبثروتهم
لحد ماجا ذاك اليوم ، اللي ماتدري من اللـي لفق له التهمه الشنيعه نزلت دمعه من عينها حاره
دخل سعود على امه لاحظ عليها سرحانه والدمع من عينها اكيد تذكرت الوليد واهلها .

سعود : السلام عليكم يا احلى ام بالوجود . ( وجا حب راسهاو جلس جنبها)
يمه فديت دمعتك يالغاليه بس لاتبكين والله دمعتك غاليه علي .
تمسح دمعتها : ياولدي مو بيدي تذكرت الغالي ووو ......( وسكتت) .
سعود : وايش يمه . .؟؟ اهلك .. صح يمه ان كان لي عندك شويت غلا لاتبكين قلبي
يعورني .
ام الوليد : سلامة قلبك ياولدي .

(سعود) رابع جامعه كان يدرس ويشتغل في نفس الوقت كان يبغى يحمل امه مسؤليته كفايه
البيت ومصاريف خواته .
(عهود) 21 سنه ثاني جامعه صديقة ريفان ومعها بالقسم
(روعه) اخر العنقود اللي ماتهنت بحنان الوالد ، لانه توفي وهي لسى صغيره ، وعوضها
الوليد بس بعد فتره حست انها تفتقده يوم بعد يوم ودايم تسأل امها عنه ، امها بس تسمع سيرته
تصيـح ، [ روعه ] عمرها 9 سنين بنت طيبه على نياتها بس تشوف امها تصيح
تقول لها: يمه عفيه لاتصـيحين ياريتني انا الي رحت ولا الوليد
ام الوليد : بسم الله ، عليك يابنتي لاتقولين كذا وتحضنها .
روعه : يمه مايهون علي اشوف دمعتك تنزل .
سعود : وحنا بعد يمه نحبك بس انتي كله حزينه خلاص الوليد الله يرحمه والنفس مردوده
له سبحانه .
الا بدخلت عهود هالمرجووجه : هااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااي سعوده
سعود : وجع خرعتينا لحين خلاص دخلت انجليزي وقمتي تفلسفين علينا ولا كلمتين
ياهاااي يااااااابااااي .
عهوود : لا . . .ابشرك قمت اعرف بعد هوار يو ، وفين ثنكيو
سعود : حب ينرفز اخته، لا والله ضاع مستقبلك يابو فهد .. وانت بتاخذ هالخبله ذي .
عهود فتحت فمها وشهقت : من ابو فهد ان شا الله راعي البقاله اللي متزوج ثنتين لا ياماما
وأنا اصير الثالثه ..لااا نوووووووو وي.. واااااااااااااي يمه لحقي علي وجات جلست جنب
امها وحطت راسها بحظنها يمه شوفي سعود وش يقول ...
ام الوليد : هههههههه انتي ماتعرفين ، اخوك مايترك سوالفه وانت ياسعود جوز عن اختك
لا تـعقدها بالزواج .
سعود يطالع في امه : ايه حنا الله لنا ..
عهود : (قامت من حظن امها وتسوي مثل المصاريه بحركة يدهم يمين يسار )
ايوه ياخوووووووووووي بان بان وعليك الامان الغيره دابحتك ....

الكل ضحك : ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
0033cc

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:08 PM
{الفصل الرابع } { في الرياض }

كانت روعه تلعب بلي ستيشن ومتملله بلحالها مافي احد يلعب معها شافت سعود اخوها بيطلع

...رروعه :سعود تعال العب معي ....سعود وين رايح .

.. سعود لف عليها : لا والله وش رايك اكتب لك جدولي الاسبوعي ون رايح وين جاي .
.. روعه بحزن طيب تعال العب معي .
... سعود : اسف انا مشغول .... روعه : اه اه ياخوي وينك يوم كنت معنا كنت تلعب انت معي الحين رحت وخليتني بلحالي ونزلت دموعها
...سعود: كسرت خاطره ... روعه يالله عاد لاتصيحين وحظنها ونزل لمستواها ... فديتك ياختي لو تبيني العب العمر كله لعبت ..
.. روعه : لا خلاص روح انت مشغول \
... سعود .. جلس مسكي اليد الثانيه اول ببتدي لعب وبهزمك تدخل عهود الصاله وتشوف سعود يلعب ترفع حواجبهاا سعود ولد محمد يتبرع يلعب بلي ستيشن اما عالم غريب ابكتبها بالتاريخ حدث في مثل هذا اليوم .
.... سعود ...كر كر كرررررررررر ماتظحك شوفي غيرها ...
... عهود: الاتظحك ونص بس قول انك تغير عشان انا فيني روح الدعابه والفكاه من انخلقت
.سعود :بالله لايكثر اقولك اسكتس قالت روح الدعابه قالت


{ بيت ابو متعب } ام متعب ... : ساره .. ساره .... ساره : نعم يمه

...ام متعب :يمه شوفي لخوك صيف مدري وينه ونا احتريه .
.. ساره ...:لحين بيجي يمه لاتشغلين بالك
... ام متعب : كيف ماتبيني اشغل بالي وهو سندنا بالدنيا ولا كان الله اعلم بحالنا ونتي عارفه ابوك ضيع فلوسه بالشراب وخرابيط مالهاا داعي ...

.... ساره : يمه قولي الله يهديه يارب ويكمله بعقله ..

. دخل ابو متعب وهو معصب ياحرمه حطي الغدا ...تعالي وين اولدك متعب .ام متعب لسى ماجا البيت .

.. ابو متعب : ان جا قولي له ابوك محتاج فلوس .
.. ام متعب ان شا الله وفي خاطرها .. مسكين انت ياولدي تشقى ونت صغير ونت كبير ....... تغدا ابو متعب وراح المجلس شرب قهوه كان ينتظر الضيف ولما وصل قام سلم عليه
ابو متعب : شخبارك .
. الضيف :الحمد لله بخير ابو متعب : شخبار الاهل والحاله الماديه ..
. الضيف اذا على الاهل بخير اما الحاله الماديه زفق ولله الحمد .....
... ابو متعب : وش رايك بالي يخليك تغرق من الفلوس
... الضيق قرب منه ياليت يابو متعب ونا من ايدك اليمين قبل الشمال .

... ابو متعب شرح له كيف يغرق بالفلوس وتفقو انهم ينجزو المهمه ...
.. ابو متعب لضيف : وش قلت ولك الي تبي هذا طبعا ثمن مجهودك الضيف ... قلت لك انا عصاك الي ماتعصاك الي تامرني عليه انا حاظر فيه .................................................. ........

...{ لندن } كانوا ماشين يتمشون وسوالف وضحك فجأه شنطتي سحب الولد شنطت ريفان وطار بها لحقها طلال ككان الولد اسرع منه الولد صدم برجال .
.. وطلال يصارخ امسكه حرامي .
.. الشاب ماتركه لما وصل طلال سحب الشنطه ... وتسرق بعد هذا الي تسويه اسمه حرام تبي تاكل اشتغل امش قدامي اخذك للشرطه ..
... االولد يصيح لا شرطه لا وامي وين تروح اذا اخذوني الشرطه مالها احد غيري تبي تاكل تبي مستشفى ماعندي فلوس اجيب لها كل هذا والشغل ماحد راضي يشغلني يقول انت ماتصلح
...طلال سحبها بس الشاب مسك يد طلال ... سامحه هالمره عشان خاطر امه .. وصلت ريفان وريم ريفان فتحت عينها ع الاخر معقوله اهووو .. وفي نفسها ياربي وش هالوهقه لايكون الحين يجي يسلم علينا جنب اخوي .
.. ريم تندسها ..:مو هذا الي ؟؟ ريفان قاطعتهاا اي هوو اسكتي وخلي نفسك طبيعيه وكنك ماتعرفيه ..

....شاف ملامحها بس هالمره زايده جمال ونعومه كان الي لابسته زايد في جمالها ..
.. طلال شكر الرجل وحلف عليه ياخذ كرته اذا احتاج له ويزوره بالفندق ....
.. الولد كان واقف ماتحرك من مكانه ودموعه بعيونه
.....طلال بحنان نزل لمستواه وش فيك خلاص شرطه وماراح ناخذك لها ..
. الولد وهو يشهق من البكي ... امي تعبانه ومحتاجه دوا واغذا .....
. طلال ... طيب تعال معي تتعشى معنا ويسير بينا خبز وملح وبعدها نروح لمك طيب ....
.. طلال ازم على الشاب يجي معهم ..
..بعد العشا راح طلال مع الشاب لبيت الولد الدكتور : انتو كيف ساكتين عنها ذي حالتها سيئه قدا لازم لها عمليه لازم لها كليه عندها فشل كلوي
... الولد اخذ يد امه وباسها وحط راسه على السرير وهو يصيح .
..طلال حظن الولد لاتخاف امك راح تسير كويسه ونت رجال صح تقدر تساعدها انت وش اسمك .
...... الولد : وليد ...... الدكتور بعد ماخلص من الكشف عطا الشاب الفاتوره ....عشان يحاسبه ...الشاب ارتبك بالخصوص انه في بلد غريبه وماكان معه اي فلوس ..
. طلال ... حس بملامح الشاب بأنه منحرج ... سحب طلال الفاتروه ... اهو جيبها عنك طلال طلب من وليد يجلس معه لحد مايروح الصيدليه ويجي مع الشاب ...............................................

... ....اليوم الثاني كان طلال طالع يخلص الشغل الي وكله لها ابوه .....في شوارع لندن كان الولد جالس يبيع ورود بثمن رخيص هذي الشغله الي حصلها وليد كان واقف ما انتبه على السياره الي جايه مسرع كان رجل يمشى انتبه للسياره والولد الي بتصدمه ركض الرجل يلحق على الولد دفع وليد لقدام وجات الضربه في الرجال وليد وهو منصدم وعيونه مليانه دموع طلاااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ااااااااااال .................................................. .................................................. ....وش تتوقعون في الجزا الي بعده هل طلال راح يعيش او بيموت ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ انتظر ردودكم ودمتم سالمين اختكم تعب قلبي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:08 PM
{الفصل الخامس }


وليد كان خايف على طلال و مو عارف وش يسوي الشاب لمح وليد من بعيد وفي خاطره مو هذا وليد الشاب قرب من عنده
... وليد وش تسوي عندك ....
وليد وهو يناظر الشاب واشوي بيصيح طلال صار له حادث
.. الشاب مندهش وهو وينه لحين .
. وليد أشر بصبعه على الغرفه الي جنبه ..
الشاب ع طول اتجة للغرفه لما دخل شاف طلال قاعد على السرير والدكتور يجبس رجله قرب الشاب من عنده ها طلال سلامتك
طلال .... لا خير ان شا الله بس كسر برجلي .
. الشاب طلال ماتشوف شر بس خلني اجيب وليد ميت خوف عليك .
. دخل وليد واول ماجات عينه على طلال شافه بخير ركض لعنده وحظنه ...
طلال انا أسف انا السبب بكل ذا سامحني .
. طلال مسح عللى راس وليد
.. طلال ..لااا لاتقول كذا قدر الله وما شاء فعل ذا قدر ومتكوب ... وليد أرفع راسك
..كتب الدكتو ر لطلال خروج بس بشرط يعتني برجله ولا يمشي عليها الا بعد ماتتعافه ..
... طلال عطا الشاب ابطاقه يسلم الفاتوره ويجب له باقي الأدويه الي كابتها له الدكتور بعد ماطلعو من المستشفى وصلو وليد بيتهم واهم اتجهو للفندق اول ماجلسوا على اطاوله ابستم طلال للشاب ... تصدق تجمعنا دايم الصدف مع بعض واحس بس اشوفك أرتاحلك
..الشاب .. تصدق نفس الشعور سبحان الله ..... مد طلال يده يصافح الشاب طلال بن فيصل ال ..
........ الشاب قابله ببتسامه بس من داخله عنده ألف سؤال من انا وش اسمي وا اهلي وينهم ..انتبه الشاب وطلال يناديه .
. الشاب بتردد انا خالد اسمي خالد ..طلال .. والنعم
.. خالد .. ماعليك زود ...
..طلال خالد أنا اشكرك على .
. قاطعه خالد لاتشكرني هذا واجبي ياطلال ونت اخ وصديق ....لي
..طلال تسلم خالد هذا من طيب أصلك
..خالد أذا طلبت طلب صغير تقدر عليه ..خالد افا عليط طلال آمر انت بس وأنا ارقبتي سداده
...طلال شرح لخالد وش الخمدمه الي يبغى خالد فيها وفهمه على الوفد الاجنبي الي بيتستقبله بكره بس للظروف احكام وعشان رجله ما راح يقدر يقابلهم وترك المهمه لخالد بعد السوالف والظحك حس طلال بتعب وسلم على خالد بس خالد اصر يوصله لباب السويت حقه يطمن عليه .دق الباب
..ريفان مين ؟؟؟؟؟ريم تقاطع ريفان من ذا الي جاي بذا الوقت ويدق الباب بنصاص الليالي
..ريفان. مدري يمكن طلال ...
ريم تمسك ريفان بقوه وش طلال يالذكيه طلال عنده مفتاح مو يدق الباب
.... ريفان تجمد دمهاا ريم تكفين الي فيني مكفيني وززود لاتخوفيني ...
... طلال ريم ريفان افتحوا الباب انا طلال
.. ريم وريفان يناظرون بعضهم هذا طلال ... وبسرعه فتحو الباب لقو طلال وبيده عكازه ريفان شهقت ودمعة عينها بسرعه طلال وش فيك ياخوي سلامتك ان شا الله انا ولا انت ..
. ريم .. سلامتك ياخوي ان شا الله بعدوينك .
.. طلال شاف ريفات تصيح مسح دمعتها .
.. ريفان حبيبتي لاتخافين انا مافيني شي .
.. ريم مدة البوز ايه الدلال كله لريفان ونا صغر على الشمال ايه بس هي الي خايفه عليك طلال ضحك وجا وحظن ريم وباس راسها ولاتزعلين يا أختي العزيزه
....انتبه طلال على خالد ....اوه خالد اسمحلي نسيتك بس ذول ينسون أمه تفضل .... كان خالد عيونه على ريفان ولا نشالت من عليها . اول ما انتبه لنفسه ..
. خالد .. ها طلال قلت شي .
.. طلال ظحك ... اقول تفضل ...
.. خالد لا ... أسف انا ـاخرت أستأذن لحين .....
..... أستأذن خالد وراح .طبعا ما أخفي عليكم شعور ريفان أول ماشافت خالد وش صار فيها وجها قلب ألوان وقالت في نفسها كمل الناقص شافت دقات قلبها تدق بسرعه من أول ماشافته وظلت الليل بطوله تفكر فيه .........................

.....اليوم الثاني خالد راح لطلال للفندق وعطا طلال شيك بربع ملاين ريال
..طلال تفاجأء وش ذا .
.خالد ......هذا العمليه الي قلتلي عنهاا
..طلال مسك الشيك ماتصورت انك بشاطره هذي ورفعت ضعف المبلغ ؟؟؟.
..طلال طلع شيك بمليون ريال ..
...خالد .. وش ذا يطلال ..طلال .... هذا حقك من البيعه ..
. خالد انت تعرف اني ماسويت ذا كله عشان فلوس ونا اسف ما قدر اخذهم .
. طلال في نفسه انا عارف ياخالد انك محتاجهم بس عزة نفسك فوق كل شي والله اشهد انك رجال ..
....طلال....مسك يد خالد
..طلال ..خالد اجلس طيب نتفاهم ...جلس خالد
..طلال ..خالد انا ابغى تشتغل معي وعتبر ذا المبلغ عقد اتفاقنا وبكره ابغاك في مهمه ثانيه وش قلت خالد .
...بتردد دام كذا اوكى بس ما أسمح تكافأني اكثر من جهدي ..طلال اوكى تم اتفقنا ....
.خالد اتفقنا ....
. مرت الايام وخالد هو الي يخلص الشفل بدل طلال كان كل عمليه يرفع من الربح اضعاف اضعافه ................{في المستشفى }
وليد ....خالد تتوقع أمي راح تقوم بسلامه .
.....خالد .. أن شا الله .
.. وليد في خاطره ويرفع عيونه لفوق يارب تخلي لي أمي مالي بالدنيا غيرهاا بعد أربع ساعات طلع الدكتور وبشرهم ان العمليه نجحت مبروك العمليه نجحت ..............

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:09 PM
--------------------------------------------------------------------------------

بعد مرور أربع ساعات طلع الدكتور .. مبروك العملية نجحت ...
.....وليد وهو طاير من الفرحه الله يبارك في حياتك وليد مو شايلته الارض دكتور أقدر أشوفها
....الدكتور ..تقدر بس لسى نايمه بسبب المخدر .
..وليد .... اهم شي اشوفها .
..الدكتور براحتك بس لاتطول خلها ترتاح .
..وليد بسرعه راح لأمه .
..خالد كان فرحان لفرح وليد بالخصوص لما وليد يبتسم كان خالد يكون أسعد واحد بالكون كان وليد ولد جميل وأبتسامة زادته جمال وجاذبيه
....وليد أول ما دخل الغرفه دمعة عيونه وقرب من السرير باس راس أمه ....ومسك يدها وحطها على خده تذكر الوردة الجوري الي كان جايبها حطها جنب مخدتها عشان اول ماتصحى تعرف أن ولدها وليد ماتركها لحظه وحده حط يدها مكانها ماتشوفين شر يالغاليه ..
...طلع وليد عشان يشوف خالد ويشكره على موقفه جلس يلف بالممرات يمين يسار ماشاف حد رجع يلف مره ثانيه لحد ما لمحه بس ما كان بالحاله كان معه طلال الي جاي يطمن على ام وليد أول ملمح خالد جاه مسرع وحظنه وهو يصيح .
... خالد ... بستغراب وليد وش فيك امك صار لها شي ...مسكه من كتفه وليد رد علي
.. وليد يمسح دمعته ويبتسم ..لا تطمن امي مافيها الا الخير بس أنا ماني عارف كيف أشكرك لولا الله ثم انت كان امي مالقت من يساعدها ويعمل لها العمليه
...خالد لاتشكرني أشكر الله سبحانه هو الي يستحق الشكر ...كل هذا وطلال كان جنبهم طلال فهم السالفه وعرف أن خالد سوى العمليه بالفلوس الي عطاها اياه طلال
....طلال يناظر بخالد بس هالمره كبر بعينه أكثر ...حب يلطف الجو طلال .. بالله أنسوا الهم والحزن ويالله خلونا نتعشى بالمطعم أنا عازمكم
.. وليد مبتسم طلال اعذرني من فرحتي نسيت أسلم عليك
...طلال ايه من شاف أحبابه نسى طلال الكل ظحك هههههههههههههههههه طلال خلونا أحسن نروح بالفندق الي حاجز فيه عشان اناي خواتي يتعشون معنا .
...خالد هنا أبتسم مو مصدق راح يشوفها وتسحره بعينها جلسوا الجميع على الطاوله ..
.خالد ما نزل عيونه من على ريفان كان طول الوقت يسترق النظر لها سحرته من أول ما شافها خذت عقله وتفكيره وليد كان حاس أنه الاثنين عاشقين بعضهم وماله داعي السان يتكلم العيون تكفي تفضح الحب وليد كان من النوع الذكي لبيب بالاشاره يفهم
...وليد أحم أحم نحنوا هنا ريفان ناظررت وليد وهي مبتسمه ولي اتجه نظرها ثانيه لخالد وشافته يطالع فيها نزلت عيونها بألارض وريم الي ماخلت ريفان في حالها تندسها من رجليها وتظحك ...
..جا طلال الي كان طول الوقت يسلم على صديقه ..
..وليد طلال جعنا نبي ناكل .
.طلال لحين بيجي بس انت همتي دبتي الكل ههههههههههه والكل اكل وظحك وسالف اما خالد طول الوقت يحمد ربه أنا الله عوضه بناس طيبين عوضوه عن غربته وبالخصوص ذاكرته الي مايذكر حتى اسمه ..




................................................ ...{في شركة ابو طلال } ......


....كان مشغول بوراقه ويراجع المشاريع والمشاريع الي تحتاج مراقبه واهتمام دق الباب ..
ابو طلال ..مين
... السكرتير طال عمرك ...
ابو طلال .. ادخل ...
السكرتير ..طال عمرك في واحد مصر يقابلك بره .
. ابو طلال وش اسمه
..السكرتير ماقال اسمه طال عمرك .
.ابو طلال خلاص خله يدخل
..... ابو طلال في نفسها من ذا الي مصر يقابلني بذا الوقت مو راضي يقول اسمه ابو طلال رجع للأوراق الي بيده .
...دخل عليه وسلم السلام عليكم ابو طلال رفع راسه اول ما شافه قام وحظنه ياهلا والله توه ماتبارك المكان هلا بخوي ابو متعب وينك طول هالمده ياخوي كان قلبي حاسس انك بتجي تشوفني وتتطمن علي
.. ابو متعب بنفاق والله ياخوي خفت تكون شغول ونا ماحب اشعطلك عن شغلك .
..ابو طلال افا بس اذا كنت مشغول اتفضالك ونا كم عندي ابو متعب تفضل اجلس .
.ابو متعب .... وفي وجه ملامح الزعل .
.ابو طلال وش فيك ياخوي عسى ماشر عيالك فيهم شي انت فيك شي تكلم .
.. ابو متعب .. لا كلنا بصحه وبسلامه بس .. قاطعه ابو طلال خير بس ايش وش الي مكدر خاطرك ياخوي تكلم
..ابو متعب .. ياخوي انا جايك قاصدك بخدمه واتمنى ماتردني
..ابو طلال .. افا ياخوي ونت خابرني ارد حد تفضل قل ارقبتي سداده .
...ابو متعب انا أبغى اشتغل عندك في الشركه لأم راتبي مايكفي لمصاريف البيت ونت عارف .
.ابو طلال. ابشر ياخوي ماطلبت شي من بكره لا من الان اذا تبي استلم مكتبك ونت تختاره .
..ابو متعب قام باس اخوه تسلم ياخوي اشهد انك ماقصرت طالعن على الوالد الله يرحمه .
.ابو طلال نادى السكرتير وطلب منه يجهز مكتب ابو متعب الان صله بطريقك للمكتب واي شي يطلبه لبى اطلبه قام ابو متعب وباس راسه اخوه ..تسلم ياخوي وان شا الله ما اقصر في عملي .
..ابو متعب كان نيته يكوش على كل شي على قولة المصرين وعشان يكوش على الفلوس محتاج يكسب ثقة اخوه بطل من الشرب والسهر وكان اول واحد يداوم بالشركه .................................




......{في لندن مدينة الضباب }

في الفندق لبسو وتعدلوا كان طلال ينتظرهم عشان رايحين يزورون ام وليد بالمستشفى ....وبطريقه للمستشفى دق طلال على خالد يشوف وليد وينه فيه ..
...... طلال .. ألو هلا والله بالقاطع وينك يارجال .
..خالد هلا فيك انا بالمستشفى مع وليد نزور ام وليد .
..طلال ..والله ابن حلال توى ابقولك امش معنا بس سبقتنا للواجب أنا لحين جاي وخواتي معي يالله باي
..خالد باي ..
. سكر خالد وكان طاير من الفرحه في خاطره والله اشتقت لها لي فتره ماشفتها هالبنت أمتلكت قلبي
..راح خالد لمحل ورد وجاب لأم وليد ورد وفي ورده باليد الثانيه بلحالها كانت ورده لونها ابيض طالع شكلها حلو .
.وليد ... خالد وين رحت ؟؟؟ وليه الورد الي بيدك
.خالد عطا باقة الوردلوليد ..تفضل هذا لأمك ...وليد بستغراب والورده الثانيه المنفرده ان شا الله بتعلقها براسك .
...خالد هههههههههههه الله يرجك قالو لك بنت ابعلقها براسي .......

......طلال وصل المستشفى مع خواته دخلو للغرفه لقو اخالد وليد ... سلموا وجلسوا خالد تنهد في داخله اول ماشافها
طلال كان ينادي خالد ...خالد خالد ...
..وليد هز كتف خالد .....خالد وش فيك طلال يكلمك
...خالد هاا اسف ما انتبهة أسف طلال وش كنت تقول ..
..طلال ظحك ههههههههه وينك يابو الشباب الي ماخذ عقلك يتهنى فيه وينام ويتعشى بعد ...
......خالد بخاطره خله يتهنى ويفرشله فراش وينام .
....خالد ....لابس سرحت اشوي على المشروع الي قلتلي عنه ..
...طلال .خالد انا راح اروح للدكتور .... اساله عن رجلي واجي طيب
...خالد أوكى خذ راحتك بعد حنا اح نطلع من الغرفه يالله يوليد .
..طلع خالد وليد من الغرفه .
.خالد تسند على الجدار ومتردد يعطيها الورده او لاااا بالنهايه قرر يدخل ويعطيها الورده اول مادخل شافها طالعه وصار قبال بعض قعد يناظرها مو حاس بشي ريفان نزلت عيونها بالارض انحرجت البنت وهووو ماسك الورده ويطالع اخيرا..تكلم آآآآآآآآآآآآآآآآآي وش ذا من الي وطى على رجلي شاف وليد جنبه
.. يخي اذا ظليت على ذي الحاله المستعصيه بنظل قرن على ماتنتبه انك واقف جنب الباب نص ساعه البنت استحت خليت وجها يورد ويزرق ..
..وليد همس في اذ ن خالد ياخي عطها الورده بيجي اخوها ونت جالس تقز فيها الحمد ياربي والشكر صدق من قال الحب عذاب http://www.mshklte.com/vb/images/smilies/graaam (58).gif
..خالد وهو مبتسم لريفان في نفس الوقت يهمس لوليد طيب اصبر علي ما انسالك اياها الحب عذاب هاا فشلتني قدام البنت .
..وليد لاتهددني انا علي وعلى اعدائي اروح لحين اقول لخوها كل شي .
... خالد .. بس يابخور السوق نمزح معكم .
.. كانت ريفان تبي تمر بس الاخ واقف بالطريق لفت شمال لف معها لفت يمين لف معها .
ريفان عصبت وبعدين معك انت اف اف
خالد .... ابتسم ابتسامه عذبه ...ممكن تقبلي مني هالورده
.. ريفان اف اف وبي صفه اخذ الورده لو سمحت بعد عني كانت ريفان بداخلها طايره من الفرح بس كانت تكابر وماتحب تكون مطفوقه على قولة مدري مني ..هههههه
خالد ما يأس وترجاه تاخذ الورده اخر شي ريفان زهقت حطت يدها على صدره بتبعده عشان تسكر الباب
... خالد مسك صدرها ..آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي ألبي ألبي
..ريفان خافقت شافته يظحك عرفت أنه مقلب ا سكرت الباب .... بس سكرته سمعت وليد يصرخ خالد خاااااااااااااااااااااااااااالد ... بتفتح الباب بس ترددت يمكن مقلب من مقالبه اخر شي فتحة الباب شافت خالد طايح بالارض وليد جنبه ريفا ن صرخة خااااااااااااااااااااااااااااااااالد .................................................. ...............
000099

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:09 PM
اول ماسكرت الباب تسندة عليه وهي تظحك على خالد سمعت وليد يصارخ شهقت جات ريم لها ريم ..وش صاير ريفان وشذا الصراخ ..
ريفان مسكت صدرها مدري ريم خلينا نشوف ......اول مافتحت الباب شافت خالد طايح وجنبه وليد ..ز
ريفان ماقدرت تتكلم من الصدمه بس ماسكه صدرها تحاول تتنفس وهي بالموت تنطق الكلمه ولللللليد خاااالد وش وش فيه .
.... ريم شافت اختها عرفة انها حالة الربو رجعت عليها راحت لشنطتها تدور ع دواهاا وع طول عطته ريفان ... ريم تسلمين ياقلبي ريفان خذة الدوو وريم ماسكه ريفان مسندتها وهي خايفه عليها موت هذي ريفان اختها وصديقتها وكاتمت اسرارها ما لها غيرها بالحياه .
.. طلال او ماوصل عرف بالسالفه راح للدكتور يبي يعرف وش صار على خالد وليه طاح عطته النرس ابره مع مغذي بيده من جه ثانيه ريفان تناظر فيه ودمعتها متجمده في عينها ماقدرت تمسكها ونزلت دمعه من عين وحده وغمضت عينها وفي داخله ياربي وش سويت انا لايكون طاح لاني ماخذت منه الورده والله ماكن قصدي بس استحيت اخاذها منه ياربي فتحة عينها قربت منه وحطة وردته الي جابها جنب راسه . من جه طلال كان يس؟أل الدكتور عن حالة خالد ... الدكتور .. لا هذي اعراض عاديه للي فاقد الذاكره يسير معه هالشي وياماله بعد راح تجيه دوخات واوجاع بالراس طلال .... تفاجأ جلس ع الكرسي فتح ازرة ثوبه يعني هو مايعرف من هو ولا يعرف اسمه واهله وين ياربي ليه ماقلت لي ياخالد ع الاقل ساعدتك
. في الغرفه الي موجود فيها خالد ريفان لسى جنبه وتأملت ملامح وجه كان جميل وبالخصوص السكسوكه تخليه جذاب كان يشبه فزاع ايه فزاع اللي كانت تحب شعره تذكرت كيف كانت تتخانق مع ريم تبي تابع شعره وريم تبي تتابع مسلسل .... تمنة لو كانت بداله ماتبي اي شعره تأذيه نزلت دمعه من عينها ماقدرت تحبسها اكثر من كذا .

..... اول مافتح عينه زعجه نور الغرفه ورجع ثانيه سكرها رجع يفتحها بشويش لحد مابينت له شكل الغرفه وشافها جنبه ... مسحت الدمعه الي بعينها ماحبت انه يشوفها تصيح .
..ريفان .. انت صحية حمد الله ع السلامه راح اناديلك طلال وتوها بتطلع سمعته يناديها وقف بدون ماتلف راسها .. وفي قلبها تقوله لبيه لبى قلبك يالغالي .
.. خالد ..وهو مبتسم ... وبشويش يتكلم ريفان .. ماراح تا خذي الورده لفت راسها وتهز راسها بنعم راح اخذها وعيونها متجمده بعينها تحاول بقدر الامكان ماتنزل خذت اللورده منه وهو بيعطيها اللورده مسك يدها .. ريفان لاتبكين ثانيه دمعتك غاليه علي ...
ريفان هزت راسها وتطلعت ع طول تنادي طلال شافت طلال بوجها .....خالد بداخله الحمد لله خذت الورده بس باقي اتأكد اذا تحبني او لاا .
... دخل طلال وقرب جنب خالد .. وهو يظربه ع كتفه ع خفيف حمد الله ع السلامه ... خالد .. الله يسلمك ... ....طلال ماحب يبين لخالد انه عرف بسالفته ...حب يتكلم بنفسه .. خالد بخوف انه طلال عرف شي ...وش فيك طلال وش صاير ام وليد فيها شي .. طلال ... لاتتطمن مافيها الا العافيه بالله قوم لاتدلع علينا مافيك الا العافيه شويت دوخه بس ... خالد وهو يقوم من السرير حس انه الدوخه رجعت له ثانيه بس مسك نفسه عشان طلال مايحس في شي .........

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:10 PM
000099
--------------------------------------------------------------------------------

.............................راحوا الفندق يرتااحوا ....اليوم الثاني جلست الصبح خذت لها شور وريم بعدها أول ماطلعت ريفان من الحماام بدلت ولبست سمعت جوالها يدق ..
.....ريفان....هلا والله بالغلا كله فديته ست الحبايب انا .
..ام طلال ..هلا بنتي وش اخبارك ان شاء الله مستانسين وأخوك وريم ان شا الله بخير طولتوا يابنتي والله البيت من دونكم مظلم ....
.ريفان....هههههههههه فديتك يمه والله كلنا بخير والكل يسلم عليك ان شاء الله طلال او مايخلص من شغله راح نجيكم ريفان اشوي وبتصيح والله حتى انتي يالغلاا وحشتيني .
...ام طلال ... الحمد لله يمه تطمنة عليكم وينها ريم يمه عطيني اكلمهاا .
...ريفان ... يمه ريم تاخذ شور اخليها تدق عليك بالليل وتكلمك اهي وطلال
...ام طلال يأنها وحشتني ايه يمه ماطول عليك سلمي ع الغوالي يالغاليه ...
.ريفان ان شا الله يمه توصين شي ..ام طلال ..لا سلامتك يالله مع السلامه ....ريفان .. مع السلامه................................
..ريم طلعت من الحمام وتججف شعرها بالفوطه ها ريفووو من كنتي تكلمين
..ريفان هذي امي فديت روحها تسلم عليكم ......ريم......امي دقت والله مشتاقه لهااا موت وراك ماخليتيني اكلمها .
...ريفان ... انتي طولتي وامي كانت مشغوله وتسلم عليك انتي وطلال ....ريم راحت الغرفه لبسة .................................................. .....................
.....{في بيت ابو الوليد } .................................................ك انت جالسه تتابع قناة سبيستون ومندمجه مه سالي فجأه تغيرت القناه التفت وراها لقت اختها ماخه الجهااز
....روعه ...عهووووود يالدبه ليه تغيرين القناة ابغى اشوف سالي
..عهود يابنت اكبري وسالي شايفتها اربع مرات ويمكن اكثر وبعدين بشوف مسلسل حكم البشر تابعيه معي ....روعه وهي معترضه ع الوضع بس انا ماخذته قبل ..
....عهوووود توها بترد الا دق جوالها ... عهود طنشت روعه بس ماشافت من الي داق روعه ماصدقت خذت الرموووت وغيرة القناه ..
.عهووود ... اهلين وسهلين وبوسه ع الخدين ..
....ريفان ههههههه الله الله كل ذا لي ثانكس ونتي بعد اهلين وسهلين وطراق ع الخدين ..
.عهوووود وع وع ياشين التقليد بس غيرت الطراق ..
..ريفان ههههه الله يرجك ماتجوزي عن سوالفك انتي وبعدين توني اكتشف شي ماتنعطين وجه هذا جزاي اني اطمن عليك على حبيبت قلبي عهد وربي لك وحشه يالدبه .
..عهوووووووود ونتي بعد وحشتيني يالله عاد مصختيهاا وربي متى راح تجين وها طمنيني عنك وش سويتي بلندن مدينة الضبااب ..
.ريفان ..يو يو يو يو يو وهي تجلس ع الكرسي وش اقولك وش احكيلك ياعهود وقعت في الحب وماحدش سمى علي .
... عهوود هاا وش تقولين اكيد يا السماعه خربانه يا احد داخل علينا بالخط من تتكلم ريفووو تتكلم عن الحب وش التطورات الخطير .. لا يابنت ذي تبي لها جلسه ماينفع بالتلفوون ومن ذا مقرود الحظ الي حبيتيه عهود استغربت ماشافت رد من ريفان الووو ياهوو ياناس نحن هنا بتزرعونا بالتلفون ..بذي اللحظه عهود صرخت ريفااااااااااااااااان ..
. ريفان صحت من السرحان ع صوت عهوود .
..ريفان وووجعه وش ذا شقيتي طبلت اذني ...\
عهود لي ساعه جالسه اتكلم والحنجره حقتي تعبت واخر شي حظرتك سرحاانه حتى بلاعيمي تعورة .
.ريفان اقول بس لاتخليني اهون ماقولك
..عهود لا ولي سلمك بليز ابي التفااصيل مابي الموجز ...
......ريفان ... اوكى عهود اكلمك بعدين اخوي طلال جا الحين بنطلع ..عهود طيب بس لاتنسيني اذا جيتي طيب ابي التفاصيل
...ريفان هههه ياحبك للقاافه ..يالله بااي ..
.عهود باين ..........................
....جلس طلال ع الكرسي ها من كنتي تكلمين
....ريفان ابد ذي صديقتي
..طلال لجل وين ريم عنك ماشوفااا
..ريفان مدري دخلت اتبدل بالغرفه وماطلعت ابرووح اشوفها دخلت ريفان الغرفه لقت ريم نايمه
..رجعت ريفان جنب طلال ..
ريفان .. ريم نايمه ..
..طلال لجل وين الوعد مو قلتوا تبون تتمشون عاد اليوم وهو يطول صوته قلت ابوديكم الملاهي .
...ريفان طلال شايفني باسوين الي جنبنا ماسمعك تكلم بشوويش .
..ريم .. لا انا مافيني نوم
...... طلال التفت وراه ضحك ع اخته قال يالله تجهزوو طيب ولا راح تتطلعون بدون حجااب .
..قام طلال ... ع فكره ريم ياحبك لللدواره .
.... ريم شافت المخده حقتك الكنب ورمتها ع طلال
.. بس طلال سكر الباب وراه وهو يظحك بعد ربع ساعه تجهزوو اول ماطلعو من الفندق شافوا خالد مع وليد .. وخذوهم معهم يتمشون .................................................. ........................
..تصارخ مو قادره تمسك نفسها ريم ..
. ياربي ياليتني ماركبت ذي اللعبه يهي تخوف ....ألحأأأأأااأأني يمه وليد وخالد كانو قدام وريفان وريم وراهم اما طلال مادخل اللعبه جه تلفون من السعوديه وطلع منها وقال لهم يلعبون بدونه ... وريم ماسكه نفسها وتصارخ يالهوووووووووووووووز ألحأني يمه ..
.وليد او ماسمع ريم قعد يضحك .... ألحأني يمه وسمعنهاا بس يالهووووووووز بي لغه ذي هههههههههااااي
.وريفان ماسكه في الحديده الي بجنبه وخايفه ودها تتكلم بس مستحيه من خالد .
...ريم حاولت تتلطف الجوو وتصرخ ريفووووووووووووووووو
...ريفان وجع ها وش تبين .
.. ريم ... بالله قول جملتك المشهور
..ريفان اي جمله انتي الثانيه
..ريم لجل اقولها انا ... ياااااااااااربي وقف الللعبه ون ماوقفتها لخلي الي مايشتري يتفرق
... هنا وليد وخالد انفجروو ظحك وريفان تفشلت .
.. في خاطرهاا الله يقطع سوالفك ياريم وش بيقول عني .... خالد حس ورا راسه شي اول ماسكه بيده شافه حجاب ومو عارف حجاب اي وحده فيهم ريم او ريفان لان اللون نفس بعض ... استحى لف يده لورا وعطاها الحجاب وبدون ماينتبهون تلامسة ايديهم في بعض ..
.. وريفان حمر وجهاا ماقدرت تمسك حجابها وطار خالد عرف الحجاب انا لريفوو لان العطر هادي مايحشر وحلو في نفس الوقت توها بتلبس حجابها الا اللعبه وقفت ريفان ماقدرت تمسك نفسها ومن الوقف فجأه قدم جسمها لقدام مسكتها يدين عشان ماتصتدم بالحديده الي قدامهاا مسكها خالد من كتفها بيحاول يرجعها لورا تبلم اول مره يشوف ريفان وخصلات شعرها ع وجها كان يقمة الجمال كان شعر ريفان جميل يعطي ريفان جمال اكثر مو يقوولون نص جمال المرأه في شعرهااااااا هههههه كانت الهوا تلعب فيه يمين ويسار انتبه خالد لنفسه ورجع ريفان مكانها وريم كاتمه ضحكتها وريان تندسها تحكركت اللعبه وهالمره ريفان مسكة بالحديده بقوه فشله تلقط وجها ثانيه خلصت اللعبه وقفت .
.نزلت وهي ماسكه راسها وتحس الدنيا تفتر في عينها تدور حولين نفسها
مسكها طلال وشفيك ريفان ...ريفان
.. آه ياخوي راسي فتر من اللعبه ذي تخوف وتخرع من جد توبه اركب توبه بس كله من ريموووو الدبه ريم سمعتها .
.. لا يختي انتي قبلتي التحدي .
.. لو ماقلتيي او ماتكلمتي ريفان وهي تقلد صوتها ريفو تعالي اركبي بذي اللعبه اتحداك تركبيها اعطيك جوالي ان قبلتي التحدي
....ماسكه ريفو راسها وتذكرا ايه صحيح ع سالفة الجوال جيبي جوالك الاتفاق اتفاق ديل از اديل . ياروح امك ..ريم جلست ع الكرسي وتحط رجل ع رجل وتطالع اختها والله انا شفتك صحيح ركبتيها بس مو قد التحدي
...ريفان لا من الي صرخ ويقول يالهووووووز ها ارويك يالدبيه ..
.. لعبوا وتعشوا وبعدها راحوا الشقه يرتاحون لان بكره اخر لهم يوم كان صاحب الاتصال ابو طلال يقول لولده يرجع عشان محتاجه بالشغل ....طلال ماخذ احتياطه انه بياخذ خالد لرياض يمكن يذكر شي بس يشوفها وليد وامه رزقهم في لندن من كذا ظلو مكانهم وخالد عرض ع وليد انه يشتري له محل ورد .. بس وليد قبل بشرط لنه اهو عليه المجهود ووياخذ النص المبلغ الي يحصله يقسمه بينه وبين خالد .. وخالد وافق وكبر بعينه وليد ولوا واحد غيره كان استغل الفرصه واخذ كل شي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:10 PM
000099
--------------------------------------------------------------------------------

.............................راحوا الفندق يرتااحوا ....اليوم الثاني جلست الصبح خذت لها شور وريم بعدها أول ماطلعت ريفان من الحماام بدلت ولبست سمعت جوالها يدق ..
.....ريفان....هلا والله بالغلا كله فديته ست الحبايب انا .
..ام طلال ..هلا بنتي وش اخبارك ان شاء الله مستانسين وأخوك وريم ان شا الله بخير طولتوا يابنتي والله البيت من دونكم مظلم ....
.ريفان....هههههههههه فديتك يمه والله كلنا بخير والكل يسلم عليك ان شاء الله طلال او مايخلص من شغله راح نجيكم ريفان اشوي وبتصيح والله حتى انتي يالغلاا وحشتيني .
...ام طلال ... الحمد لله يمه تطمنة عليكم وينها ريم يمه عطيني اكلمهاا .
...ريفان ... يمه ريم تاخذ شور اخليها تدق عليك بالليل وتكلمك اهي وطلال
...ام طلال يأنها وحشتني ايه يمه ماطول عليك سلمي ع الغوالي يالغاليه ...
.ريفان ان شا الله يمه توصين شي ..ام طلال ..لا سلامتك يالله مع السلامه ....ريفان .. مع السلامه................................
..ريم طلعت من الحمام وتججف شعرها بالفوطه ها ريفووو من كنتي تكلمين
..ريفان هذي امي فديت روحها تسلم عليكم ......ريم......امي دقت والله مشتاقه لهااا موت وراك ماخليتيني اكلمها .
...ريفان ... انتي طولتي وامي كانت مشغوله وتسلم عليك انتي وطلال ....ريم راحت الغرفه لبسة .................................................. .....................
.....{في بيت ابو الوليد } .................................................ك انت جالسه تتابع قناة سبيستون ومندمجه مه سالي فجأه تغيرت القناه التفت وراها لقت اختها ماخه الجهااز
....روعه ...عهووووود يالدبه ليه تغيرين القناة ابغى اشوف سالي
..عهود يابنت اكبري وسالي شايفتها اربع مرات ويمكن اكثر وبعدين بشوف مسلسل حكم البشر تابعيه معي ....روعه وهي معترضه ع الوضع بس انا ماخذته قبل ..
....عهوووود توها بترد الا دق جوالها ... عهود طنشت روعه بس ماشافت من الي داق روعه ماصدقت خذت الرموووت وغيرة القناه ..
.عهووود ... اهلين وسهلين وبوسه ع الخدين ..
....ريفان ههههههه الله الله كل ذا لي ثانكس ونتي بعد اهلين وسهلين وطراق ع الخدين ..
.عهوووود وع وع ياشين التقليد بس غيرت الطراق ..
..ريفان ههههه الله يرجك ماتجوزي عن سوالفك انتي وبعدين توني اكتشف شي ماتنعطين وجه هذا جزاي اني اطمن عليك على حبيبت قلبي عهد وربي لك وحشه يالدبه .
..عهوووووووود ونتي بعد وحشتيني يالله عاد مصختيهاا وربي متى راح تجين وها طمنيني عنك وش سويتي بلندن مدينة الضبااب ..
.ريفان ..يو يو يو يو يو وهي تجلس ع الكرسي وش اقولك وش احكيلك ياعهود وقعت في الحب وماحدش سمى علي .
... عهوود هاا وش تقولين اكيد يا السماعه خربانه يا احد داخل علينا بالخط من تتكلم ريفووو تتكلم عن الحب وش التطورات الخطير .. لا يابنت ذي تبي لها جلسه ماينفع بالتلفوون ومن ذا مقرود الحظ الي حبيتيه عهود استغربت ماشافت رد من ريفان الووو ياهوو ياناس نحن هنا بتزرعونا بالتلفون ..بذي اللحظه عهود صرخت ريفااااااااااااااااان ..http://www.mshklte.com/vb/images/smilies/graaam (26).gif
. ريفان صحت من السرحان ع صوت عهوود .
..ريفان وووجعه وش ذا شقيتي طبلت اذني ...\
عهود لي ساعه جالسه اتكلم والحنجره حقتي تعبت واخر شي حظرتك سرحاانه حتى بلاعيمي تعورة .http://www.mshklte.com/vb/images/smilies/graaam (154).gif
.ريفان اقول بس لاتخليني اهون ماقولك http://www.mshklte.com/vb/images/smilies/graaam (122).gif
..عهود لا ولي سلمك بليز ابي التفااصيل مابي الموجز ...http://www.mshklte.com/vb/images/smilies/graaam (186).gif
......ريفان ... اوكى عهود اكلمك بعدين اخوي طلال جا الحين بنطلع ..عهود طيب بس لاتنسيني اذا جيتي طيب ابي التفاصيل
...ريفان هههه ياحبك للقاافه ..يالله بااي ..
.عهود باين ..........................
....جلس طلال ع الكرسي ها من كنتي تكلمين
....ريفان ابد ذي صديقتي
..طلال لجل وين ريم عنك ماشوفااا
..ريفان مدري دخلت اتبدل بالغرفه وماطلعت ابرووح اشوفها دخلت ريفان الغرفه لقت ريم نايمه
..رجعت ريفان جنب طلال ..
ريفان .. ريم نايمه ..
..طلال لجل وين الوعد مو قلتوا تبون تتمشون عاد اليوم وهو يطول صوته قلت ابوديكم الملاهي .
...ريفان طلال شايفني باسوين الي جنبنا ماسمعك تكلم بشوويش .
..ريم .. لا انا مافيني نوم
...... طلال التفت وراه ضحك ع اخته قال يالله تجهزوو طيب ولا راح تتطلعون بدون حجااب .
..قام طلال ... ع فكره ريم ياحبك لللدواره .
.... ريم شافت المخده حقتك الكنب ورمتها ع طلال
.. بس طلال سكر الباب وراه وهو يظحك بعد ربع ساعه تجهزوو اول ماطلعو من الفندق شافوا خالد مع وليد .. وخذوهم معهم يتمشون .................................................. ........................
..تصارخ مو قادره تمسك نفسها ريم ..
. ياربي ياليتني ماركبت ذي اللعبه يهي تخوف ....ألحأأأأأااأأني يمه وليد وخالد كانو قدام وريفان وريم وراهم اما طلال مادخل اللعبه جه تلفون من السعوديه وطلع منها وقال لهم يلعبون بدونه ... وريم ماسكه نفسها وتصارخ يالهوووووووووووووووز ألحأني يمه ..
.وليد او ماسمع ريم قعد يضحك .... ألحأني يمه وسمعنهاا بس يالهووووووووز بي لغه ذي هههههههههااااي
.وريفان ماسكه في الحديده الي بجنبه وخايفه ودها تتكلم بس مستحيه من خالد .
...ريم حاولت تتلطف الجوو وتصرخ ريفووووووووووووووووو
...ريفان وجع ها وش تبين .
.. ريم ... بالله قول جملتك المشهور
..ريفان اي جمله انتي الثانيه
..ريم لجل اقولها انا ... ياااااااااااربي وقف الللعبه ون ماوقفتها لخلي الي مايشتري يتفرق
... هنا وليد وخالد انفجروو ظحك وريفان تفشلت .
.. في خاطرهاا الله يقطع سوالفك ياريم وش بيقول عني .... خالد حس ورا راسه شي اول ماسكه بيده شافه حجاب ومو عارف حجاب اي وحده فيهم ريم او ريفان لان اللون نفس بعض ... استحى لف يده لورا وعطاها الحجاب وبدون ماينتبهون تلامسة ايديهم في بعض ..
.. وريفان حمر وجهاا ماقدرت تمسك حجابها وطار خالد عرف الحجاب انا لريفوو لان العطر هادي مايحشر وحلو في نفس الوقت توها بتلبس حجابها الا اللعبه وقفت ريفان ماقدرت تمسك نفسها ومن الوقف فجأه قدم جسمها لقدام مسكتها يدين عشان ماتصتدم بالحديده الي قدامهاا مسكها خالد من كتفها بيحاول يرجعها لورا تبلم اول مره يشوف ريفان وخصلات شعرها ع وجها كان يقمة الجمال كان شعر ريفان جميل يعطي ريفان جمال اكثر مو يقوولون نص جمال المرأه في شعرهااااااا هههههه كانت الهوا تلعب فيه يمين ويسار انتبه خالد لنفسه ورجع ريفان مكانها وريم كاتمه ضحكتها وريان تندسها تحكركت اللعبه وهالمره ريفان مسكة بالحديده بقوه فشله تلقط وجها ثانيه خلصت اللعبه وقفت .
.نزلت وهي ماسكه راسها وتحس الدنيا تفتر في عينها تدور حولين نفسها
مسكها طلال وشفيك ريفان ...ريفان
.. آه ياخوي راسي فتر من اللعبه ذي تخوف وتخرع من جد توبه اركب توبه بس كله من ريموووو الدبه ريم سمعتها .
.. لا يختي انتي قبلتي التحدي .
.. لو ماقلتيي او ماتكلمتي ريفان وهي تقلد صوتها ريفو تعالي اركبي بذي اللعبه اتحداك تركبيها اعطيك جوالي ان قبلتي التحدي
....ماسكه ريفو راسها وتذكرا ايه صحيح ع سالفة الجوال جيبي جوالك الاتفاق اتفاق ديل از اديل . ياروح امك ..ريم جلست ع الكرسي وتحط رجل ع رجل وتطالع اختها والله انا شفتك صحيح ركبتيها بس مو قد التحدي
...ريفان لا من الي صرخ ويقول يالهووووووز ها ارويك يالدبيه ..
.. لعبوا وتعشوا وبعدها راحوا الشقه يرتاحون لان بكره اخر لهم يوم كان صاحب الاتصال ابو طلال يقول لولده يرجع عشان محتاجه بالشغل ....طلال ماخذ احتياطه انه بياخذ خالد لرياض يمكن يذكر شي بس يشوفها وليد وامه رزقهم في لندن من كذا ظلو مكانهم وخالد عرض ع وليد انه يشتري له محل ورد .. بس وليد قبل بشرط لنه اهو عليه المجهود ووياخذ النص المبلغ الي يحصله يقسمه بينه وبين خالد .. وخالد وافق وكبر بعينه وليد ولوا واحد غيره كان استغل الفرصه واخذ كل شي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:11 PM
{في السعوديه بيت ابو متعب } وصل البيت وهو معصب دخل البيت سكر باب الصاله بقوه يمشي مو شايف الي جنبه .............
...ساراا .. سلطان ..سلطان .. سلطان .
.راح مسرع من الدرج ولا عبرهاا اتجه لغرفته يدور عليه مو شايفه طلع الدروج ورمى كل شي بالارض يحاول يشوفه مافيه فايده اخر شي وقف حط يد ع خصره والثانيه ع راسه سحب شعره لورا وهو شاد عليه بقوه عينه تنااظر كل الاماكن .
...اففففففففف ... اتجهت عينه للغرفة الملابس اتجه للدولاب ويدور بكل لبسه بكل قمبص بكل جنز لحد ماشافه اول ماشافه نثره ع الطااوله وشمه بخشمه كان يشم وهو ملهوووووف ارتاااااااااح بعدها تسند لورا وحط راسه ع الدولاااب حس برتيااح
دخلت ساره وهي خايفه عليه .... قربت جنبه حسته مو طبيعي سلطاان سلطان .......مارد هزت كلمته مارد
.فتح عينه وناظر فيها وهو يظحك بهستيرياا ههههههههههههههههه ههههههههههههههه هههههههههههههه هههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه .
.بعدها تنفس بقوه ... اطلعي بره يالله .
..سكرت الباب وهي مو مطمنه لوضعه ..
.سلطان بالغرفه حس انا الدنيا تلف حوله ومافي شي براسه غير الضحك .......
............................{في شركة ابو طلال } سعد كان بيدخل مكتب المدير ومعه البريد الي لازم محتاج توقيع يومي .....
.......سعد وين رايح .....
. سعد ..هلا عمي بو متعب لا بس داخل اعطي البريد لعمي ابو طلال
.. .ابو متعب .. سعد اهو جيبه عنك انا راح ادخله معي ...
... سعد وهو مستغرب اول مره يسويهاا طيب عمي تفضل ...
..دخل ابو متعب المكتب وابو طلال كالعاااااااده مشغول بوراقه ...
..ابو متعب احم احم .
.. ابو طلال .. رفع راسه هلا والله اخوي .
.... ابو متعب هلابك زود حط البريد ع الطاوله ..
. ابو طلال ماشا الله عليك زايد النشاط اليوم جايب لي البريد بنفسك
.ابو طلال وهو جالس يوقع البريد كان ابو متعب وقتها في بفمه حكي ع قولتهم .
... وبتردد ياخوي انا عندي لك شور ان اخذته به فيه بركه ون ماخذته في بركه بعد بس اهم شي الراي والاخير يرجع لك طبعا .
. ابو طلال .. تفضل ياخوي مافي فرق بيني وبينك .
.. ابو متعب تسلم والله انا قلت بما انا شركتك واسعه وشغلها كثير وش رايك لو كتبنا بالجريده محتاجين لموظفين .
.ابو طلال ونت اتشوف انا الشركه محتاجه هالشي .
. ابو متعب وهو واقف اكيد ياخوي عشان اعمالنا ماتوقف لازم نجيب موظفين زياده .
. ابو طلال ... ياخوي توكل ع الله واذا تبي بعد تتأكد اني موافق بخليك تباشر الشغل بنفسك ..
.. ابو متعب والله سويت عين العقل ياخوي توكلنا ع الله طلع ابو متعب وراسم ع وجها او خطه راح يبتديها ونا المال والشركات الي بسم ابو طلال واولاده تكون له ....


....... {في لندن } يرتبون اغراضهم ماباقي شي ع رحلة .. وطلال مانسى خالد حجز لخالد بعد بالبدايه كان خالد متردد بس طلال اقنعه انه محتاج له بالشركه .......


........ في مطار الرياض } او ماوصلو ريم وريفان حطوا الجلال على راسهم ..

.........طلال خالد ...
..خالد ..هلا
...طلال شف ترى انا طلبت تاكسي لك لاني حجزت لك بفندق ..ونا راح اوصل خواتي البيت وبعدها ابروح الشركه ونت روح ارتاح وبكره الصبح يكون بينا اتصال ..
. خالد طيب سلم ع طلال وعيونه مافارقت ريفان ... شاف شنطه صغيره وعرف انها حقت ريفان حاطتها هنا بعدها بتاخذها حط في داخله ورقه وشي ثاني ... وبدون مايشوفه حد .
. توه بيركب التاكسي الي طلال وصى راعي التاكسي انه يوصل خالد للفندق .
....واقف صانف لاهو راكب ولاهو داخل السياره
طلال قرب جنبه ياخي ادري انك تحبنا بس مو لذي الدرجه ماتقدر تفارقنا هههههههههههههههههههه
خالد ... بمكر يصير اجي معك كسرت خاطرك
... طلال لا انت عطينك وجه عاد فوق الزوم اركب التاكسي روح ارتاح هههههههههههه ..
......خالد في ذي اللحظه يناظر ريفان كان عليها الجلال مايشوف ملامح وجها لانها متغطيه .
. صرخ وقال لطلال مو بس احبك ياطلال الا دخلت قلبي مو اول طعنه ومن اول نظره ..
...طلال ههههههههه والله ان عطيتك وجه ماشبعت تغزل فيني وجلسنا هنا لين الصبح ..يالله توصي شي خالد وهو يسوي نفس حركت يصرخ مثله مع انهم كانوا قراب لبعض ..... بس كل واحد جنب سيارته اول مابيركب طالع ريفان مايدري هل الي يقرا في عيونها صحيح او يحلم كان يسمع لغة العيون بس ماتوقع انه بالسهوله ذي راح يقرا عيون حد بحياته حست ريفان انها تبادله نفس الشعور ونها بعد تقرا الكلام الي بعينه
كان يقول ليتك تشوف ..... يلي بقلبي وتقراه ..... وتعرف مكانك داخل القلب بوضوح ....وتشوف حبك كيف قلبي تبناه ...... وتعرف مدى تأثير حبك ع الروح ...... هز راسه وكأن فهم وش ردت عليه ريفان .. وهز راسه بنعم .... ودخل السياره ومشى وعيونه ع ريفان ... دخلت ريفان السياره .....تبون تعرفون وش تقول له ريفان ..................... كانت تقوله انتبه لنفسك وهو فهمهاا اكيد راح تقولون بس فكرنا شي كبير هههههههههههههههههه بس حلوه لغة العيون لاني اعتبرها الحب الحقيقي بين اثنين .... نزلت دمعه من عين ريفان وتنهدت داخل قلبها ........



.....{في بيت ابو طلال } .................وصلوا البيت ام طلال .. كانت بستقبالهم
..ام طلال .حيا الله من لفى علينا هلا وغلا اول ما اخذتها بالاحضان ريفان .
.... ريفان وتضمها بقوه وتشم ريحتها فديتك ياست الحباايب والله انتي وحشتينا موووووت ...
............. اقول ريفوووووووووو متى راح ننتظر دورنا نخليها لبكره يعني اقول وخري بس عن امي حتى انا مشتاقه لهاا مو كل الحنا لك اعرفك طماعه والكل ههههههههههههههههههههههههه
ريم تحظن امها ........ وحشتيني موت يالغاليه ......
.. الا بدخلت عبد الله .... الله هم رأيه وسكينه قووو ماشا الله اللهم صلي ع النبي زغروووووووووووطه للعوانس ... ريفان وريم يطالعون بعضهم وكأنهم ناوين نيه شينه فيه وخذوو المخدات حقين الكنب الصغار و يالله حرب مخدات ابتدا وعبد الله يصرخ يالهوووووووووو يمه رأيه وسكينه عاوزين يصلخوني ... وهم ظرب بالمخدات وظحك عليه بعد ماتعبوا كلن جلس بمكانه وتعالوا شفو اشكالهم من الحرب بس هذي حرب بدون سلاح ....... بعد ماخلصوا ...... الكل ضحك عليهم ع اشكالهم اما طلال اكتفى بس باس راس امه وطلع يروح يسلم ع ابوه ....
.... ريم وهي تعبان من الحرب الله يقطع ابليسك ياعبوووووود كذا تستقبل لنا ونا توأمك يالدب
.. ريفان ماهي احسن حاله منهم ..ريفان ايه والله صدقتي ابو قذله الدب وتمسك راسها بعد تعب شديد .......... آه آه ياراس ي وش ذا ..................................................




...{في شركة ابو طلال ..} .......طلال توه داخل الشركه والموظفين يسلموا عليه ويتحمد له بالسلامه صعد بالاصنصير اول مافتح لقى عمه استغرب مو وجود عمه بالشركه ..
....راح يسلم عليه .....
....طلال هلا عمي وحب راسه ...........
.... ابو متعب بضيق وبنفاق .. وبفرحه يدعيها .. هلا ياولدي عاش من شافك طولت الغيبه وش مسوي بلندن وكيفها معك ....
....طلال الحمد لله بخير طلال استأذن من عمه ......عشان يروح لبوه بمكتب ؟ ابو متعب بخاطره . ففففففففففففففف وش جابه ذا ماطول بعد له شهر لحين نحتاج مانسوي شي الا حنا حذرين الله يستر لايخرب كل شي بنيته .........................


......نرجع لخالد يتمشى بشوارع الرياض يحس قلبه يخفق للمكان هذا يحس شي يخليه يحب ذا المكان اها بس لو يعرف بدأ ألم راسه يرجع له تسند لورا وهو ضاغط ع راسه بقوه وقف عند الاشاره ......
......سعود كان واقف بنفس الاشاره ينتظرها تفتح بدون شعور طالع السياره الي جنبه شاف شاب وركز ع ملامحه وهو مو مصدق ........

... انا احس اني اعرف هالشاب قرب اشوي نظره وركز عليه لاااااااا مو معقوله ماصدق بس بس بس الوليد . اشولن ومن . ....... وكيف يسير كذا نزل من سيارته الا فتحة الاشاره ومشى راعي التاكسى وسعود يصرخ ب أعلى صوته الوليد الوووووووووووليد الوللللللللللللللللللللللللللللليد .................................................. .................................................. ................................................ .........وش توقعاتكم من الشاب الي شافه سعود لدرجة انه نزل من السياره يكلمه......................تساؤلات كثيره واتمنى توقعاتكم بالبارت الي بيجي واوعدكم بان الاحداث راح تكون قمه في الروعه اختكم تعب قلبي

نزلت ثلاث باااراتات لثلاث اسابيع لتعذروني لان الامتحانات على الابواب بعد ثلاث اسابيع نلتقي وأدعولي بالتوفيق

في روايتي أعتبر كل من يتاابعني انتم أبطالها لاتحرموني من ردددودكم وتقيمكم

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:11 PM
شكورا ع ردودكم ماتنطشتوني وان شا الله اكون عند

حسن نظنكم والتوفيق للجميع يارب


هذا تكلمت البارات عزيزاتي
لاااااااااا مو معقوله ماصدق معقوله اهوو نزل من سيارته بس شوووفو الحظ فتحت الاشاره وهوو ينادي الوووووووووليد ................الووووووووووووووووووووووليد ......................ركب سيارته مسرع بيلحقه بس للاسف ضيع السياره حاول يمين يسار ماشااااااف احد ضرب الدركسووووون السياره بيده بقووه وندم انه ماخذ رقم السياره ... بس لحظه كيف ياخذهاا وهو يدري انه الوليد مات ولو مو هو الي دفنه بيده كان قال كذب مو معقوله ذا نسخه من الوليد اوو لا هو نفسه ضرب ع جبهته .
....اف ففففف انا وش قااعد اقول الوليد توفي الله يرحمه ونا جالس اهوجس الله يلعنك يابليس ..سند راسه ع مقعد السياره وحط يده ع راسه ...الله يرحم ترابك ياخووي والله اني اشتقتلك آآآآآآآآآآآه ياقلبي ... اتجه للمزرعة اخووه لان ذا الشي الوحيد الي يشم ريحة اخووه فيها وهو يعرف وش قد هالمزرعه غاليه ع اخووه وبالخصوووص الفرس الي كل ماتظاايق او تذكر ابوه شافه هناك مع فرسه ريحاانه .................................................. .................................................. ............................و





صل لفندق الي حجز له طلال فيه دخل السويت حقه يرتاح كان فخم بس مو ذا المهم كان يشده شي واحد شي غريب او شعور غريب يخليه يحب هالديره اخذ له شاور وطلع حط كل ثقل راسه ووجعه ع المخده مسك راسه بقووه آآآآآآآآآآآه .



..وش ذا الصداع مو راضي يفك مني ياربي ألم شديد ألم راسه كان شديد مره لدرجة انه ينزعج من نور حتى لو كان خفيف ونظره يخف آآآآآآآآآآآه قال في نفسه يوم متعب وبعد جهد جهيد ناااااااااااااام ..................................



..اليوم الثاني راح الشركه بعد مادق عليه طلال وارسله سواق الشركه .................................................. .....................................






....بيت ابو الوليد جالسه على الاب توب الا يجيها اتصال المتصل بك ثقيلة طينه ......
...عهود ..........اف اف اف اف ياربيه وش ذا النشبه الله يعني بس ع ثقالة دمهاا ومتردده بين انهاا ترد وبين تسفهاا وتذكرة اسلوبها في الكلام ياربيه حتى ماعندها ذرابه وهي تتكلم وتقلد صوتها بنعوووومه مصتنعه الووووو هااااي عهوود سخيفه وخاايسه ع بالها البنت قاطه الميانه بقووه وتكمل مدري اخوي الوليد وش كان يحب فيهاا جمال ايه بس الحمد لله والشكر بس افتحها من داخل بلاااوي الله يرحمك ياخوووي لما كنت عايش ماترضى نجيب سيرتها بالشينه بس مايكون الي في بالي صحيح وتحط عينهاا ع سعووووودي ..لا وع الله لايقولها تزوج سعوووودي رجعت تدق مره ثانيه
عهوود .. اف ذي ماتمل خلني اشوفها وش تبي ....... بدون نفس الوووووووووو
الطرف الثاني ...... هلا يالخاايسه زين افتكرتينا وعرفتي انا لك بنت عم سخيفه ليه ماتردين .........
.عهود وتحترق من الداخل وتدعي عليهااا هاا لا بس كنت مشغوله شوق بغيتي شي ..
..شوق وش دعوه يبنت العم لا الدعوه عند القاضي ههههههههههه ...
.عهووووووود وهي تضحك ضحك مهاابيل الي يسمعها تقول تساايرهاا ...

..شووق ادري مالك خلقي ..
. عهوووود لا بس انا مشغوله اشوي وبسكر
...شوق لحظه ليه ماتعزيمني عندكم ع عشا ولا غدا ماظنتي انك بخيله يابنت العم ولا اقولك البيت صح بيتي وعارفه راح تقولين لي انا الداخله ونتم الطالعين
عهود في خاطرهاا لا بعد الاخت جمعت ماقالت بس انا الي اطلع الكل وابتسمت ابتساامه ساخره ...وتسمع شووق تكمل ترى ابجي بدوون عزيمه اوكى ولاتسحبين علي وتتطلعين مثل كل مره ..
..عهوود هااا لا ماقدر انا عندي امتحااانات ومقدر اقاابلك
...شوق امتاااحا ن وحنا بالعطله
..عهود توقهت وتبي ترقعهاا لا بس انا دخلت دووره انجليزي ونتي تعرفين ..
. شوق اوكى اخليها السبووع الجااي .
.عهووود السبووع الجااي الله ياخذ روحي وافتك من شوفت خشتك
....شوق تناديهاا عهود عهوود انتي معي .....
.....عهوود ايه معك يصير خير اذا ربك احيانا نتقاابل وسكرت الخط وهي تحس شالة هم ع قلبه ماتدري ليه ماتصتلطف هالانساانه
.رمت عهود الجوال ع السرير ........ افففففففف افففف فكينا ولي يرحم والديك كني ماعرفهاا سمعت البااب يدق .......
..عهود ....بدون نفس مين ....
... انا سعود ..........
...تفضل ادخل ........

.سعود السلام عليكم
عهود وعليكم مثل مارددتم به وووزود...
.....سعووووووود طيب راح تخسرين شي لو ماقلتي هالفلسفه كلها وردتي السلام كامل ..
.....عهود وهي متضايقه من مكاالمة شوق لهااا ...اوكى خلااص لاتعور راسي انا احب الفلسفه عندك مانع
.سعود.........هههههههههه لاعندي دوواس اما مانع ماعرف وينه ....
......عهووووووود تضحك بدون نفس كر كرررررررررر كر دمك سايح بالارض من خفت الدم.....وبعصبيه سعوود بسرعه اخلص مالي خلقك وش تبي
...سعود ...وش فيك عهووووود انتي مريضه مو على بعضك ....
.......عهوووووود وهي ترفع راسه ايه تعبااااانه نفسيا من كلمت ذي العله وقال بتجي ...
......سعود من العله وبعدين كان اعتذرتي منهاااااا .
...........عهوووووود وهي تقلد صووت شوق ههههههههه لا والله ادري انه البيت بيتي وحنا الطالعين ونا الداخله انا ماني عارفه كيف هالانسانه مستحمله نفسهاا لو انا كان انتحرت ثقيله ع القلب ...
....سعوووووود طيب منهي ذي الي ماخليتي شي عن المسكينه حشيتي فيها من رجولها لرااسهاا .........
...عهوووود تدري انا أؤمن بنا الغيبه حرام بس في ذي الانسانه حلاااالن في حلااااااااااال
.سعود ........لا والله اقول لاتفتين مره ثاانيه او بتصير علوووووووم ههههههههههههههههههههه ...........
........عهووووووود تمد بوزهاا ... الحين بدل ماتساعدني اصرفها مابيها تجي ..
...سعوووووووووود ليه ..
....عهوووود تصدق انا خاايفه تحط عينها عليك ....
.... سعوووود يبي يقهر اخته الله كان زين يازينهاا من عين اهي بس تجي ونا احطها بالقلب بس شرط الجماال ثم الجمال ...
.....عهووووود طالع ذا انت تعرف منهي الي بتجي ....
.....سعووود ؟؟؟؟؟ من ......
...عهووووود في غيرها بنت عمك سالم ....
....سعود شوق ولا ولي يرحم امك مسكيها بعدين قولي لهاا اطمح للشهره بأني اصير اول عزووبي يوصل عمره الفين قرن وهووو ماتزوج ...
...عهووووود هههههههههههههههه الحين لاا شينت وجهاا بس والله مدري ذا اخووك وش شايف فيه يحبهاا ومايرضى عليها بالغلط صحيح الحب اعمى ..........
........سعود نزل راسه وتذكر الوليد والسالفه الي صارت له جنب الاشاره وش كيف كان يحلم مجرد حلم بأنه الوليد يشوفه قدام عينه ونا الخبر الي سمعه وخبر وفاته كل كذب في كذب .


.....فقدتك يا أعز الناس ................ فقدت الحب والطيبه .....................وأنا من لي في هالدنيا ....................سواك ان طالت الغيبه .............. رحلت ومن بقى ويااااي ...............يحس بضحكتي وبكااااااي ......................وحتى الجرح في بعدك .....................يغريني وأهليبه ...........................تصدق قد من حنيت ...............أشوفك معي عن حزني ..........................و؟أحس ان انت تدري به .................تسووى بالالم والاه ه ه ه ..........................................ولكن البقاه لله يصبرني على بعادك .................................وذا حظي وراضيبه ...................


.....عهووووود حست انها غبيه لانها تعرف غلااته في قلبه وذكرته فيه ...............

. عهوووود سعوووووود انا اسفه سعووووود .... سعود سرحااااااااان ومانتبه االا بهزة كتفه ........سعود انا اسفه والله ماكن قصدي بس من جد قاهرتني مدري اخوووي لهدرجه ماعنده ذوق صحيح هي حلووه ومغتره بجمالها بس الجمال بالجوهر مو مظهر .............

......سعود عطا اخته ظهر .بحزن ياليته تزوجها بس عاااش توه بيطلع .......

.. عهود في نفسهاااا اففففففففف انا وش سويت أنا اعرفه يحب الوليد ......... راحت له بسرعه سعووووود .....التفت لهاا ...... ودموعها بعينهاا انا اسفه وتركض بحظنه تذكرت عهوووود كيف كانوا يسون هبال في البيت عهووووووود وهي ماقدرت تمسك دمعتها ادري اني ذكرتك بالغالي بس انا من جد اسفه سعوووود مسح على راسها خلاص عااد لاتصيحن قطعتي قلبي وبعدين مو من جدك من خاالك
عهووووود ظحكت وظربته ع خفيف ......... ماتترك سوالفك الله يخليك لي ياخوي ومانحرم منك ........ مرت سنه ونص ع غيااابه وماحد قادر منا ينسااه ........

.. سعوود يالله عاد عن الدلع روحي غسلي وجهك وفكري وش بتسوين بقمااشه ...

...عهود ؟؟؟؟ من قماشه .....
...سعوووود من غيرها بنت عمك سالم
........عهووود وهي تمسح دموعهااا وتضحك يؤؤؤ يعني لازم النكد ...............




..............................بعد تكملت السنه ومررررور سنتين ع غياابه وهووويعاني من الالم ونفس الصداع القووي ......خالد في المكتب متابع الاوراق الي عنده ........شال عينه من على الاوراق مسك راسه آآآآآآآآآآآه ه ه يارااسي كل يوم بقول برووح المستشفى اشوف صرفه للالم الي يجيني ومن كثر الشغل انسى ......................جت على باله ريفان له مدى ماشاااافها اشتاق لها آآآآآآآآآآآآياريفاان وش كثر اخذتي قلبي بالسهوله ذي وملكتيه اخااااااف اتقدم لها بس اخااااااااااااف مايوافقوون قال جملته ذي وبدخلت طلال عليه المكتب ......منهم ذووووول الي مايوافقوون اتعرف كاشفك انا ههههههههههههههههه

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:13 PM
بعد مرور سنه على خالد وهو يعاني
نفس الالم ونفس الصداع ...خالد في المكتب متابع الوراق ....شال عينه من على الاوراق بكل تعب مسك راسه
خالد:آآآآآآآآآآآه ياراسي كل يوم بقول بروح المستشفى بشوف صرفه للوجع الي يجيني وانسى
جت على باله ريفان له مدى ماشافها أشتاق لها
خالد:آآآآآه يريفان وش كثر أستحليتي قلبي بهسهوولهأخاف اتقدم لهاا مايوافقون
قال الجمله ذي وبدخلة طلال
طلال : من ذوول الي مايوافقون أتعرف كاشفك أنا ههههههههههههههههه
خالد :لابس طلا قاطعه
طلال: لابس ولا خس تقول الي بخاطرك كله انت قلت حنا اخوان صح
خالد : والنعم فيك
طلال : انا ألاحظ عليك ياخالد أنت مو طبيعي ذا الاسبوع كثير تتعب وسرحان
خالد: آآآآآآآآآآآه ياطلال قلبي
طلال : سلامة قلبك وش فيه
خالد :بدء ينبض
طلال :بستغراب بعدها انفجر ضحكتبي تفهمني انا السنين كلها قلبك واقف وتوه ينبض بالحياه ذا الاسبوع
خالد : مشكلتك ياطلال تقلب الموظوع تريقه طلال عدل جلسته على الكرسي وسند ظهره للورى ويشبك ايديه بعض
طلال : اوكى مستر خالد قو هيد كمل قول الي عندك أسمعك لي سنه مرافقك واعرف اسلوبك وتصرفاتك كلها حتى الكلمتين الي دايم تقولهم وثنينهم تكلمو طلال +خالد :خلاص سكر ع الموظووع +مشكلتك مو فاهم شي ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
خالد :طلال أذا تقدمت لبنت تتوقع أهلها يوافقون
طلال ك اما انك صحيح دب لي ساعه أطلع منك الكلاموهذي اخترتها اكيد توافق ونص وكيف ترفظ واحد مثلك جمال وووسامه وحالتك الماديه اكويسه
خالد متردد :واهلها تظن يوافقون
طلال:أكيد خالد وش فيك
خالد : لابس انت تعرف انت تعرف اني ماعرف عن اهلي شي واذا عايشين او لااا ونا ولد مين كيف تتوقع انهم يوافقون
طلال: صدقني لو عندي بنت تصلح للزواج زوجتها لك ونت تعرفني قد كلمتي
خالد: تسلم ياطلال ماتقصر
طلال: تقلبها لي فلم هندي طيب وش رايك ماني بتااركك لحد ماتقولي من البنت ومستعد انا بنفسي اخطبها لك
خالد في نفسه بلاك ماتعرف انها اختك
طلال :خالد..خالد وخالد سرحان ماهو بدنيته لاحووووووووووول ذا حالته مستعصيه يالله بلادلع قل منهي البنت وبنت من
خالد بترردد :طلال ماتعصب
طلال : ليه اعصب شكلي بقوم اكوفنك لي ساعه اتحايل عليك واعرض لك خدماتي آخرتها اعصب
خالد : البنت ......... البنت أختك
طلال : مستغرب اختي اي فيهم
خالد : ريفان
طلال ناظره بعصبيه ويطالع فيه وهوو ساكت
خالد ع اعصابه مو عارف وش يقول في هالحظه طلال فيك شي
طلال ولسى عاقد حواجبه بس رق لحالة خالد وماقدر يكتم ظحكته وتطلعهاا ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
خالد عرف مقلب من مقالبه واخذ الدب الصغير الي ع المكتب ورماه عليه
طلال ههههههههههه بجديه تأكد يخالد مارا نلقى اطيب منك حنا نشتري رجال وحط يده على كتفه بس اشووف رايها واذا موافقه تعال البيت كلم أبوي ونا معك وهو يدق على صدره


بيت أبو طلال
دخل ابو طلال .. وطلال البيت : السلام عليكم
الكل و: وعليكم السلام
ام طلال : يالله بنات نحط الغدا ريم وريفان لحقوني للمطبخ
ريفان وريم : طيب يمه
صحيح انا بيت ابو طلال مليان خدم بس ام طلال ماتحب الخدم يسون الاكل وتعود بناته انه يسون كل شي بنفسهم ومن يدهم
عبد الله :جالس قام حب راس ابوه وجلس جنبه
ابو طلال : وش فيك اكيد تبي شي ماانت خالي
عبد الله :ههههههههههههههههههههه اكيد ماني خالك انا ولدك يبي ههههه
ابو طلال ناظره بحده
عبد الله كتم ظحكته وحم حم يبه ابي أستأذنك بروح الشرقيه مع الشباب وابغى فلوس اذا ماعليك كلافه
ابو طلال ك متى راح ترووح والشباب الي تروح معهم عسى ماعندهم خرابيط
عبد الله : افاا عليك بس تربيتك انا
ابو طلال : لو ماني واثق فيك وبختيارك لخوياك ماخليتك تروح توكل على الله والفلوس مر على طلال بكره في المكتب ويعطيك الي تبي
عبد الله :فديتك يبه قام حب راسه الله يطول لنا في عمرك
بعد الغدا راح لغرفته يرتاح اشوي تذكر طلال سالفة خالد اتجه لجناح ريفان ...دق الباب .....
:مين
: انا طلال
ريفان فتحت الباب : هلا طللللللللللولمشرفني اليوم لحظه اشوي طلال
ريفان :ماسكه الجوال ..عهود اكلمك بعدين طلال او ماسمع اسم عهوود قلبه دق
طلال : ليه سكرتي كان خليتيني اسلم ع البنت فشله تقول اخوها طلال جنبها ولا فكر يسلم عليها
ريفان : تطالعه بنص عين طيب وش رايك اسلم على رشا
طلال : شين وجه مالقيتي غير ذي
ريفان: هههههههههههههههههههه
ماعندك سالفه حرام عليك طيبه وحبووبه بس انت مانت معطيها وجه ولا هي تموت فيك
طلال : انا ابي وحده احبها مو موس واقف في بلعوومي بعدين وش اسوي ياختي العزيزه القلب ومايهوى
طلال طق جبهته كنا ناسي شي يويو نسيتيني السالفه الي جاي اقولها لك
ريفان :وهذي جلسه كل آذان صاغيه ريفان تطالعه بنص عين ناوي تخطب
طلال : ببتسامه لا انتي الي انخطبتي
ريفان بستغراب أنا
طلال:ايه جالك خطيب صديقي وانا ضامنه لك
ريفان :وش ضامنه لي ثلاجه انا عليها ضمان خمس سنين بعدين انا توني صغيره ماراح اتزوج
طلال: ههههههههههههههههههههههههههطيب ماتبي تعرفين اسم العريس
ريفان :-------------
طلال : اسمه خالد
ريفان اول ماسمعت الاسم استحت ونزلت راسها
طلال :بخبث اوكى خلاص اقوله ناويه تكمل دراستها ونا ادروله عرووس غيرك مثل رشا مثلاا
ريفان :هاااا هاا وش تقول رشا ماتصلح له
طلال :آآه ه ه منكم يالحريم وهو يقلد مرام الكويتيه كل هذا ياعمري دلع بنات صادقه دلع بنات ها ابشره بموافقتك
ريفان نزلت راسها بالارض : الي تشوفه ياخوي
طلال حب يحرجها لا انا ماعندي الي اشوفه نعم او لا
ريفان : بصوت غير مسموع نعم وهزت راسها
طلال ياعمري انا على الي يستحون
ريفان بعصبيه : طلالللللللللللل طلال يضحك هههههههههههههههههههههههههطالعي نفسك بالمرايه خدوودك حمروو وروووودووطلع
راحت تشوف نفسها بالمرايه : يو وش ذا خدوودي محمرين شافت الباب ينفتح ثانيه
طلال :على فكره اختي انا بكره عازم خالد على العشى ابغى عشى مزبوووط هاا وهو قالي لازم العروس تتطبخ يقول مو ناقص يموت جووع لازم يعرف مهاراتك ريفان مفتحه عيونها ع الاخر وطلال طلع وهو يضحك

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:14 PM
اليوم الثاني ريفان ماطلعت من المطبخ وهي تسوي شاي قهوه وحلى وسوت شيز كيك وغير الي جابت من المطعم رتبت كل شي وساعدتها الشغاله بس كان بأشراف ريفان ريم دخلت المطبخ
ريم : يمممممممممممممي يمي يمي وجلست على الطاوله كل هذا لي سلمت يداكي يا اختاه
ريفان : شهقت وظربة يد ريم قبل تاكل
ريم ":آآآآآآآآآآآآآآي وحع وش ذا كلها لقمه
ريفان لاتحركين شي الحين احط لك في الصحن هذا لاتخربينه للمعازيم
ريم : كل هذا للمعازيم ونا شا اللله من بيجي هتلر
ريفان وعع مالقيتي تشبهين بالمعازيم غير هتلر لا خالد تعرفينه
ريم : خالد وهي تفكر اهو ممتلك الاسم لحالها بس مليون واحد اسمه خالد
ريفان : خالد الي بلندن
ريم : ونا اقول اختي متطلعه مواهبه اتااري الحبااايب هنا
ريفان ههههههههههههه
دخل طلال البيت ودخل خالد ووراه طلال قال لخالد ينتظر في المجلس
طلال راح يجيب ملف للخالد ويبدل ملابسه وينزل
ريفان جهزت كل شي بس باقي تبخر المجلس اخذتها بتحطه في المجلس وترووح تتروش لان تدرون المطبخ شغل والريحه احلى بعد بعد الكرف كله
دخلت ريفان وشغلت التكيف ومرت بكل زوايه من المجلس دخل المجلس اول مادخل هي كانت بتتطلع بسرعه وفجأه وبدون مقدمات تصدم فيه من الصدمه فقدة توزازنها وبتطيح بس كانت يد اقرب لها من انفاسها جات يده وراء ظهرها مسكها تلاقة عينهم ببعض ماحد منهم تكلم ولا قال شي وقفوا ساكتين مشتاقين لبعضهم وكانت لغة العيون كفيله بانها تشرح كل شي تذكرة اول ماكن يكلمها تتخانق معه ولا كانت تبين حبها لها بس لحين غير لها مده ماشافته اشتاقة له وفقدته كثير خالد يطالع في عينها يلاقي فيها لمعان تزيد من جمال نظراتها وهي تناظر فيه مو قادره تشيل عينها من عينه امتلت عينها دموع شافت في عينه كلام وكأنه يقول لها لو الارض تحس بحسرتي يوم فرقاك يمكن تجف بحورها من زعلها وهو ناظر في عيونها وقرأة الكلام الي فيها لاتسأل دموعي عن أوجاع الايام أسال عيوني من تمنى تشوفه أكيد هذي لغة العيون الي معضم العشاق يفهموها انتبه لنفسه وشال يده من عليها نزلت راسها ومشت بسرعه قبل حد يشوفهم

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:14 PM
--------------------------------------------------------------------------------أول مادخلت عند ريم
ريفان :ياويلي ويلي طار المعرس ريم طار
ريم باستغراب :وش فيك أختي أنهبلتي واي معرس
ريفان : بلاك ماتدرين انه خالد خطبني
ريم : من جد وكلوووووووووووووليش
حطط ريفان يدها ع فم ريم
ريفان : اسكتي لاتفضحينا لاتسمعك امي لسى ماصار شي بعدين ماظنتي راح يسير وهوو شافني بذي الطريقه وهي تاشر ع نفسها
ريم :ههههههههههههههههههههههههه ياختي والله جمالك الرباني أحلى صدقيني وبعدين ماظنتي بيهون وتقولي ريم قالت وتغمز لهاااا
ريفان ابتسمت لهااا ياليت وتتنهد

أسبوع على ذا الحال مو راضي يكلم حد وكل منفرد بالغرفه حتى اخته عهود كانت تتشاجر معه وتلاسنه بالكلام بس مايرد عليها وقفة جنب الباب هي وروعه ترددت بالبدايه تتطرق الباب تخاف يصدها مثل كل مره ويطنشهاا
روعه : تتوقعين راح يفتح لنا الباب
عهود : ان شا الله يفتح دقت الباب
:مين
: أنا عهود ممكن ادخل
:عهود بالله مو فاضيلك ماني ناقص أحد وفي خاطره آه آه وش تبون اقولكم ماني قادر انسى السالفه شفته من اول مره ماني عارف اذا هو او لااا
عهود دقت الباب مره ثانيه
سعود : مو قلت مانبي احد
عهوود : طبعا ماتترك رجتها حتى بحالات الحزن
عهود : احد او اثنين هههههههههههههههههههههههههه
حكت راسها حست انها بتكحلها عمتها
سعود اسمعني ياخوي خلاص اذا ماتبي اخفف دمي مو لازم لك اني ما اتكلم بس لاتقطع قلبي ونت على ذي الحال خلاص انا اعترف لك انا دمي ثقيل وما انعطى وجه بس تكفى افتح الباب وتكفى تهز رجال ولك ما اتكلم
قام سعود وفتح الباب وابتسامه مابانت بين ملامح وجه بس كان يضحك داخله ع رجة هالبنت
سعود : اففففففففففف تراك زهقتيني وبعدين انا ماجلس جنب بنت ثقيلة دم
عهود : وعيونها مليانه دموع اوكى قل الي تبيه بس لاتسوى فيني كذا خفت عليك وتجي تحظنه وتلحقها روعه وصار الموقف مكينة صياح
سعود : استغرب في نفسه من جدها ذي زياده ع رجتها اكتشف انها تحمل قلب ماحد يحمل مثلها ابتسم ومسح ع راسهم
عهود زاد بكاها سعود حلفتك لاتسوى فينا كذا انت الوحيد الي باقي لي بعد ابوي واخوي الله يرحمه سعود ضمهم بقوه في حضنه
سعود : ماكنت اعرف اني غالي لهدرجه وهي تطالعه
عهود وهي تنشق : لازم تعرف غلاتك الا اذا شفت دموعي انا وروعه
سعود : مسك ذقنها بيده ورفع راسها لا يا اختي ماتهون علي دمعتكم ونتو اغلى ماعندي بالدنيا ذي
عهود : دب وربي لاتسوى كذا مره ثانيه وتخرعني ماتترك خناقها وانا وروعه قررنا مانكلمك
سعود : طلع ضحكه من قلب ههههههههههههههههههههههههههههههههومسك بطنه
عهود : ترفه حاجبها وتطالع في روعه وش فيه ذا اول مره اقول شي ويضحك العاده انكت مايضحك على نكتي ولحين جمله عاديه مافيها روح الدعابه وفاطس ضحك سعود لسى يضحك ههههههههههههههههههههههههههههههه
سعود : اصلا اذا ماتهاوشين وتناقريني ماتكوني عهود مو توك تقولين خلاص ماراح تفتحين فمك
الكل ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه


خالد خلص من الاكل وقام يغسل
طلال : ها ماقلت لي وش رايك بالاكل
خالد :والله مابه كلام وبالخصووص الحلا ماشا الله الشكل والطعم بالله بس عطني رقم المطعم ابي اتعامل معه والله كنا طبخ بيت
طلال هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههوهو يذكر بالموقف الي سواه لريفان
خالد : وش يضحكك
طلال : قاله السالفه كلها
خالد : ههههههههههههاماا عاد انك خطير تذكرها وضحك حتى لو هي حايسه عمرها حوووس تظل قمر في عيني
وصل ابو طلال ودخل المجلس
طلال : قام حب راس ابوهوخالد وراه صب طلال لبوه القهوه
ابو طلال : حيا الله خالد وش اخبارك
خالد : الحمد لله عمي خالد وهو يدنس لطلال يتكلم وكل واحد يندس الثاني عشان يقول
ابو طلال : وش عنكم مو خالين اكيد فيه شي
خالد : بتردد عمي انت عارفني ومايحتاج السنه الي مرت كفيله انك تعرف اخلاقي وماعندي خرابيط ونتو ناس والنعم فيكم وانا ياعمي يشرفني اطلب يد بنتك
ابو طلال : والنعم فيك ياولدي بس الاصول في مناسبات مثل ذي تجيب الاهل معك خالد كنا حد صاب عليه ماي بارد مو عارف وش يقول
طلال : يبه خالد مقطوع من شجره وحنا الي نعرفه احسن من الي مانعرفه
ابو طلال :وكأنه اقتنع من كلام طلال خلاص حنا نسال البنت اذا موافقه او لا وربك يكتب الي فيه الخير
ابو طلال كان متررد بس بحكم صديق طلال اقتنع من كلام طلال وحددو الملكه بعد شهر

دقت عهود على ريفان
عهود : أللللللللوووووووووووووو
ريفان : هلا والله وحشتيني موت
عهود : يالدبه لو وحشتك كان جيتيني اشوفك
ريفان : انتو ياعهود غيرتو بيتكم وتدرين ان السواق مايدل
عهوود : لاتطلعينك اعذار بيتنا مايضيع
ريفان :كنت مشغوله وباللهجه المصريه قاني عريس
عهود : اما عاد يالخاينه ليه ماتنتظريني عشان نسوي ملكتنا وزواجنا في يوم واحد
ريفان : وع اناا انتظرك طافني القطار وشكلنا بنعنس انا ونتي
عهود : هههههههه طيب وش رايك تقولي لعريسك اذا وافقتي عرض عندي بنت مجانا وخلينا ظرتين ع بعض اهم شي ما افارقك
ريفان : الغيره ذابحتها لا والله وش رايك بعد ازوجه وحده مطلقه او ارمله وعندها بزارين وتسير العيال مجانا
عهود : هههههههههههههههههههههههههههههههههه لا طار المعرس
ريفان : ادري عنك في كل شي ناشبت لي حتى المعرس ماسسلم منك لاالااااا هذا خلووودي فديته ما ارضى عليه وه ياقلبي وه
عهود : وهي تقلدها واهين ياقلبي واهين من زينك انتي وياه على قولة المصاريه نيله تنيلك انتي وياهههههههههههه
ريفان : ونتي معناهههههه تعرفيني احب الخير للناس
عهووود : ايه باين
ريفان : اقولك المووهم تعالي في ملكتي طيب يويلك تقولين ماقدر اذبحك
عهود : وتظيعين مستقبلك عشاني انا افقد رروحي ونتي بدل يزوفونك لعريسك يزفونك للسجن ام الفله ياشيخه ونصير مشهورين هههههههههههههههههههههههههه
ريفان :الله يرجك اخرجتي فلم هندي يعني لحين وش فلته انتي الثانيه شكك تحلمين واجد وتشوفي فلم هندي واجد
عهود : ههههههههههههه
ريفان : عهود مثل ماقلت لك لا وصيك تعال
عهود : طيب ادري ماتقدرين تستغنين عني
ريفان : ههههههههه ياشين الواثقين يالله توصين شي ابسكر
عهود : سلامتك وسلمي ع خلوووووووودي وهي تقلدهاا
ريفان : ههههههههه يالدبه يالله باي
عهود باي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:15 PM
--------------------------------------------------------------------------------

يوم ملكة ريفان الكل طاير من الفرحه جو اقارب ريفان بنات خالها وخالتها وام طلال الفرحه مو سايعتها اخير بتشوف بنتها عروس
ريفان كانت بغرفتها مع صديقتها عهود وريم راحت تجيب فستانها وفستان ريفان الكوافيره خلصت اخر لمسه من ريفان وريفان حبت الميك اب يصير ناعم لان ملامحها ناعمه
عهود : ياعيني ياعيني خلودي راح فيها يابنتي خفي ع الواد
ريفان : وهي تطالع في عهود بالله خلي عينك بارده مو ناقصه تصكيني عين
عهود ك ليه قالو لك ام هلال عهود تبي تقهرها وع طار ام هلال سمعت تقول انا العريس اجمل منك
ريفان : وبغروور ومن قال اصلا مافي احلى مني واذا مومصدقتني روحي شوفيه اكيد بالمجلس عهود وكنها ماصدقت
وع طول نزلت اول ماجات المجلس وبتشوف شهقت شهقه قويه وحطت يدها ع فمها
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
تتوقعون من شافات عهود ؟؟؟؟؟؟؟؟؟
بليز ابي توقعاتكم

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:16 PM
اول ماطلت في المجلس شهقت شهقه
قويه وعيونها مفتحتهم على الاخر ما
قادره تتكلم
:اول ماشافها واقف فاتح فمهوهي على نفس الحال
:أنا اسف
عهود : لا انا الي أسفه كنت ادور سلسلتس ضايعه هنا رقعتهاا تخيلو لو قالت ابي اشووووف معرس اختك عن أذنك وبلمح البرق ماشاف الا غبارهاا
طلال: لا والله ماني اسف يازين طلتها وحياها وطول الوقت وهي في باله
اما عهود تفكر بالي صار لهاا ياربيييه يازينه وياحلووه وسيم وطويل وحلووو بعد وه ياقلبي وه دخلت غرفة ريفان وهي رايحه بعالم ثاني
ريفان : وهي تناظر بالمرايه ها بشري شفتيه وتأكدتي اني انا احلى
عهود الي دخلت ونفااسها متقطعه اول ماشافتها ريفان استغربت
ريفان : وش فيك كنك تلعبين صاده ماصده "يعني صيدني واصيدك
عهود :وهي تحاول تاخذ نفس تجلس على السرير هاها مافيني شي بس معك حق طلعتي احسن منه اتاريك ختيره يابنت تبي تغير السالفه ولاهي لاشافتها ولا شي ومومعقوله تقولها شفت اخووك بدل المعرس
ريفان : بغروور عشان تعرفي مره ثانيه ماتسمعي كلام ام هلال
خلصت الكوافيره ريفان
مشا الله الله يخليك هالعيون هيدي ريفان ابتسمت لها وفي خاطره لا راحت عيني بسم الله الرحمن الرحيم عين الحسود فيها عوود
عهود : مشا الله الله يعين العريس اليوم خفي عليه شووي
كان فستانها لونه بنفسجي بقمااش حرير وتحت الصدر فيه شريطه ذهبي الخيط كان ملفووف حول الصدر ومن ورا الظهر ورده مصنوعه من نفس الخيط ومن قدام كان شكل الفستان مفتوح على شكل دائره لركبه ومن ورا ذيل طويل تناظر نفسها بالمرايه وكان شعرها المفتوح يضيفها جمال فوق جمالها
ريم توها داخله: يالله ماخلصتوامي تقول وانتبهة لريفان واااااااااااااااو
ريفان تناظرها وش فيك تناظريني كذا
ريم : تغمز لها بعينها لا بس طالعه ختيرررررررررره شكل الواد بيروح فيها
الكل ههههههههههههههههههه
نزلت ريفان وعهود وريم بالصاله وطبعا الاقارب وبعض الاصدقاء المدعوين لملكه عهود راحت للمطبخ تعطي ريفان الهديه الي جابتها لها
بنفس الوقت طلال متجه للباب الخلفي للمطبخ عشان يقول للمه تجيب ريفان اول ماوصل لمحها بنوعمتها بفستانها بشعرها كانت مشغوله بالكيس الي عندها والرجال الي جنبها داخل جوو زين منه حس على نفسه
طلال : احم احم
عهود سمعت الصوت رمت الاكياس بالارض وشهقت ومسكة قلبها يمممممممه
طلال :ليه شايفه جني لاسمح الله
عهود : تا تا تا مو عارفه تتكلم انا ك ك جا ه كيس ونزلت راسها وعيونها مغرقه بالدموع حطت الغطا على راسها واخذت الباقي من وجها الي طاح وطلعتوطبعا كالعاده ماشاف الا اغبرتهاا
طلال يضحك من قلب ياحبي للبنت
جات ام طلال المطبخ تقول للشغاله تاخذ القهوه مع الشاي للمعازيم شافت طلال بلحاله وهو لسه مانسى عهوود ويتذكر الموقف ويضحك
ام طلال : بستغراب وش فيك يمه انهبلت ماحد معك بالمطبخ جالس تضحك
وطلال يضحك على خفيف لا يمه مافيني شي
ام طلال : حطت يدها على جبينه مافيك حراره وش له مستخف
وطلال زاد ضحكه ومسك بطنه
ام طلال : من وين تضحك انت من بطنك
اما طلال بعد ماخلص مكينة الضحك الي فيه اسف يمه بس تذكرة نكته ايه صح يمه نسيت خلي ريفان تجي عشان يشوفو بعضهم
ام طلال : طيب يمه لحين اجيبها جت ريفان ومعها ريم بس عهود مافيها بموقف ثالث فشلله وش راح يقول عنها خافت تشوف طلال مره ثالثه
طلال : يالله ريفات تأخرنا على خالد ريفان خايفه وقلبها يدق من كثر ماهو يدق تحس انه سامري مو طبول والكل سامعها من كثر خوفها تمشي وتسمي على نفسها لما وصلت للباب وقفت
طلال : وش فيك
ريفان يدها ترتجف ريفات تهمس لريم
ريم : ها ريفان وش فيك
ريفان : فديتك ريم اقري علي مافيني حيل رجوولي ماتشيلني
ريم : كاتمه ضحكتها ومبتسمه طيب انا كم ريفوو عندي وكلوووووووووووليش واويها وصار عام 2008 وتركنا العنوسه اويها واخيرا بنجلس ع الكووشه واويها وانتو السابقوون ونحنو الاحقون اويهاا
ريفان قاطعتها ريمو وجعه وش ذا قلت اقري علي مو قلت مسلسل سووري حشى فشلتينا ياوفي بس سمعك حتى لو عنده عريس لك ماراح ينصحه ياخذ وحده خبله مثلك
ريم فاطسه ضحك على اختها وطلال بعد
طلال : يالله ريفوو ماراح ياكلك ترى
ريم : اقولك اخوي اسحبها من كشتها بالقوه وبلا دلع بنات على قولة مرام انا اعرف ذي النوعيه ماتجي الا بالعنف وتغمز لخوها بعد اذا شافها بكشتها الله يستر تخيلي ريفو كيف بيكون شكلك
ريفان سرحانه وتتخيل المنظر بعدها
لاااا لاا الا ذي الطريقه اذا الدعوه كذا لجل امش وتاخذ يدل طلال وتمشي طلال وقفها ريفوو وش فيك وش بيقول خالد بدل ما ادخلك انا انتي مدخلتني يقول ذي ماصدقت تعرس
ريفان : هاا هاا صح وش فني انا لا خلاص امش قدامي قبل اغير راي واهون بلا عرس بلاا بطيخ
دخل طلال وريفان وراه طلال كان مفطي على ريفان او ريفان بالاحرى كانت متعمده تتخبى وراه
طلال سحب ريفان وقدمها لخالد
طلال : خالد هذي اختي ريفان
ريفان هذا صديقي واخووي خالد
خالد مد يده يسلم على ريفان ريفان كيفك وش اخبارك
ريفان استحت تمد يدها بس طلال اخذها وحطها بيد خالد
طلال:يكلم خالد ..خالد خالد
خالد انتبه له هلا
طلال:ترى ريفان امانه عندك ولامانه مايزعلوها ولا يكسرو بخاطرها وهذي اغلى ماعندي
وبعدها تجه لريفان وبصوت غير مسمووع هلا اخوي
خالد امانه بعيونك وانا عارفه امي جابت مراه عن عشر رجال واعملي بصلك ونا اخوك
ريفان على طول دمعتها جاهزه لمعتة عيونها من الدمعه الي حابستها ابشر ياخوك
جلست ريفان وجلس جنبها خالد وهم ساكتين ماحد تكلم على هالحال والصمت سيد المكان بس لغة العيون تفضح
طلال : انا بروح اجيب قهووه وشاي كنه حس على دمه اشووي
خالد ناظر ريفان وهو مو مصدق غير غير كل مره يشوفها اجمل من قبل جمال عيونها وشعرها الناعم الحرير ولون بشرتها حلوو خمري على وردي وكان وجهاا منور
ريفان استحت من نظرات خالد ونزلت راسها بالارض
خالد : ههههههههههههههههههههه فديت الي يستحون انا خذ خشمها ومده
ريفان : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي وتفرك في خشمه صار احمر وفي قلبها احلى اذا هذي بداية الرومنسيه لا والله تغدينا وتعشينا وطبع بوسه على خدها وريفان انحرجت وجهها قلب وردي
خالد : ايه صح جبت لك معي هديه بسيطه وانا اسف اذا قصرت معك
ريفان اول ماشافت الهديه طبعت علامة استفهام فووق راسها
كانت الهديه عباره عن دبدووب كبير مره يجي تقريبا نص ريفان ولونه ابيض وفي حظنه دبدوب صغير لونه وردي وماسك قلب في يده
بس المفاجأه الثانيه كانت احلى
خالد : ريفان تبي تشووفين المفاجاه الثانيه
ريفان هزت راسها بس هي رايحه فيها اول مره تسمع اسمها يازين اسمها على لسانه واهين ياقلبي واهين
كان في الدبدووب فيه ثلاث دروج في بطنه فتح الدرج الاول وطلع الشبكه وخاتم مرصع بالالماس واندهشت من فكرة الهديه ولبسها الشبكه مع الخاتم
والدرج الثاني كان فيه مهرها وطبعا خلاه فيه
اما الدرج الثالث جلس خالد جنبها وقال لها الدرج الثالث ابيك كل يوم تكتبين يوميات وش تحسين فيه وبشرط تكون كلمه وحده في ورقة صغيره اما الشي الرابع هذا هووو وفجاه صار الدبدوب يتكلم ويقول أحبك ريفان أحبك ريفان أحبك ريفان وكان بصوت خالد
ريفان هنا ابتسمت مع دموع عينها
خالد مد يده وكانه يقول لها لااااا للدموع اشر على خده عشان ترسم ابتسامه على خدها وكانه يقول لها تبسم للزمن تكفى ترى صمت القهر حراق ... وحذاري تذرف الدمعه ولو النفس مجروحه
وصلتها رسالته فهمته من عيونه بدون مايتكلم كانت الدمعه اقووه من انها تحبسها تمردة ونزلت ومسحها لها خالد وعيونهم تلاقة ببعض
خالد : ريفان انا احبك واذا جا يوم راح تنسيني فيه او الله اخذة امانته حبيت الدبدوب يكون ذكرى لنا أنا ونتي ترى كل نص ساعه يقول ريفان احبك وتراه بصوتي انا مسجله لك خصوووصي
رفعت راسها ودموعها مجمعه بعينها حطة يدها على فمه لااا لاا تقول مره ثانيه هالكلمه ان شا الله حيتنا تدوم لاخر يوم بحياتي
هنا خالد قاطعها سحب يدها من على فمه وباسها جعل يومي قبل يومك
ريفان : انا ماعيش دنيا انت مو فيها ماتسوى عندي
خالد ك مسك قلبه آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي ياقلبي مقدر على الكلام الحلووو
ريفان : ههههههههههههههههههه لاتسويها فيني مثل ذاك اليوم وربي اصدق وضحكووو اثنينهم
لا بدخلت طلال وهو يضحك على ضحكهم
خالد : تعرف وش مشكلتك طلال
طلال : ايه عارف اني ماعرف شي ومو فاهم شي
خالد : ههههههههه لا خيبة ظنك ماراح اقول الكلمه ذي مشكلتك انك تجي في وقت مو مناسب ياخي كان تأخرت ترى هاا بيجلك يوم وبخرب عليك ان تزوجة لنشب بلعوومك
طلال :ههههههههههههههههههههه لامن ذي الناحيه انا مطمن اولا الي راح اتزوجها مو محرم لك وثانيا ريفان ماراح تخليك تشوف حرمة غيرها
طلال يكلم ريفان : على فكره ريفوو خالد عنده كلمتين بالحياه سكر على الموظوع مشكلتك مو عارف شي قبل لايقول لهم لك اسبقيه وقوليهم قبله




بنات هذا تكملت الاجزاء عزيزاتي أشكر كل متابعيني وقرائي بنات طلبتكم محتاجه شي واحد دعائكم لي

بالتوفيق بدراسه لاني فعلا محتاجه أني انجح بالترم الثاني وأوعدكم بروايه أحداثها حقيقيه

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:16 PM
الروعه

--------------------------------------------------------------------------------

الكل ضحك ههههههههههههههههههههههههههههه

خالد:طلال تعرف وش مشكلتك
طلال:ايه عارف مشكلتي ماعرف شي
خالد:لااا ماحزرت مشكلتك انك تجي بوقات مو مناسبه ياخي تأخرت شوي ولا ترى شف يوم لك ويوم عليك ان تزوجة لانشب لك نشبه بلعوومك
طلال :هههههههههههههههه
لا من ذي الناحيه انا متطمن اول الي راح اتزوجها مو محرم لك وثانيا من قال ريفان راح تخليك براحتك تشووف غيرها على فكره ريفوووو خالد عنده كلمتين بالحياه سكر ع الموظوع ومشكلت مو عارف شي قبل لايقولهم اسبقيه وقوليهم
الكل :ههههههههههههههههههه

وظلو ا سهرانين لحد الفجر
ريفان راحت غرفتها ترتاح خذت لها شور وتمددة ع السرير وهي تناظر في الدبدووب ودخلت عليها ريم
ريم : طق طق ريفااان نمتي
ريفان : لا ياقلبي مانمت افتحي الباب

ريفان اول ماناظرت بعيون ريم شافت بعينها دمعه
ريفان : ريم وش فيك ياقلبي فيك شي يوجعك شي
قربت منها ريم : لا مافايني شي بس مضايقه
ريفان : ريم انا اختك ونا اكثر وحده تعرفك
جلست على السريم ضامه يدها بعض
ريم : ريفان راح افقدك وكانت منزله راسها بالارض تبي تتحكم بالدمعه اول ما رفعة راسها نزلت دمعتها

ريفان : حظنت اختها لا ياختي ماتهونين علي واذا تبي مافارقك مستعده افركش الخطوبه ريم مع دمعتها ضحكة على ريفان هههه
ريفان باستغراب : وش فيك
ريم والله مع مصطلحاتك المصريه بيقول عطوني مصريه مو سعوديه

بعدها انقز من الصوت الي ظهر لهم فجأة وطلع مين تتوقعوون






دبدوووب ريفان الي كل شووي يقول احبك ريفان احبك ريفان
من الخرعه لاقو انفسهم ظامين بعضهم فكوو بعض وضحكوا على انفسهم هههههههههههههههههههه
ريم : ياعيني ترى خالد ذووواق ماشا الله وش جابها هالفكره في باله
ريفان : والله انا تفاجأة لما جابها لي ولا وشوفي بعد وراه هالدروج ايش راحت طلت وااااااااااااااااااااااو
يهبل وكملو السهره وهم يسلفوون للصبح
اليوم الصبح دوام
ام طلال صعدت تصحي ريفان اول مادخلت شافتهم ثنتينهم وابتسمت الله لايحرمكم من بعض جلستهم ونزلو يفطرون خلصوا
ريفان : يالله ريمي انا طلعت تأخرة على المحاظره
ريم : روحي ونا وراك بس اكل الي بيدي
ريفان :تضحك عليها يالدبه لاحقه على الاكل
طلعت وتوجهة للسياره بتدخل شافت ورده حمرا مع ورقه

سألت السايق : ماما انا مفي مألوم
خذت الورده وفتحة الورقه
احبــــــــــــــــــــــــــــــــــك ...أحبــــــــــــــــــك
كل يوم راح احبك اكثر من اليوم الي قبله تعرفين ليه لاني عرفة انك زهر عمري عرفة انك بساتيني
كل يوم راح تشوفين ورده مني واعرفي اني عايش طول ماتشوفين هالورده الحمرا الي بيديك
واني بخير واذكرك وبالي مشغول فيك
أحبـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـك
ريفان ابتسمت ضمت الورده بحظنها وغمضت عيونها ياربي انك تخليه لي ولاتحرمني منه
وتقطع عليها ريم بصراخ :ريفــــــــــــــــــــــــــــــان ريفاااااااااااان ترى لي ساعه انتظر بالسياره
ريفات تطالع فيها تشوفها مطلعه راسها من نافذة السياره
ريفان : وجع خرعتيني بعدين خربي لحظات الجو الي عايشه فيه
ريم تطالع في الجو رطوبه وحر امشي يرحم امك قبل ماتتطلع لنا ريحه هنا
تدخل السياره
ريفان راحت الكليه اخر سنه لها وتتخرج وريم سنه ثالث اخر سنه وتتخرج من ثانوي هي وعبد الله كان كل يوم يمر على ريفان تشوف ورده فيها وبكل مكان تمشي فيه معنها ماتشوفه ماتلمحه بس تعرف ان الورده منه

__________________

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:17 PM
اليوم بعرفكم على عاائله جديده ماتخلوو من الااحداث المهمه وبالخصووو انها لها علاقه بكل االاحداث الي راح تجي
عائــــــــــــلة عبد العزيز والملقب ب { ابو مازن }
سعاد ام مشاعل واخت سعاد نورة الي عايشه معها
بعد ماتوفى الاب والام واخوهم اخر العنقود مشاري
الي جابته امه بعد جهد جهيد لانها ماتجيب الا بنات
ومن هالبنات الي يعيش ومنهم الي يموت بس
للاسف بعد ماجابت الولد ماتهنت فيه ربته اخته
سعاد مع بنتها مشاعل ....مشاعل هي البنت البكر
لسعااد والثانيه رهف وهي بنت صغيره ببتدائي
تقولون وين مازن بالسالفه عبد العزيز زووج سعاد
يأس من سعاد تجيب له الولد لان دايم يعاايرها انها
مثل امهاامنيره ماتجيب الا البنات ومو مستعد
يضيع عمره بدون السند له بالدنيا ولا مستعد ينتظر
مثل ابو سعاد انتظر منيره لحد ماتيبله الولد وما
تهنى فيه لانهم ماتووو بحادث سياره عبد العزيز
تزوج بنت سوريا صغيره اصغر منه بخمسة
عشره سنه وجابت له مازن كبر ولحين هوو
بالمستشفى ترك حرمته الاولى سعادلايجيهم
ولايسأل عنهم ومايحس بالمسؤليه وطبعا الصرف
شال يده بس سعاد ماحطة يدها على خدها تعلمت
الخياطه تخيط للكل وكان خياطها مره متقن وجميل
ومع هذا كله حتى الجده الي هي ام عبد العزيز
كانت عاايشه مع حرمة ولدهاا سعاد كان قلبها
ماتحقد على احد تعتبر ام عبد العزيز امهاا و
ومشاري يلعب بحد النوادي يطلع مصروفه بيده
ماكان يحمل اخته كل المسؤليه لانشغلت الخياطه م
ماتقوم بكل التكاليف نرجع لمشاعل مشاعل كانت
تكره الرجال مع الغريب انها تدعي الاسترجال
بمعنى انها ناعمه بس تسووي نفسها خشنه
يمكن عشان تشوف في البنت الضعف والرجال
القووه وماتحب تكون ضعيفه اخذت ذي الفكره من
حياة ابوها لما كانت تشوف ابوها يخانق امها
والام ماكنت تدافع عن نفسها عبد العزيز كل يوم
منكد على سعاد زوجته بسبب الولد لانها ماتجيب
الغريب انو لحد الان في ناس تفكيرها ان في فرق
بين البنت والولد والبنات هم للمات بس العاطي
والرازق هو الله مشاعل بذي الاسباب ماتبي
تححسس غيرها انها ضعيفه وكانت تاخذ حقها تالت
ومتلت ع قولى المصرين

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:17 PM
رجعت مشاعل مع رهف البيت الي كان بيت قديم
مصنوع من طين وبيت الجيران كان احسن منهم

بشوي بس الي يزعج مشاعل حوش الغنم الي ببيت

جيرانهم وواحيانا كانو الدجاج يطمرون من فوق
السور ويجون علي بيتهم مدري بس يمكن

يغريون جو خخخخخخخخ
المهم مشاعل توها داخله البيت :رهيف وجع ماخليتي شي بالبقاله ماخذتيه الاتشوف الدجاجه تحت رجلها والله مدري حوش بيتنا صارت حديقة حيونات من الزريبه الي جنبنا وجع وتهش الدجاج برجوولهاا

رهف : شعووله لحقي علي شووفي من عندنا

مشاعل : ادري من غيرها ام سعيد الخطاابه وعع

رهف : شلون عرفتي يالدبه

مشاعل وهل تخفى الريحه ذي ريحتهااا بس تعالي معي اوريك فيها يالله ندخل
مشاعل +رهف : السلام عليكم
ام سعيد +ام مشاعل + الجده وعليكم السلام

مشاعل : ونا اقول وش عنده الحي مطفي اللمبات اتااري نوور ام حصصصيص مغطي حصووص عندنا ياهلا حصو ووو وش اخبارك

ام سعيد / حصيص بعينك وراسس ماتحترمين الي اكبر منتس
رهف :مشاعل من قالك انا النور نور ام سعيد
شايفتها لمبه النور نور الكهربا حقوووق الطبع محفوووظه لو سمحتي اختي

ام سعيد : سعاد سفتي بناااااااتس علي مايحترموني

سعاد : مشاعلووه ورهيف جوووزي عن الحرمه

مشاعل : افااا وتقرب جنب ام سعيد ام سعيد يام السعد ماهقيتها منك انا لما اقول حصيص لي حكمه في ذا الشي وانووو ادلعك

الا تجي الجده ومعها الرادووو حقها وتتطق فيه عشان يشتغل عشان الصوت يوضح

مشاعل تهمس لرهف : اما راديو جدتك ذا مايمشي الا بالظرب مسجلات اخر زمن خخخخخخخخ

الجده : ام سعيد شلوونك شحبااارك وين هالغيبه مانشوووفش
ام سعيد تظحك هههههههههه والله تدرين ابو سعيد مايقدر على فراقي لحظه وحده ولا بعد يغاار علي فديته يخاف حد يشووفني بعدها يعشقني بعدها مسكين حرام يتعذب والحسد هاليومين ماخلى لس حد ونا اخاف من العين فديتس

مشاعل : تكلم نفسهاااا لا والله خاايفه عالولد يعشقها بعدين صحيح مسكين بتتعب حالته النفسيه ورهف تسمعها وتظحك
الجده : مالت عليتس انتي مع رجلتس وش يغار عليتس لايكون عمرك 25 ونا مدري او صايره لي بنت بنوته {بنت بنوته يعني البنت التي لم تتزوج والصغيره في السن }
ام سعيد : يؤؤؤ يام عبد العزيز اذا تغارين من الكناري قولي ونا ادورلس واحدن زوووين
الجده: لايكثر بس ونتي حاطه لي الروج البنفسح فاااقع مفشلتنا قومي مسحيه واا تفكير تحطيلتس رووج خذي ديرم ازين لك كل واحد يراعي سنه القاانوني

ام سعيد :وراتس تكبري كذا ترى انا اصغر من سعاااد بنتس اكبر منها بخمس سنين عمري 29 سنه ونص حتى الثلاثين مابعد اجيها

الجده :ماتترك شي بخاطرها الي ع قلبها على لسانها وععععععععع وتكش عليها ياشين السرج على البقر


هنا مشاعل ورهف فطسوووو من الظحك ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههوسعاد مهم بعد بس تخبيها عشان ماتشوفها ام سعيد

ام سعيد : لايكون حاطتن عينس على رجلي وتنااشبيني فيه ترى اقولتس انا لاتحلمين فيه
الجده : كش عليتس انتي ورجلس ان فكرت اخذ لي رجال خذتلي رجال سنع مو رجل عينه زااايغه مايشوف حرمه الا اكلها من فوق لتحت لا وبخيل الفلوس عنده بمقدهم على قلبه اقل بس ماتظفين وسهز بنتغدى ولا تبين تتغدين عندنا كل يوم رووحي مسكي رجلتس احسن ياسعاد يبنتي حطيلنا الغدا بس اصبري لحد مايطلع الغيم

ام سعيد : زين يا ام عبد العزيز من زين ولدك الي ترك سعااد وتزوجه له بنت اصغر منه وتااخذ شيلتهاا وتتطلع
حزت الكلمه بقلب سعاد بس ما اظهرت لهم انها مهتمه راحت للمطبخ وراحت وراها رهف ومشاعل يسااعدوها

مشاعل : ياست الحبااايب ياحبييبه يا اغلى من رووحي ودمي وتحظن امها من وراء يمه تدرين انك احلى ام بالوجود كلهااا تراني احبك موت ورهف حظنت امها ونا بعد احبك مووت الله لايحرمنا منك وظحكة ههههههههههه

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:17 PM
{ بيت ابو طلال }
عرس ريفان على خالد اخيرا جا اليوم الي بيجمع حبيبن مع بعض وتم العرس بشكل حلوووو وبنفس اليوم سافرت شهر العسل بلندن مدينة الضبااب
وصلو وراحو للفندق الي حاجزين فيه اول مافتخ خالد البااب
خالد : تفضلي غلاتي برجلك اليمين
ريفان ابتسمت ابتسسامه حلوه وااول مادخل كان الطريق كلها مليان ورد وين ماتحط رجلهاا تحتها ورد كان كل شي احمر في احمر وكان في بالها متى لحق يسوي كل ذا

خالد : مستغربه قلبووو اكيد بتقولين متى لحقة اسوي كل ذا ذا وليد مشا الله طلع ذوقه حلوو اخذ ورده وعطاها ريفان
ريفان نزلت راسها بالارض استحت
خالد : لاتقولين لي بتزفيني مثل سالفة المستشفى ولا راح تااخذينها مني انا لحين زوجك بليز غلاتتوو خذيها مني
ريفان اخذتها وبهمس : تسلم يانظر عيني
خالد : ماسك قلبه قلبي .... قلبي
ريفان عرفة حركااته وظحكت ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
خالد : راح تخليني اروح فيها رحميني شوي ريفوو فديت هالظحكه انا قرب منها ورفع راسهها وتلااقة عينهم ببعض شغل موسيقى كلاسك ورقصو على مسيقه هااديه وكل هذا وعينهم ببعض لغة العيون تفضح والشوق مايترك حد في حاله
اليوم الثاني صحت ريفان وقامت شافت خالد لسى نايم تروشت وصلت صلاة الفجر وجات بتجلسه بصوت ناعم وحلووو
ريفان : خالد ... خالد ... خالد
خالد كان يسمعها بس يحب يسمعها تناديه
ريفان تظاايقة شافته مايرد قربت حطت اذنها قريب من وجه تبي تسمع نفس بس ماترك مقااالبه طبع بوسه سريعه على خدها
ريفان شهقت انت صاحي
خالد : لا مجنوون هههههههههههههه
حمر وجهاا وقلب وردي
خالد : ليه بعدتي عني ريفو تعااللللي بحظني ريفان ريفان وريفان حمر وجهااا وتوهقت ريفان
ام اهاا قم تراك تأخرة على الصلاه
خالد غمز بعينه غلبتيني هالمره

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:18 PM
--------------------------------------------------------------------------------

: أنت وش تقولين وش تخربطين
:أنا ما أخربط أقولك شايفتهم بعيني اللي ياكلهم الدود

:بس هو مات توفى له سنتين
: ولي يقولك أني أنا شايفته يتمشى بشوارع لندن ولااا والاخ شكله مسوي فيه روميوو وعنده بنت بعد

: أه الخاين الغدار مسوي نفسه ميت عشان يتهرب مني والله لأوريه نجوم الظهر ونا بنت أبوي وذيك الخايسه الي معه أن ماسودة عيشتها

: متى ناويه تجين

: أقرب حجز أنا عندك بس أنتي لاتغفل عينك عنهم

مر أسبوع على شهر العسل وما في أروع من خالد وريفان من أسعد مايكون


: ألوووووووو لسى متابعتهم هم بي فندق وأبغاك تحجزين الفندق الي هم حاجزين فيه

: طيب بس انتي وصلتي أو لسى

: أيه أنا بالمطار لحين أجيب أغراضي بس شوفي أمي لاتدري لحد ما نتأكد لأنها معي طيب

: أن شا الله ياحلوووووو هههههههه


وفي فندق المطعم جالسين سوالف وظحك مع بعض
-خالد : تصدقين ماعمري حاس بالسعاده مثل اليوم
ريفان : أن شا الله دووم حبيبي وانت لو تدري أن الدنيا تظحك بعيني لضحكت
خالد : الله لايحرمني منك يالغلا

ريفان : ولا منك ياحبيبي
خالد مسوي مايسمع : ايش ماسمعت
ريفان نزلت راسها : أوووووه خالد لاتتعمد تحرجني

خالد : هههههههههههه ياحبني لك
وظحكوو ثنينهم ههههههههههه

الوليد بصراخ ....؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


مين البنت المجهوله الي نادة خالد بسم الوليد أنتظر توقعاتكم حبايبي ؟؟؟؟؟؟؟؟

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:19 PM
بــــــــــــــــــــــــــاك حباااايب قلبي



الوليد بصراخ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


تفاجأ مدري هي البنت تقصده أو تقصد شخص ثااني


فجأه شافت يد تسحبهااا أبسمة لخالد السموحه أخوووي وهي تسحب بشووق


شوق : أتركيني منال والله ما أطوفها له شووفيه شاافني ولا كأنه يعرفني


منال : أنتي خبله أول خلينا نتأكد اذا هو أو واحد شبيه له أنتي عاارفه يخلق من الشبه أربعين


شووق وبعصبيه : مناال مانتي حااسه بالي فيني الوليد عمره ماداس لي ع طرف وكله ألمح الشوق والحب بعيوونه ماتخيلت يوم أشووفه جالس جنب بنت ونتي تقولين أصبر أبعدي أنا بروح له
ولي فيها فيهاا
منال : والله ماتروحين الدنيا فووضه بعدين لو على قولتك يعرفك وش يخليه مستغرب وعلامة الاستفهااام بوجه ولو يعرفك أقلها جاك هنا وكلمك شووفيه ولا عبرك جالس جنبها وناسي الكون كله
شوق : وهي تدق رجلها بعصبيه بلأأرض و....الحل

منال : خلينا نراقبهم يومين بعدها أقوولك وش نسووي





نرجع للمطعم ولي فيه ريفان وخالد

ريفان : خالد تناديه ولا يرد عليها خالد خلوودي خالد أستغربت من سكووته ولا وسرحان مايرد عليها

مسكته من يده خالد وهي تهز بيده

خالد وهو توه منتبه لهاا :هاااااا وش فيك

ريفان :؟؟ خالد فيك شي مريض وش فيك تعباان تبينا نرجع الفندق

خالد : حس وجع براسه رجع له مره ثااانيه ومايدري ليه رجعه له يحس بأحداث كلام هوااجيس براسه مايدري يحس بعقله مشوووش مسك يده حطها على راسه
ريفان قامت خافت عليه جات جنبه وحط يدها على كتفه

ريفان : قلبي فيك شي حااس بوجع براسك

خالد : ريفان أنااااااااااا .........؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟







نرجع لجوو الرياض وبالشخصيات الجديده الي عرفتكم عليها بالبارت الي راح

نرجع لمشاعل بنت أنوثه بطبيعتها ناعمه مره كل شي فيها ناعم بس الي تتعجبون منه ان الي يشوفها يقوول ولد مو عشان هي شينه لا بالعكس مشاعل جميله جدا شعرها أحمر طبعا مو طبيعي صبغه مس هاللوك عشان يصلح للوجها وشعرها لنص ظهرها ناعم وفيه لمعه وتحب تقصه مثل الولد بس امها الي رافضه فكرتها تدروون ليه تعاالوووو معي اقوولك ليه




مشاعل : أممممممممممممممم ياربي مشاري الدب وين السروال الي مرسووم عليه كرووه من الجنبين وتحووس بالدولااب ومدري وشووي تدخل بالدولاب وأخيراااااااااااااا لقيته باقي القبعه ياربي مشاري فوضوووي خلني أشووف يمكن فووق الدولاب وتصعد وهي تتحلطم عليه ياربي ملا بسه بكل جه أفففف منك يامشاري الدب والله لخي-________

فجأه صوت من وراها
: بووووووووووووووووووووووو

: يمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــه طراااااااااخ طريخ طرووووووووخ هذي الطيحه القوويه الي طاحتها من فووق الدولاب تخرعة

مشاعل : وجع ان شا الله خبل انت آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي وتمسك ظهرها وربي دب تشوفني فووق الدولاب وتخرعني كذا مشااري وربي أنك سخييييييييييف

مشاري : هق .... هق ... هق ... هق

مشاعل : وجع وش ذي بعد

مشاري : ضحكه جديده خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ

مشاعل : بعصبيه وربي انك فااضي تدري وتوها بتقووم ويوجعها ظهرها ثااني وتناظر لمشااري الي فاطس ظحك عليهاا تظحك هاا حد يسووي سوواتك تخرعني

مشاري يستهبل : انا خرعتك ليه وش سوووويت
مشاعل : أفففففففف وععع ياشينك اذا استهبلت ومن شووي من الي خرعني وهي تقلده وقال بووووووو
مشاري : ههههههههههههههههه أفا مشاعل بنت عبد العزيز تخترع انتي تخرعين بلد وبعدين كلها حرفين وخرعووك
مشاعل : وربي انك دب أقول بس ماعندك ماعند جدتي
مشاري : الا صحيح وش تسووين فووق الدولاب
مشاعل والله جالسه اتااااابع دووري للكوره يلعبوون فوق دولابك
مشاري : ههههههههههههههههههههههههه حلوووه بس لاتعيدها لان الي بيسمعها بيقولون ذي ثقيلة دم
مشاعل : ها هااااااااااااااااااي عدال انت لحين الي دمك ساايح بس سوو خير في حياااتك وقوومي آآآآآآآآآآآآآآي ياني طحة طيحه بس هين يااامشاريوووو والله لردها لك
مشاري : بعدين انا ابي اعرف شي واحد انتي في كل شي بتشااركيني حتى بملاابسي روحي لبسي تنورره بلووزه جالسه تدوورين في دولاابي والله ماصدق أختي ذي شكلها بتجيبك ولد بس مدري وش الي قلبك بنت
مشاعل وهي تحاول تقوووم وماسكه ظهرها : انت عاارف ليه ماحب جنسكم يالرجال وماحب اكون بنت تتصووروها ضعيفه وتودوها وتجيبووها ع كيفكم مو كااافي القهر الي شاافته امي وعشان ايش عشان ماجاابت له ولد ناس متخلفه صحيح لحد الأن تشووف فيه فرق بين الرجال والحرمه واولهن ابوو وقفة الكلمه بحلقها أبووو مازن
مشاري : شاعل ترى ذا ابوووك ليه تنادينه بابو مازن
مشاعل تعطيه ظهرها : ماحب انااقش الموظوع لنه منتهي بالنسبه لي وابووو مات وطلعت
وهذي حال مشاعل كانت تحقد ع ابوهااا لاتها تركهم وهم صغار واي حد يجيب سيرته تقفل السيره ماتحب تسمع عنه شي تكره لن عااشو الظلم بكل لحظه تذكر هواش امها مع ابوهاا وهي صغيره ولما تركهم تبرى منهم ولا حس بأنا وراه عاائله وراه حتى امه المسكينه مافكر يسأل عنها يركض ورا الفلووس وبسخريه والبنين ولا وقف الأمر عند ذي اللحظه كان يجي بس البيت يسووي مشااكل ويطلع ورافض اني ادرس بس درسة غصب عنه وبالنهاايه تحدد لقب بنت الخياطه من كانت في ابتدائي كانت ترفض حد ينااديها بالاسم ذا لان امها كانت تخيط عشان تاكل وتأكل عيالها لان بالعربي الفصيح اب ترك عياله وراه بدوون اي حقوووق تذكر لا صرف ولا ابووه ولا احسااس بالمسؤليه فقط الفلوووس والبنين عشان كذا قررت في نفسها ماتضعف لانها تدري تواجها صعووبات كثيره واول الي كانت ماتعرف غير الدموع لحين تعرف انه دمعتها غاليه عندها ماطلعها لي سبب ماتبي حد يحس انها ضعيفه لهذا تبي تمثل الولد في كل شي حتى لبسه ماتبي تحس انها حرمه ضعيفه هما الوحيد زوووج وعيال ومستقبل فاااشل


في المدرسه ................

مشاعل : تهمس لوعد وعدووووو وجع تراني مليت وذي لها سااعه كامله تهذر فووق راسي مافهمت شي
وعد : ولاهي فيه داخله جووو مع خطيبها ^،^ وترسله ويرسل لها
مشاعل : وعد وجع ان شا الله ان طفشانه ابي حد اتكلم معه ونتي مقابله لي شين الحلاااااايه خليه يولي
وعد : افففففففففففففففف شعوله حرام عليك ما ارضى عليه هذا عين السيح فديته
مشاعل الي ميته غيض من وعد مو عشان تغار منها عشان هي تكره صنف الرجال والمفرووظ حنا الحريم مانعطيهم وجه عشان ماستغلونا تكلم الي جنبها رغد : شووفي االبنت رايحه فيها واقعه في دباااااديبوو مشاعل تكش عليها وهي تتأفففف
رغد :أقوول مشاعل راح تجين يوم الخميس زواج نهال عشان تصويرها ترى هي طالبتك بالأأسم وشافت لك كم عمل حلوووو وفيديوو ونجنن عليها
مشاعل : اشووف ان قدرة بس ع الله اشووف الي يوصلني
رغد : بليز شعووله لاتتأخرين
مشاعل يصير خير


في لندن .......................................

خالد : ريفان انااااا ......
ريفان ؟ خالد فيك انت وشووو
خالد : ولا شي يالله نقووم نرتاح شوووي وفي العصر نطلع
ريفان : يالله قلبي بس اذا وجع راسك لسه يألمك اتكي علي اسندك
خالد : ببتساامه حنوونه لبى قلبك وتقدرين تسنديني ماطيحين
ريفان : اذا ماشالك الكون كله تشيلك رمووش عيوني
خالد : وحط يده على كتفه وه وه وه قلبي ياناس مدري وش اسووي في نفسي ع الهنى الي انا فيها وطول ماهم يمشوون يوصلوون جناحهم وهو يسووولفون

:: لاااااااااااااااااا لااااا تهي تهي

خالد الي ماسك رفان بالشقه يحمله ويدوور فيها وريفان تصرخ : لااااااااااااااااااااا خالد بذمتك نزلني لاتطيح
خالد : ليه مجنوون اطيحك انا ليه مابيك او شايفتني مهبوووول اضيعك من يدي ياقلبي يحطها بالارض ويحك يده حول رقبتها ويتطالعو في بعض وتوه بيطبع بوووسه الا ريفان تشهق
خالد : وش ف يك وهي تناظر وراه ويفكها ويناظر وراه
ريفان تظحك : ههههههههههههههههههههههههه
خالد عرف انها تلعب عليه ويحاول يحلقها وتروح يمين ويروح شمال يحاوول يصيدها وهي تحاول بقدر المكان ماتنصااد كان بينهم كنبه وهم اتعبووو ويتنفسون بسرعه
خالد : حااط براسي مالي شغل ابي بووسه
ريفان : خالد اه اهي عفيه خلااص والله خلها لبعدين حبيبي
خالد : وهو يهز براسه في بلااا نو وي مستحيل وخالد بحركه خفيفه يقفز من فوق الكنبه ويمسكهها ويطيحون بالارض مع بعض ويناظرون بعظهم ويظحكوون هههههههههههههههههه
وااي تعبتني ونا اركض خلني بس اخذ نفس
خالد : هههههههههههه ويمسك خشمها ويمعصه كانت ذي حركته دايم
ريفان : آآآآآآآآآآآي والله تعووور خلووووود
خالد . الي تمدد بالارض وحط يده الثنتين ورا راسه ويطالع بالسقف ريفان
ريفان : عيونها
خالد ى: ابتسم واتجه ناحيتها حبيبتي
ريفان : لبيه
خالد : لبى قلبك وكلك انتي تعرفين حبيبتي اني فااقد الذاكره وأهلي ما اعرف لهم طريق ولاني عارف علاقتي فيك تشرفك أولا اخاف بكره اذا عرفتي انننن_______
تحط يده ع فمه وتناظر فيه أنا حبيتك لشخصك حبيتك لانك خالد مو لان ابووك كذا وعندك وماعندك خالد وتناظره بعيونها الي ميت فيهم من اول ماشاافها كانت مثل ما اقول لكم نظراتها غير عن اي بنت يحس انه يتعمق داخلهم ومن شدة لمعاانهم في شي فيها مدري هو جااذبيه او سحر خالد أحلف لك بالله لو أي شي يجي منك أبعتبره بلسم على قلبي وأتحمله ولازم تعرف اني معك مهما صار وراح تشووفني جنبك متى مانادية بسمي وتقول ريفان ونا وقتها بقولك شبيك لبيك ريفان بين ايديك
خالد اخذ يده وتحسس خدها بلمسات خفيفه تدري انوو عيونك حلووه
ريفان تناظر بعيونه وتتامل فيهم تتدري شكلنا بنجيب العيد ليه مانقووم نصلي وبعدها نطلع اصرف
خالد : بخبث وليه م ماتعطيني بووسه ويهجم عليها ^،^


نرجع لرياض



اليوم الثاني أنتهى الدوام وقت الظهر بالرياض

مشاعل : اففففففففففففففففففففففف وش ذا الحر ورغد معها تمشي الله يعينها على الطريق
أمشي بس
ألا كان في ثنين بالسياره طلع راسه من النافذه ويعطي بووسات بالهوى والثاني يسوق ويضحك على هبال صديقه
مشاعل : أففففففففففففففففففففففففف وش هاليوم شكله مارا يعدي ع خير
ورغد : تضحك بس كاتمه ظحكتها وتحب تنرفز مشاعل شعووله شوووفي وش حلاته واااااااااااي يهبل ومزيون بعد وسكسوووكه لا انا كذا ابذووب بعد رمى الرقم خلينا نااخذه
مشاعل : بعصبيه بصراحه مالك حق المفروظ بعد تخليهم يوصلونا ايه مو ميانه أقول امشي لا والله تعرفيني جزمتي على راسك راح ارقصها قبل رووسهنة
رغد :ههههههههههههههههههههوش فينا شعووله كنت امزح

مشاعل : لا والله دمك ساايح من خفة الدم تعرفيني انا تجيني قشعريره من الامور ذي امشي بس تأخرنا على رهف ولاتنسين تعطيني الاب توب حقك كم يووم ابي اسووي العمل حقي
رغد : تبوووز والله حاله بعد كل ذا وبس طاايحه تهزئ فيني
مشاعل : اقول امشي تستاهلي شوفيهن خليتهم يفتكرون راح نطيح عليهم وتكش عليهم مالت عليكم وترمي عليهم الجزمه الاول وماصابت والثانيه وما صابتهم ويظكون من السياره ويفحطون فيها لحد ماغبرو عليهم
مشاعل : كح كح وجع يوجعك يالخاايس ياليت نعلتي جت في خشتك او كسرت ظرووسك وهي تنظف في عباااتها
رغد : ههههههههههههههههههههه والله شكلنا توحفه حفاارين قبور خخخخخخ
رغد وصلت بيتهم ومشاعل راحت تمر ع رهف
رهف : شعوله شعوله
مشاعل : ____--
رهف : ميشو مش مش شمامه
مشاعل : وجع حرفتي في اسمي بكيفك الله يستر ماشفتك تناديني شي الا عارفه وش تبين

رهف :عفيه سمعت فيه بسكويت توه نازل هاليومين
مشاعل : كر كر كر سلمي عليه
رهف : شعووله حرام عليك والله جوعانه نفسي فيه وتتصنع البكي تهي تهي تهي بعدين اقهرتني بنت ام خليلوووو تقول انتي مايعجبك الا بسكوت الي بو نص ترضين ع اختك حد يقول لها كذا هااااااا ترضين
مشاعل ببروود وتناظرها هي قالت
رهف وماده بووزها : ايه
مشاعل : طيب امشي االبقاله نشتري طاابق بيض امي قالت لي بس شووفيني مو تفلسيني ترى اقل من خمس ريال ماني دافعه
رهف تطلع لساانه : ايه ماعليه قاابله وفي داخلها شكله بتااخذ البقاله كلها
دخلوو البقاله
ورهف متحمسه : شووفي شعوله انا بقهر سارووووووو الخايسه وباخذ كل صنف منه كرتون

مشاعل : رايك نشتري البقاله بعد عشان تموت في مكانها
رهف : ههههههههههههههههه لاعاد مو لذي الدرجه اعرفك ماتسويها
مشاعل :ادري عنك مو شكلي انا واارثه عن اسلاافي او مديرة بنك
تتتطلع من البقاله وهي حامله طابق بيض ورهف طابق

وبعدها رهف تشهق ألحقي والكيكه بفمها مششعله الحقي شووفي من هناك

مشاعل : وش تقولين حد يهرج والكيكه بفمه تاخذ الكيكه وتمسكها
رهف مو ذاك مشاري وفي ثلاثه شباب يطقوونه
مشاعل : تتلفت ها وش تقوولين وينه
رهف : شوفي هناك وتأشر بيدها
مشاعل : أويلي ايه والله هوو جعل عيني ماتبكيك يامشااري رهف الفزعه
رهف : وش بتسووين بتتخانقين معهم
مشاعل : غبيهشووفي انتي ارمس البيض الي عندك عليهم ونا برميه الطابق البيض الي عندي وأمي يعوووضها ربك وحنا الليله نبااات بدون عشا والله لايوركن وش سووت مشاعل ورهف رمووا على الشباب البيض وريحتهم صارت زفره ولما كمل الي عندهم شافت ولد حامل طابق تعطيه ريال واحد وتاخذ الطابق من عنده وانحااشو الشباب وماظل بالطابق غير بيضتين
ومشاعل ورهف ميتين ظحك عليهم شافوا مشاري طاح بالارض وراحو له بسرعه
مشاعل : مشاري حبيبي صار لك شي
رهف : لك تأبرني يبعت لي ميتة حمه عليك
مشاعل : مشاري رد علي
مشري : لاتخاافون مافي شي بس كسروو عظامتي وكسروو ظرووسي
رهف : تصيح أهي اهي اهي
مشاري : رهووفه لاتصيحين مافيني شي
رهف : والله ياخسارة الظرس الي طاح كيف بتااااكل
مشاري ومشاعل : ههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
مشاري : مشاعل تصدقين وهو يمسك ظهر يبي يووقف احيانا اشك انك مو انثى
مشاعل : وشووو ليه
مشاري : والله احيانا احسك ولد بو شنبات بس ياليت نقلب اسمك مشعل
مشاعل وبخبث مشاري تبي تقووم
مشاري : ايه والله تكفين
مشاعل : يالله هبب
مشاري الا انتو يالخاايسات روحتن البيض وش باقي لنا عشى صحيح كلت كبودنا البيض بس احسن من ننام جواعه
رهف : باقي بس هالبيضتين
مشاري الحمد لله ضاامن بطني خخخخخخخخخ
مشاعل : رهف عطيني اياهم
وتعطيها اياهم وع راس مشاري وتحطه بالارض
مشاعل : هاااهاااا هااي شفت رديتها لك او للااا عشان تعرف تخرع الجنس النااعم بعدين
مشاري : عصب بس في خااطره ماشا الله عليها تاخذ حقهااا بيدها





نرجع أحداثنا في لندن أدري حووسه خخخخخ ^،^

بالتحديد ربفان وخالد راحوو لمحلات الورد
وليد : كان مشغوول بتزين بوكية الورد الي بيده


: السلام عليكم
وليد : هلا والله بالعرسان يامرحب يامرحبا نووري طفى الكهربا هههههههههه

خالد : أقول يالمزيون ابي ورده للمزيونه الي جنبي

وليد : ماشا ء الله ومن الحب ماذبح عقبالي يارب .. ريفووو
خالد : اقوول لاتتغزل بزووجتي

وليد : اسف ريوووفه اقصد مدام ريفان اقصد حرم خالد هنا خالد ابتسم

عندك بنت تسمينها لي لحد م اكبر بس شرط مزيونه مثلك
خالد : وليدووو رجعنا

ريفان : تضحك امممممممممممممممممم تفكر عندي وحده اخت صديقتي عهوددد ... عهوود ........ عهوود
كان الا سم صاعقه بالنسبه لخالد كان يتكرر بمخه ويسمع صداه وبالخصووص في احلامه

وليد : ريفان عساها مزيونه بس
ريفان : افا عليك بس ذووقي يعجبك ونت اكبروكوون نفسك ونا راح اخطبها لك
ولحين عطنا الورده بسرعه وليد وفرحه بااكيت ورد وع حساابي لحلى ريفوو

وريفان تكلم خالد ع شكل الوروود بس هو ماهو حالها رجع له الصداع ثااينه وتغيرة حالته

خالد .. خالد .. خالد ؟؟؟
خالد : نعم
ريفان تمسكه : خالد فيك شي
خالد : لااا مفيني شي بس حسيت بدوووخه انتظرك بره طيب
ريفان وليد يناظرون بعظهم ؟؟؟؟؟؟؟
وطلعت ريفان وماشافت خالد راحت يمين شمال مافي أمل رجعت المحل خبرت وليد وثنينهم يحاوووولووون يشوفوون له أثر ومافي جدووه
ريفان ماسكه قلبها ... قال هو بينتظر بره وين راح ورمت الورد الي بيدها وجلست تنادددي خالد ... خالد .. خالد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟


؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


سؤال حير عقل وليد وريفان وين راح خالد ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


انتظرووني بالبارت الجي ولكم مني احلى تحيه ولاتحرمووني نوركم فديتكم

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:20 PM
هذا بـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــارت لعيونكم وان شاء يعجبكم





ريفان مسكة قلبها ورمت الورده الي بيدها وجلست تنادي خالد .... خالد ...... تروح يمين

شمال بس مامن مجيب وليد ماتركها كان معها جات الساعه 11 بالليل وخالد مابان له اثر


ريفان كان قلبها قابضها مو مرتاحه للوضع وليد وصلها للفندق مايقدر يترك أمه لوحده

ريفان قالت لوليد يجيب أمه معها تخاف بلحالها لحد مايجي خالد














في مكان ما في لندن .............................


يمسكه من شعره ويشده والله انك يالوليد سبع ارواح ولا من توقع انك راح تعيش بعد كل

الي سويناه فيك

خالد :بنظره حاده انت تعرفني من أنا

: لا لا لا لا ماهقيتها منك يالوليد شكل الطيحه مأثره فيك

خالد يحس أن الدنيا تلف فيه مو فاهم شي من الي يدور حوله يحس عقله بذل جهد كبير بأن
يسترجع الماضي طياره ...... طيحه ....... ةأنفجار كانت كل هالاشياء يشوفها كابوس
في احلامه ماحس الا بظربه قويه تجيه بصدره كان واقف ومربطين اياديه آآآآآآآآآآآآآآآآي

: ها بتعترف لنا وين حطية الشنطه السوده أو تبي زود

خالد: وش تقول أنت وهو يتألم أي شنطه وأذا تعرفني من انا ليه حاقد علي كذا
: لا لا لا له يالوليد شكلك جالس تستهبل علي عطووه الحلاوه شباب
كان يقصد بالحلاوه شحنان كهربائيه في راسه

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآه كانت صرخاته تهز جدران الغرفه المظلمه الي مافيها الا نور اللمبه في الوسط كان الألم شديد وكان من شدة الالم تمر في عقله صور وحوداث اماكن غريبه بنت صغيره شاب يناديه





في لندن والاحداث لسى مستمره

آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه العذاب المتواصل والالم في عقل خالد والشحنات الكهربائيه
الي كانو يحطوها براسه بين فتره والثانيه
1: انت شكلك بتعبنا معك
خالد وهو يحاول يفتح عيونه من التعب : نذل خسسسيس أقولك م أعرف وش تتكلم عنه
في طرف ثاني معهم 2: يهمس ل1 شكله من جد فقد ذاكرته
1:أذا صحيح الكلام الي انت تقوله مشكله وين نحصل الشنطه السوده ع كذا
2: والله انا اتوقع مجرد شك بس بس ولي يخليك يخليه غصب يتكلم كم لي
1: ههههههههه تراك طماع صحيح لك زياده رزمتين
2: لاا كل هالتعب ورزمتين لاا اقل من اربع رزمات وش قلت
1: طيب موافق بس وش راح تسووي
2: انت حط في بطنك الشنطه السوده وانا احط في بطني الاربع رزمات يالله باي















بعد مرور خمس ساعات
ريفان مو عارفه وش تسوي يومين من غاب ومافي أحد يساعدها
أم وليد: يابنتي أهدي أكيد عنده شغله ان شا الله راح يكون بخير
ريفان : ياخاله ماني قادره أهدى أحس قلبي قابضني خالد فيه شي فجأه غاب وماعطاني خبر
وليد تأخر بعد وكل شوي تناظر ساعتها
أم وليد : ولي كانت خايفه عل الثنين ولدها وخالد : ربي يحفظهم يابنتي




{ في بيت ابو الوليد }


سعود يطلع من البيت وهو مضايق ميدري وش سبب الضيقه

عهود الي كانت بالصاله وشافته وهو يطلع بالطريقه ذي راحت جلست جنب امها : يمه وش فيه سعود اول مره أشوفه بالطريقه ذي
الأم : الي كانت سرحانه وتذكر امس وش صار لسعود وهو نام فتحة الباب تكلمه ولمحته انه معرق وكان مظاايق وهو نااايم ماصحى الا لما خافت عليه وصحته ورفض يقولها حلمه :ةمدري يمه بس مدري احس أن قلبي قااابضني

عهود :قامت وقربت من أمها : يمى فيك شي يألمك أدق على سعود نروح المستشفى
ام الوليد : لايمى بس أن شاء الله يكون خير


سعود ولي كان متجه بسيارته لمتعته الوحيده ومتنفسه ولي دايم يشوف فيه خيال أخوه الي راح
وفقده سعود بكى دموع لما توفى أبوها بس بكى دم لما توفى الوليد لما سمع عن وفاة أخوه
الوليد ... أتجه على طول لفرس أخوه ريحانه كانت ريحانه هايجه تصهل بقوه
سعود وهو يحاول يهديها غريب ياريحانه حتى انتي حاسه بالي مضيق صدري ركبها سعود لما لاحظ انها هدة شوي يمشي فيها بشويش حط راسه عليها وكأن شم ريحة أخوه جاته ذكريات مع الوليد تذكر كيف كانوا يتسابقون على الخيل واذا كان متضايق مايتركه يواسيه يحس أنه مخنوق مع أنه الهوى يحيطه بكل مكان يتذكر ظحكته وكيف كانو يقهرون عهود ولما تعصب يموتون ظحك
وكيف كان يلعب معه بلايس تيشن وكانو فريقين روعه والوليد وسعود وعهود عشان يكونو متعادلين بالفوز ولان الوليد يحب روعه مايحب يكسر بخاطرها فكان يحب يكون معها بكل خطوه
آآآآآآآآآآآآآآآآىه ياخووووي ليتك خذتني معك ماتسوى الدنيا بدونك يالغالي مالها طعم



أما في شركة أبو طلال فالأمر أسوء حال من تخطيط أبو متعب والشركه الي اسسها على حساب
الربح الي كان لشركة ابو طلال والسرقات الي كان يكوش عليها بين كل فتره والثانيه هذا
غير التلااااعب بالحسابات وما كتفى بكل ذا كان أي مشروع ناجح ومربح يحوله لشركته الخاصه

بدون علم احد



أما في بنت أم عبد العزيز وبالتحديد عند مشاعل كانت تجهز عشان شغلها وهو التصوير
لبسة ملابسها وأتجهة لغرفة مشاري خذة لها ثوب وشماغ تلثمة فيه وخذة أوراقها مع آآآآآآلات التصوير

مشاعل : مشاري يالله قوووم أصحى مشاري مشاري

مشاعل : لاحول الله وش يجلسه ذا لحين وناظرة فيه بخبث خخخ وليه ماسوويها خلني اخذ حقي
منه مرتين قربت من اذنه وتصرخ مششششششششششششششششششششااري حررررررررررررررررررررررررررررررررررريقه حريييييييييييييييييقه
مشاري وهو متخرع ووجه قالب الوان وعيونه طايره فوووق ولازق بالجدار حريقه وين وين الحريقه
مشاعل : هههههههههههههههههههههههههههههاااااااااااي ماسكه بطنها
تصدق عجبني شكلك حتى شعر راسك كش مافي حريقه بس شكلي بتعب هالطريقه حركات والله
مشاري :وهو وتوه مستوعب للموقف يعني مافي حريقه
مشاعل : وهي لسى تظحك لاااا
مشاري : ومارا أموت
مشاعل : لااا ههههههه
مشاري نط من فوق السرير يمسك مشاعل بس مشاعل كانت اسرع منه

مشاري راح وغسل وجه ولبس ملابسه وهو في نفسه ميت ظحك عليها الله يرجهاااااا هههههههه

مشاري يوصل مشاعل بدراجه ناريه الي نسميه حنا ماطور خخخخخ
مشاري : مشاعل لمتى بتظلين تشتغلين هالشغله تعب عليك
مشاعل : بسخريه والله هم حاولو يخلوني مديرة بنك بس أنا عيت ونت شااايف لقيت أحس منها وقلت لا بعدين حتى لو بلقى ألف ريال وش تسووي ماتسد بطنا لنص الشهر وغير فواتير الكهربا
مشاري : بس ليه منعتي امك تشتغل خياطه كانت تسااعد في المصاريف
مشاعل ولي ظايقتها السيره وتذكرة ايام الأبتدائي ماكانو يعرفونها الا بنت الخياطه كرهة هالشغله
وقرررت انها تتكفل بكل شي بص امها ماتخيط : مشاري امي تعبت ويانا وتحاول تدورلنا لقمة العيش ليه مانريحها شوي وكفايه الي لقته من ظلم أبوي لها وبعدين انا في الليله الوحده مأحصل الفين هالالفين مايحصله موظف
مشاري : انا عارف ليه انتي ماتبين امك تشاغل بس هذي الشغله مو عيب وكون امك خياطه
المفروظ يكون لك الشرف وكله رزق حلال
مشاعل : لاتقلب المواجع مشاري امي تعبت وشقت وجا الوقت الي ترتاح فيه كنت اجلس باليل اشوفها سهرانه على فستان ومستخسرين فيها الزباين ميت ريال فيه عشان يدرون حالتنا على قد الحال
مشاري يخفف من سرعته عشان اشووي ويوصلون : مشاعل
مشاعل قاطعته القاعه هناك وراحة مشاعل العرس بعد مابدلت الشماغ وثوب ورتبة التصوير وكان قمه في الروعه وحصلت لها مبلغ حلو غير الاوراق الي كانت مرسوم فيها موديلات فساتين
كانت مشاعل فناانه ماهره بذي الشغله وتظهر مشاعرها بالرسم بس فيه شي انها متحب تظهر ضعفها لي كان دايم تبان انها مايهزها شي وقوويه





الله أكبر ألله اكبر .............................. أشهد انا لا اله الا الله ..........

يالله حبايب قلبي هذا مو الاذان الي بالقصه ذا الاذان الي بالشرقيه تكه بصلي وبرجع اكمل
البارت ^،^

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:21 PM
في مكان ما في لندن وبالتحديد في غرفه مظلمه ولي كانت ولازالت الشحنات الكهربائيه في عقل خالد والي كان شبه نايم من التعب وما انتبه الا على ماي بنكب على وجه

1: هههههااااااااااااااااااااااااااااي نايم ومرتاح والله ماتظووق طعم الراحه يالوليد
والوليد يفتح عينه بصعوبه
2:بسخريه والله اني حنية عليك بس انت عارف من يومي حنووون ماهان علي ماتشووف حباايبك قبل تودعهم ويودعونك شوف فتح عيونك كويس شف وش جبت معي
خالد : باستغراب كأنه لمح طيف ريفان : ريفففاان
2: بعد شف الثاني
خالد : وليد
1: عشان تعرف حنا مانمزح ولحين وش رايك نتفق اتفاااقنا قل لنا مكان الشنطه وين مقابل حياة الحلووه ذي وهو يمسك بذق ريفان بس رفان انقرفة و تبعد راسها الجه الثانيه ويمسكها من رقبتها ويحط السكين على رقبتها وريفان تجمعة الدموع بعينها
خالد الي حس كل عرق فيه نط من مكانه أاه : يالخسسسسسسسسسيس والله ان حركة فيها شعره لتكون نهاايتك على يدي حتى دمك مايكفيني
2:ههههههااااي والله ولساتك في قوتك يالوليد
وريفان الي مو فااهمه شي وكانت خايفه ومرعوبه وفي نفسها كأنه هو الي ماسكتني ذاك اليوم ويحاول يسرق مني الفلوس وريفان وهي تبلع ريقه : انت الي كنت ذاك اليوم بتسرقني عرفتك واعترض طريقك خالد
2: هههههههههههههه ايه انا بعدين ذا مو خالد ذا الوليد وشفتي كيف انه الصدفه تلعب مع الحظ بس للاسف طلع لنا البطل وانقذك بس لحين شووفي من يفكك من يدي وهو يطالعها من فووق لتحت وكنها ريفان فهمت عليه
ريفان بخووف شف احذرك لاتقرب مني
2: لا والله وقرب من جنبها وتوه بيلمسها
وليد اعترض له : حدك لاتقرب
2: صفق بيده واووووو انت يالي ماطلعت من البيضه بتسووي فيها دراااكولا
1: اخذ حديده وحماها في النار وحطاها على صدر خالد وتعاالة الصرخات آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىي
ريفان الي ماقدرت تستحمل ركضت بدون شعور لعنده لاااااااااااااااااااااا خالد قربت منه وتدفع الرجل 1 بقووه ولاتدري من فين جاتها كل القووه لدفعه وطاح بالارض صاري طلع فيها بكل حده ونظره قااسيه وعيونه انقلبت حمر ويقووم ويعطيها كف
ريفان الي طاحت بالارض من قووة الضربه
خالد وهو معصب حدك يالخسيس وهو يحاول الحبل الي في يده وفي رجله : تمد يدك عليها يالجبان كان مربوط بشكل قوي وماعرف يفك نفسه رغم المحااولات الي سواها
1: ها يالوليد ماغيرت رايك
خالد :وهو يصر على اسناانه شف انا قلت لك وفهمتك أنا ماعرف عن ايش تتكلم واذا تبيني اسساعدك لاتدخل اي طرف ثاني بينا
2: انا افهمك يوم من الايام جيت لي وتعرفة علي وكأنسان فقير لاحول له ولاقووه ونك تبي فلووس بي طريقه حتى لو تهرب مخدرات وخليتنا نثق فيك بحكم انك مستلم كل شي وبالخصووص لو مسكووك ماراح تبلغ عنا فكان كل شي على راسك وحتى المخدرات راح تهربه بمعرفتك بسسسسس وهو يمسك خالد من فكه خطططك كلها فشلة اكتشفنا انك ظابط شرطه وكنت تلعب معنا عشان تمسك راس العصابه يعني البووسس اظطرينا نخطف الطياره بس كل شي جا لصالحك وظاعت صفقتنا ولااسف حتى انت مامت ولما صدنا ذي البنت وانت اعترضت طريقها عرفنا انك لسى عايش
خالد الي كان مو مستوعب وراسه راح ينفجر من كثر الالم كان يشوف كوابيس وكان كل الاحداث الي ذكرها
1: بتقول لنا اوو ويمسك يد ريفان ويحطها قدامه ويحط السكينه برقبتها
خالد عصبيه أحذرك لاتقرب منها ونا قلت لك اتعاون معك بس لاتدخل اي طرف بينا
2: لجل نتفق وتقول لنا مكان الشنطه وين
وليد الي شاف حديده ووججها على راس الرجل الي ماسك ريفان
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىي يمسك راسه بيده ويشووف الدم
1: ياخذ المسدس الي في جيبه ويطلق النار على وليد




















خالد وريفان : وليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــد لااااااااا


وليد الي دارة به الدنيا ولقى نفسه طايح بالارض وماسك جرحه بقوه فجأه أمتلى المكان كله بالشرطه وحاصؤو المكان وابتدت طلقلت ناريه بين العصابه وبين الشرطه مامدامت كثير ومسكوهم ريفان الي قربت من وليد
ريفان : وليد تسمعني ودمعااتها على خدها رجيتك لاتموت رد علي وليد الي يطالع فيها وهو مستعد للموت بي لحظه
كان في ظابط سعودي قرب من خالد وفك له الحبل وسنده
الظابط : حمد لله على سلامتك يالوليد

الوليد ..................الوليد ............... الوليد كانت هالكلامات تتردد في عقل خالد بس مان كل تركيزه على وليد سنده لحد ماوصل له قرب منه خالد ومسك يده
خالد : وليد رد علي لاتموت لحين بنعالجك وبتصير زين
ريفان وليد امك تنتظرك بالبيت وراح تكبر ان شا الله وازوجك الي تبيها والمهر علي بس لاتموت وهي تصيح
الظابط طلب سيارة اسعاف
وليد : خخخالد أننا ماتوقع اني بعيش وهو يشاهق بنفاسه
ريفان الي ظمة يدها تمنع شهقاتها ودموعها ماقدرة تمنعهم على حال وليد
خالد : انت رجال وشد حيلك لحين بتجي سيارة الاسعاف
وليد : خخالد رريفان
خالد +ريفان :نعم آآمر
وليد : أمي ما وصيكم عليها مالها احد هنا من بعدي لاتتركها رريفان امنتك امي لاتتركين آآآآآآآآآآآىي وهو يشد على شفاايفه من الالم

أشهد انا لا اله الا الله واشهد انا محمد رسول الله


خالد + ريفان : ولييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييد
ريفان بكت ماهي مصدقه انو مات ومسكة كتوف خالد وهي تهز فيهم : خالد خالد تكفى قوله يقوم قوله يقوم والله لعطيه الي يبي بس تكفى تقوله يقوم
خالد ولي حس بدوخه براسه والالم رجعه له مره ثاانيه ماقدر يقاوم والدنيا تدوور في عينه وظلمة الدنيا بعينه وطاح

ريفان : الي جمدت من الصدمه وقربت من اكثر : خاللللللللللللللللللد لاتمووت انت بعد تكففففففففففففففى


















في أحد غرف المستشفى بلندن فتح عيونه شوي بس سكرهم على طول حس
بنور الشمس يزعج عيونه وعيونه ثقيله مره مايقدر يرفع عينه الا بصعوبه حس في احد جنبه حرك صبع من اصابعه ريفان كانت نايمه على طرف السرير وماسكه يده حست بحركه يده جلست
ريفان وهي تمسح على راسها : خالد حبيبي انت جلست
خالد :............................
ريفان : خالد تحس في شي وجع ألم
خالد حس بريقه ناشف وشفايفه جافه :ممممماي
ريفان : ا ان شاء الله قلبي وتاخذ كاس ماي وترفه راسه شووي وتشربه
خالد : ريفان
ريفان : عيونها
خالد : سكري الستاير احس نورها يزعجني
راحت ريفان سكرة الستير الغرفه
خالد حاول يفتح عيونه وبالاخير فتحهم
ريفان وهي تمسح شعره وتمردة دمعه من عيونها ونزلت : سلامتك يانظر عيني
خالد ابتسم لها ابتسامه خفيفه : الله يسلمك
خالد : ريفان
ريفان : عيونها
خالد : مسك بيدها سامحيني يالغاليه تعبتك معي
ريفان : تبوس جبينه كل هالتعب يهون يابعد هالدنيا بس اهم شي تقوم لي بالسلامه وتكون بصحه وعافيه
خالد : تسلمين يابعد قلبي
قاطعهم ظابط سعودي يطق الباب وريفان عدلت حجابها وبعدة شووي راحت الجه الثانيه
: السلام عليكم
ظابط كان معه مرافقين ثنين وراه
خالد + ريفان : وعليكم السلام
الظابط : ها يالوليد كيفك اليوم انا سألت الدكتور ويقولون انك بحاله احسن
خالد : الي يتساااأل الكل يشووفه مايناديه الا الوليد ......انت تعرفني
الظابط اخذ كرسي وجلس جنبه ايه يالوليد انا الرقيب سيف من الاستخبارت السعوديه ونا صديق
عمرك واتمنى ان ذاكرتك ترجع مثل قبل ونرجع مثل ماكنا انا ونت
خالد : ممكن تفهمني بشكل واظح والمخططفين ليه انا بذات سوو معي كل ذا

الرقيب سيف : ايه يالوليد كل الي سمعته صحيح انت كنت عندنا رقيب بالدرجه الاولى وكنا مخططين انك تمسك العصاابه بانك توهمهم انك واقف معهم عشان نقضي على العصابه كله بس الخطه فشلت لان كان في احد خاين بينا وسمع بالخطه وراح خبر العصابه ونت بالطياره ولو ذا ماصار كان كل الي مريت فيه ماصار معك بس قدر الله وماشاء فعل
خالد : بس يارقيب سيف انا ماذكر شي من ماضي حتى اهلي كيف وشلون
الرقيب فهم قصده : أهلك يالوليدأوهمناهم انك متوفي وارسلنا لهم جثه كصووره عشان تكتمل خططنا لان عرفنا بفتره وجيزه انك عاايش والعصابه ماراح تتركك بحالك قررنا نراقبك والشنطه السوده الي يسؤلون عنها عندنا والحمد لله قدرنا نمسكهم لولا خسارة شاب صغير
خالد : ولي تذكر وليد حس بغصه
الرقيب سيف : ع العموم في الفتره الحاليه يالوليد ماتقدر تروح لاهلك بس حجزنا طياره للسعوديه بس حاول انك ماتروح لهم حفاظ على حياتك لحد مانتأكد ان العصابه كلها قبض عليها
الوليد : وتظن يارقيب سيف بعد كل هالسنين اعرف مكان اهلى وماروح لهم اتوقع انك تعرف كم سنه لي ونا على هالحال ثلاث سنين ومدري امي وش سوت من دوني
الرقيب يحط يده على كتف الوليد : والله حاس فيك ياخوي بس فتره وتعدي بس نتطمن على حياتكم



ام وليد ولي كانت حالتها صعبه على فراق ولده الوحيد وطبعا اخذوها معم للرياض من بعدها ربفان اعتنة بأم وليد وماتركتها وحطلو لها شقه مع شغاله تهتم فيها وكل يومين يسروو عليها


وبعد رجوعهم للرياض الوظع تم على حاله وماحد عرف ان خالد رجعته جزء من الذاكره واكتشف جزء من ماضيه ويعامل كأنه خالد

ريم ثاني سنه
وعبد الله الي تخرج من معهد الطياران وحقق طموحه وصار طيار
ومشاعل لسى على حالها وعل شغلها

ما شوق الي رجعت من لندن وهي حاقده على منال لانها منعتها ذاك اليوم تكمل الوليد وظيعة الفرصه من يدها وكل خيط يوصلها فيه



في بيت أم عبد العزيز

مشاري طبعا توظف وظيفه عاديه في احد الشركات ومازال يعلب كوره
توه جاي فتح باب البيت وشاف مشاعل ورهف توم واصلين من المدارس
مشاري : في قلبها هلا وغلا
مشاعل ورهف أو ماشووفه ركضوو ا على طوول الي وصل له قبل
مشاري ظحك عليهم هههههههههههههه والله عيال اختي مرجووجين مدري متى بيعقلون
مشاعل ورهف بعد مالقطوو ا انفاسهم : هلا وغلا ورهف تكمل نووري تطف الكهربا

مشاعل : ها بشر شخبار الشغل
مشاري : كرف على كيف كيفك

ويدخلون البيت ومشاري كالعاده همتي دبتي مسك بطنه : وااااااااااااااااااااووووووو

والله تسلم لي أختي مع ريحة الغدا واصله للراس ويسكر عيونه ويشم ريحته امممممممممممممم

مشاعل ورهف : الحمد لله والشكر مافي غير الزفر وش تشم
مشاعل : ايه والله امي مسووي سمك وام خليلوو جارتنا مع دجاجها وبقرتها الي ماتهون نص الليل وهي تقلدها امووووووووووووووووووع

مشاري : بلاكن ماتدرون ان سر الطبخه في ريحة هالزفر ومشاري على وطوول سبقهم للبيت

مشاعل : اقوول امشى لا والله ماتلااقي في في الصحن شي
رهف : لجل بسرعه مشااااااااااااااااااااااااااااريوووووو لاتاكل لما اجي وبسرعه تطير


في بيت ابو الوليد
عهود : يمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه يمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه
ام الوليد الي خافت من صراخ عهود جات بسرعه والملاس بيدها : عهود يمة وش فيك خرعتيني

عهود : لايمه بس تكفين جوعانه
ام الوليد اي عصبت على عهود : وجع ان شا الله كل هالصراخ جوعانه لحين بنكبه
روعه وسعود الي توهم داخلين : السلام عليكم
عهود+ ام الوليد : وعليكم السلام
سعود : ها يمه بشري عسى الغدا جاهز ويرمي نفسه على الكنبه تراني ميت جووع
ام الوليد : يخسى الجوع يمى لحين اجهزه لك
عهود : ولي بوزة تهي تهي تهي ايه قولي كذا يا ام الوليد لعين السيح تقولينه له امر ونا لي الوجع الله لنا
سعود : كني اشم ريحة غيره
عهود : وتكش عليه على وشوو اغار

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:21 PM
بــــــــــــــــــــــــــــــــــــاك


في مكان ما في لندن وبالتحديد في غرفه مظلمه ولي كانت ولازالت الشحنات الكهربائيه في عقل خالد والي كان شبه نايم من التعب وما انتبه الا على ماي بنكب على وجه

1: هههههااااااااااااااااااااااااااااي نايم ومرتاح والله ماتظووق طعم الراحه يالوليد
والوليد يفتح عينه بصعوبه
2:بسخريه والله اني حنية عليك بس انت عارف من يومي حنووون ماهان علي ماتشووف حباايبك قبل تودعهم ويودعونك شوف فتح عيونك كويس شف وش جبت معي
خالد : باستغراب كأنه لمح طيف ريفان : ريفففاان
2: بعد شف الثاني
خالد : وليد
1: عشان تعرف حنا مانمزح ولحين وش رايك نتفق اتفاااقنا قل لنا مكان الشنطه وين مقابل حياة الحلووه ذي وهو يمسك بذق ريفان بس رفان انقرفة و تبعد راسها الجه الثانيه ويمسكها من رقبتها ويحط السكين على رقبتها وريفان تجمعة الدموع بعينها
خالد الي حس كل عرق فيه نط من مكانه أاه : يالخسسسسسسسسسيس والله ان حركة فيها شعره لتكون نهاايتك على يدي حتى دمك مايكفيني
2:ههههههااااي والله ولساتك في قوتك يالوليد
وريفان الي مو فااهمه شي وكانت خايفه ومرعوبه وفي نفسها كأنه هو الي ماسكتني ذاك اليوم ويحاول يسرق مني الفلوس وريفان وهي تبلع ريقه : انت الي كنت ذاك اليوم بتسرقني عرفتك واعترض طريقك خالد
2: هههههههههههههه ايه انا بعدين ذا مو خالد ذا الوليد وشفتي كيف انه الصدفه تلعب مع الحظ بس للاسف طلع لنا البطل وانقذك بس لحين شووفي من يفكك من يدي وهو يطالعها من فووق لتحت وكنها ريفان فهمت عليه
ريفان بخووف شف احذرك لاتقرب مني
2: لا والله وقرب من جنبها وتوه بيلمسها
وليد اعترض له : حدك لاتقرب
2: صفق بيده واووووو انت يالي ماطلعت من البيضه بتسووي فيها دراااكولا
1: اخذ حديده وحماها في النار وحطاها على صدر خالد وتعاالة الصرخات آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىي
ريفان الي ماقدرت تستحمل ركضت بدون شعور لعنده لاااااااااااااااااااااا خالد قربت منه وتدفع الرجل 1 بقووه ولاتدري من فين جاتها كل القووه لدفعه وطاح بالارض صاري طلع فيها بكل حده ونظره قااسيه وعيونه انقلبت حمر ويقووم ويعطيها كف
ريفان الي طاحت بالارض من قووة الضربه
خالد وهو معصب حدك يالخسيس وهو يحاول الحبل الي في يده وفي رجله : تمد يدك عليها يالجبان كان مربوط بشكل قوي وماعرف يفك نفسه رغم المحااولات الي سواها
1: ها يالوليد ماغيرت رايك
خالد :وهو يصر على اسناانه شف انا قلت لك وفهمتك أنا ماعرف عن ايش تتكلم واذا تبيني اسساعدك لاتدخل اي طرف ثاني بينا
2: انا افهمك يوم من الايام جيت لي وتعرفة علي وكأنسان فقير لاحول له ولاقووه ونك تبي فلووس بي طريقه حتى لو تهرب مخدرات وخليتنا نثق فيك بحكم انك مستلم كل شي وبالخصووص لو مسكووك ماراح تبلغ عنا فكان كل شي على راسك وحتى المخدرات راح تهربه بمعرفتك بسسسسس وهو يمسك خالد من فكه خطططك كلها فشلة اكتشفنا انك ظابط شرطه وكنت تلعب معنا عشان تمسك راس العصابه يعني البووسس اظطرينا نخطف الطياره بس كل شي جا لصالحك وظاعت صفقتنا ولااسف حتى انت مامت ولما صدنا ذي البنت وانت اعترضت طريقها عرفنا انك لسى عايش
خالد الي كان مو مستوعب وراسه راح ينفجر من كثر الالم كان يشوف كوابيس وكان كل الاحداث الي ذكرها
1: بتقول لنا اوو ويمسك يد ريفان ويحطها قدامه ويحط السكينه برقبتها
خالد عصبيه أحذرك لاتقرب منها ونا قلت لك اتعاون معك بس لاتدخل اي طرف بينا
2: لجل نتفق وتقول لنا مكان الشنطه وين
وليد الي شاف حديده ووججها على راس الرجل الي ماسك ريفان
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىي يمسك راسه بيده ويشووف الدم
1: ياخذ المسدس الي في جيبه ويطلق النار على وليد




















خالد وريفان : وليـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــد لااااااااا


وليد الي دارة به الدنيا ولقى نفسه طايح بالارض وماسك جرحه بقوه فجأه أمتلى المكان كله بالشرطه وحاصؤو المكان وابتدت طلقلت ناريه بين العصابه وبين الشرطه مامدامت كثير ومسكوهم ريفان الي قربت من وليد
ريفان : وليد تسمعني ودمعااتها على خدها رجيتك لاتموت رد علي وليد الي يطالع فيها وهو مستعد للموت بي لحظه
كان في ظابط سعودي قرب من خالد وفك له الحبل وسنده
الظابط : حمد لله على سلامتك يالوليد

الوليد ..................الوليد ............... الوليد كانت هالكلامات تتردد في عقل خالد بس مان كل تركيزه على وليد سنده لحد ماوصل له قرب منه خالد ومسك يده
خالد : وليد رد علي لاتموت لحين بنعالجك وبتصير زين
ريفان وليد امك تنتظرك بالبيت وراح تكبر ان شا الله وازوجك الي تبيها والمهر علي بس لاتموت وهي تصيح
الظابط طلب سيارة اسعاف
وليد : خخخالد أننا ماتوقع اني بعيش وهو يشاهق بنفاسه
ريفان الي ظمة يدها تمنع شهقاتها ودموعها ماقدرة تمنعهم على حال وليد
خالد : انت رجال وشد حيلك لحين بتجي سيارة الاسعاف
وليد : خخالد رريفان
خالد +ريفان :نعم آآمر
وليد : أمي ما وصيكم عليها مالها احد هنا من بعدي لاتتركها رريفان امنتك امي لاتتركين آآآآآآآآآآآىي وهو يشد على شفاايفه من الالم

أشهد انا لا اله الا الله واشهد انا محمد رسول الله


خالد + ريفان : ولييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييييد
ريفان بكت ماهي مصدقه انو مات ومسكة كتوف خالد وهي تهز فيهم : خالد خالد تكفى قوله يقوم قوله يقوم والله لعطيه الي يبي بس تكفى تقوله يقوم
خالد ولي حس بدوخه براسه والالم رجعه له مره ثاانيه ماقدر يقاوم والدنيا تدوور في عينه وظلمة الدنيا بعينه وطاح

ريفان : الي جمدت من الصدمه وقربت من اكثر : خاللللللللللللللللللد لاتمووت انت بعد تكففففففففففففففى


















في أحد غرف المستشفى بلندن فتح عيونه شوي بس سكرهم على طول حس
بنور الشمس يزعج عيونه وعيونه ثقيله مره مايقدر يرفع عينه الا بصعوبه حس في احد جنبه حرك صبع من اصابعه ريفان كانت نايمه على طرف السرير وماسكه يده حست بحركه يده جلست
ريفان وهي تمسح على راسها : خالد حبيبي انت جلست
خالد :............................
ريفان : خالد تحس في شي وجع ألم
خالد حس بريقه ناشف وشفايفه جافه :ممممماي
ريفان : ا ان شاء الله قلبي وتاخذ كاس ماي وترفه راسه شووي وتشربه
خالد : ريفان
ريفان : عيونها
خالد : سكري الستاير احس نورها يزعجني
راحت ريفان سكرة الستير الغرفه
خالد حاول يفتح عيونه وبالاخير فتحهم
ريفان وهي تمسح شعره وتمردة دمعه من عيونها ونزلت : سلامتك يانظر عيني
خالد ابتسم لها ابتسامه خفيفه : الله يسلمك
خالد : ريفان
ريفان : عيونها
خالد : مسك بيدها سامحيني يالغاليه تعبتك معي
ريفان : تبوس جبينه كل هالتعب يهون يابعد هالدنيا بس اهم شي تقوم لي بالسلامه وتكون بصحه وعافيه
خالد : تسلمين يابعد قلبي
قاطعهم ظابط سعودي يطق الباب وريفان عدلت حجابها وبعدة شووي راحت الجه الثانيه
: السلام عليكم
ظابط كان معه مرافقين ثنين وراه
خالد + ريفان : وعليكم السلام
الظابط : ها يالوليد كيفك اليوم انا سألت الدكتور ويقولون انك بحاله احسن
خالد : الي يتساااأل الكل يشووفه مايناديه الا الوليد ......انت تعرفني
الظابط اخذ كرسي وجلس جنبه ايه يالوليد انا الرقيب سيف من الاستخبارت السعوديه ونا صديق
عمرك واتمنى ان ذاكرتك ترجع مثل قبل ونرجع مثل ماكنا انا ونت
خالد : ممكن تفهمني بشكل واظح والمخططفين ليه انا بذات سوو معي كل ذا

الرقيب سيف : ايه يالوليد كل الي سمعته صحيح انت كنت عندنا رقيب بالدرجه الاولى وكنا مخططين انك تمسك العصاابه بانك توهمهم انك واقف معهم عشان نقضي على العصابه كله بس الخطه فشلت لان كان في احد خاين بينا وسمع بالخطه وراح خبر العصابه ونت بالطياره ولو ذا ماصار كان كل الي مريت فيه ماصار معك بس قدر الله وماشاء فعل
خالد : بس يارقيب سيف انا ماذكر شي من ماضي حتى اهلي كيف وشلون
الرقيب فهم قصده : أهلك يالوليدأوهمناهم انك متوفي وارسلنا لهم جثه كصووره عشان تكتمل خططنا لان عرفنا بفتره وجيزه انك عاايش والعصابه ماراح تتركك بحالك قررنا نراقبك والشنطه السوده الي يسؤلون عنها عندنا والحمد لله قدرنا نمسكهم لولا خسارة شاب صغير
خالد : ولي تذكر وليد حس بغصه
الرقيب سيف : ع العموم في الفتره الحاليه يالوليد ماتقدر تروح لاهلك بس حجزنا طياره للسعوديه بس حاول انك ماتروح لهم حفاظ على حياتك لحد مانتأكد ان العصابه كلها قبض عليها
الوليد : وتظن يارقيب سيف بعد كل هالسنين اعرف مكان اهلى وماروح لهم اتوقع انك تعرف كم سنه لي ونا على هالحال ثلاث سنين ومدري امي وش سوت من دوني
الرقيب يحط يده على كتف الوليد : والله حاس فيك ياخوي بس فتره وتعدي بس نتطمن على حياتكم



ام وليد ولي كانت حالتها صعبه على فراق ولده الوحيد وطبعا اخذوها معم للرياض من بعدها ربفان اعتنة بأم وليد وماتركتها وحطلو لها شقه مع شغاله تهتم فيها وكل يومين يسروو عليها


وبعد رجوعهم للرياض الوظع تم على حاله وماحد عرف ان خالد رجعته جزء من الذاكره واكتشف جزء من ماضيه ويعامل كأنه خالد

ريم ثاني سنه
وعبد الله الي تخرج من معهد الطياران وحقق طموحه وصار طيار
ومشاعل لسى على حالها وعل شغلها

ما شوق الي رجعت من لندن وهي حاقده على منال لانها منعتها ذاك اليوم تكمل الوليد وظيعة الفرصه من يدها وكل خيط يوصلها فيه



في بيت أم عبد العزيز

مشاري طبعا توظف وظيفه عاديه في احد الشركات ومازال يعلب كوره
توه جاي فتح باب البيت وشاف مشاعل ورهف توم واصلين من المدارس
مشاري : في قلبها هلا وغلا
مشاعل ورهف أو ماشووفه ركضوو ا على طوول الي وصل له قبل
مشاري ظحك عليهم هههههههههههههه والله عيال اختي مرجووجين مدري متى بيعقلون
مشاعل ورهف بعد مالقطوو ا انفاسهم : هلا وغلا ورهف تكمل نووري تطف الكهربا

مشاعل : ها بشر شخبار الشغل
مشاري : كرف على كيف كيفك

ويدخلون البيت ومشاري كالعاده همتي دبتي مسك بطنه : وااااااااااااااااااااووووووو

والله تسلم لي أختي مع ريحة الغدا واصله للراس ويسكر عيونه ويشم ريحته امممممممممممممم

مشاعل ورهف : الحمد لله والشكر مافي غير الزفر وش تشم
مشاعل : ايه والله امي مسووي سمك وام خليلوو جارتنا مع دجاجها وبقرتها الي ماتهون نص الليل وهي تقلدها امووووووووووووووووووع

مشاري : بلاكن ماتدرون ان سر الطبخه في ريحة هالزفر ومشاري على وطوول سبقهم للبيت

مشاعل : اقوول امشى لا والله ماتلااقي في في الصحن شي
رهف : لجل بسرعه مشااااااااااااااااااااااااااااريوووووو لاتاكل لما اجي وبسرعه تطير


في بيت ابو الوليد
عهود : يمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه يمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه
ام الوليد الي خافت من صراخ عهود جات بسرعه والملاس بيدها : عهود يمة وش فيك خرعتيني

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:22 PM
عهود:يمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـه يمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــه
ام الوليد : الي خافت من صراخ بنتها وهي بالمطبخ ع طول راحة لها والملاس بيدها : يمه فيك شي
عهود : لا يميى بس جوعانه
روعه وسعود : توهم واصلين السلام عليكم
عهود , ام الوليد : وعليكم السلام
سعود : وهي يرمي نفسه ع الكنبه ها يمه بشري الغدا جاهز تراني ميت جووع ياميمتي
ام الوليد : يخسي الجوع ياولدي لحين انكبه
عهود : لااا لااتهي تهي ايه عين السيح يا الوليد تقوولين له تم ونا مالي الا الوجع وتمد بوزها الله لنا
سعود : كني اشم ريحة غيره
عهود : تكش عليه على وش اغار احم احم عارفه مكانتي وهي تضم امها صح مماتي
ام الوليد : وهي تمسح دمعتها
عهود : يمه فديتك نمزح صح سعود
سعود : يمه وش له هالدموع الله يخليك
ام الوليد تمسح دمعتها : لا يالغالي بس تذكرة الوليد الله لايحرمني منكم ولا يحرمكم من بعض
عهود : تظم امه فديتك يالغاليه ولا يحرمنا منك


بعد مرور شهر وكل شي عند أبطالنا هادئ وبعد مروور الامتحانات
الشهريه

في سيارته يدور حول شوارع الرياض وعنده مكان واحد يروح ويرجع منه تذكر بيت أهله
وشاف سعود يطلع من البيت حس العبره تخنقه وده يروح ينزل من السياره ويحظنه
وشاف روعه ماتترك دموعها هالبنت لبس النظاره الشمسيه يأس ودق على ريفان
ريفان الي اخذة وقف فتره وكانت معها عهود مارضت تكمل الا معها شفتوو شلوون ماتقدر على فراقها خخخخخ

ريفان كانت بالكليه مع عهود
ريفان : هلا وغلا هلا بحبيبي
خالد : هلا بك قلبي زود شخبارك
ريفان : طول مانت بخير انا بخير
خالد : حبيبتي خلصتي تبي امرك تلرى فاضي ماعندي شي
ريفان : حبيبي باقي لي محاظره بس تدري عاادي اكنسلها شكلك مشتاق لي
خالد : بس مشتاق ذابحني الشوق
ريفان اوكى قلبي انا بجهز انتظرك
خالد: ههههههه طيب قلبي تكه وجاي
ريفان : ووواي يأبرني السعودي أنا
خالد :هههههههههههه يالله
ريفان : يالله باي


عهود : يالخاينه تروحي وتخليني مابي ابقي معي لاخر الدوام
ريفان : تبي تقهر عهود حد يجلس مع هالخشه ويعااف حبيبه فديته
عهود : يالدبه وش فيها خشتي لا البرنس عاامل عماايله فيك والله مالي شغل بشووف سعودي اذا فااضي بروح البيت مالي جلسه هنا
ريفان : تعالي اوصلك يالباايخه
عهود : خخخخخخخخخخ مافي كلافه
ريفان : الله يرجك اقول تعاالي ترى مابجبرك
عهود : ول يعني بس تبي الفكه مني ارووح اجيب عبااتي واجي
ريفان : يالله انا ساابقتك
عهود : اخذة عبايتها بتلحقها
ريفان : السلام عليكم
خالد : وعليكم السلام
وريفان الي نسة صديقتها وخالد مش شوووي
وعهود تحااول تركض لايروحوو عنها فجأه نعالها يزحلق وتصير رجل مادتها ورجل مكفووسه وصار كفر السياره عليها
عهود : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي
ريفان : نزلت من السياره عهود صار لك شي
عهود وهي تصيح يمى رجلي انكسرت تهي تهي
خالد : الي نزل ع طوول يشوفها ريفان حاولي تسنديها ناخذها المستشفى
عهود : ذي ذي اللحظه نست الوجع نست كل شي تناظر في الي قدامها هو حلم او خيال او حقيقه
ماقدرة الا ترفع الغطاه عن عيونها والصمت سيدد المكان في داخلها وتبكي بدون صوت ودموعها تنزل ماهي مصدقه الوووووووووووووووووووووووليد


هذي أحداث البارت حباايبي وسامحوني لان عدة البارت مرتين كان فيه خلل بالمنتدى فجا في بالي
انوو نمسح ونتوو اقرأ البارت والي معيود كنسلوه
يالله ما أنحرم من ردوودكم وتوقعاتكم عهود في ذي اللحظه موقف لايحسد عليه تتوقعون وش راح يكون ردة فعل ابطالنا

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:24 PM
عهود : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآ آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآي
ريفان : نزلت من السياره عهود صار لك شي
عهود وهي تصيح يمى رجلي انكسرت تهي تهي
خالد : الي نزل ع طوول يشوفها ريفان حاولي تسنديها ناخذها المستشفى
عهود : ذي ذي اللحظه نست الوجع نست كل شي تناظر في الي قدامها هو حلم او خيال او حقيقه
ماقدرة الا ترفع الغطاه عن عيونها والصمت سيدد المكان في داخلها وتبكي بدون صوت ودموعها تنزل ماهي مصدقه الوووووووووووووووووووووووليد وأغمى عليها




في المستشفى


عهود الي كانت متمدده على السرير وماصحت من هول الصدمه

ريفان : خالد

خالد ولي كان يناظر في عهود مو مصدق ذي أخته عهود شال الغطا من على وجها : هلا

ريفان وهي تبلع ريقها تبي تفسير للي سواها خالد الي هو الوليد نفسه :ممكن أسأل سؤال

خالد أبتسم في وجها حس بقلبها وش الي يدور بقلب ريفان كان باين من عيونها :أدري باين في عيونك ريفان ذي أختي

ريفان :لمحت بعيون خالد حزن طول عمرها ماشافتها الا اليوم قربت منه مسكة يده وخذة صبع من اصابعها تمسح على يده بشويش ناظر فيها وهي تناظر في عهود

خالد حب يغير المكان خايف العبره تخونه : عمري مسكة يد ريفان وباسها انا بطلع شووي وبرجع ون صحت عطيني خبر

ريفان : حطت يدها على خده طيب قلبي لاتطول

خالد أكتفى بهز راسه


عهود بعد ساعه صحة وماسكه راسها :آآآآآآآآآآآآآآآآآآآي فتحة ربع من عينها تحاول تتعرف ع المكان الي هي فيه تناظر السقف بعدها ناظرت يمين ماشافت حد ناظرت يسار شافت ريفان
غمضت عيونها وكنها أتذكرت وش الي صار : ريفان تكفين قوول الي شفته كله ماكان حلم
عهود الي خايفه من جواب ريفان عهود قامت وشافت رجلها المجبسه وحطت يدها عليها توها بتجاوبها ريفان الا بدخلة الوليد الي هو خالد كانت منزله راسه تطالع رجلها المجبسه وماشافت من الوليد الا ثوبه من تحت تخاف ترفع راسها تنصدم بأنا كل الي صار حلم أقلها تعرف مو حلم ولا حقيقه أهون عليها ماطاوعها قلبها ترفع راسها قرب منها ورفع ذقنها
عهود تجمعة الدموع بعينها ماشافت نفسها الا تحظنه بقوه وتصيح

الوليدحط يده على راسها خلاص عهوود لاتبكين

عهود : آآآآآآآآآآآآه ياخوي وربي فقدتك ماني مصدقه انك عايش وتظمه بقوه أكثر خايفه تصحى من الحلم

الوليد : عهود بسألك من متى تلعين رياضه تكسرت عظامتي
عهود تمسح دموعها وتظحك ههههههههههههههههه وتظربه بخفيف ياسخافتك بس
عهود وهي تناظر ريفان وتناظر في الوليد متى تزوجة

الوليد : حول السنه اخذت

عهود : تناظر ريفان من قدك تطلعت اخت رجلك

ريفان تقرب منها وتظحك هههههههه ايه والله فديتك بس ويحظنون بعضهم الا عهود تهمس لريفان اقول ريفووووو عمري ماشفت الوليد يطول بظحكته كذا
ريفان : ليه هو مايظحك بالعكس من خذته وكله مبتسم
عهود : اتاريك مانتي بهينه غيرتيه
الوليد : وش فيكم تتأمرون علي

ريفان : تجلس على طرف السرير لا ياقلبي ذي اختك تقول انك ماتظحك الا بالسن وماقطعها الا عهود حاطه يدها على فم ريفان : وجعو وبتهديد الا كملتي وش يفكك مني لقوم اطب في بطنك برجلي المجبسه
الوليد : هههههههههههههههههههه أتركي زوجتي ويحط يده على كته ريفان : تكلمي ياقلبي ماعليك لك مني الامان
عهود وهي تناظر وتتوعد بتهديد بعيونها لاااا
ريفان : ههههههههههههههههههه قلبي شف عيونها تراها تهددني
عهود : اخر حل لها وهي الدموع بعد ما يأست تهي تهي
ريفان تقول لي انك غريبه مطول بظحكتك
الوليد : اخذ خشمها ومصعه وعهود مسكة خشمها آآآآآآآآآآآآآآآي لا لحين عرفت انك انت
ماتترك حركاتك ذي
ريفان : ههههههههه تصدقين ولا اانا ماسلمت منها
عهود ولي رجعت تصيح ثانيه بس هالمره جد
الوليد قرب منها عهود وش فيك
عهود تمسح دمعتها وتمسك يده ولا شي بس أشتقت لك حمد لله على سلامتك ياخوي وربي ماني مصدقه عيوني
التفت عهود يميم وشمال
الوليد : تدورين شي
عهود : ايه شنطتي وينها ابي ادق على سعود والله انه بيموت فرحه لو عرف انك عايش
الويد طلع جواله وعطاه عهود اخذي جوالك شنطتك يالسياره
عهود دقت على سعود وحبت تستهبل عليه تحطه سبيكر
عهود وبكل نعومه : ألووووووووووووووو
سعود : هلا والله
عهود : سعوووووووودي ممكن نتعرف
سعود : لا والله وتعرفين اسمي بعد
عهود : وهل تخفى الطينه اقصد القمر حد مايعرف سعووودي من مزاين الرياض
سعود : والله ماعندي مانع وش اسمك ياحلوه
عهود حطت يدها على الجوال هههههه بل اخووي من سهل تطلع مغاازلتشي ماصدق على الله تدق عليه بنت
عهود : أنا مالي أسم بس لو حاب تعرف مين انا انا قلبك الي على يساارك
أنا عيونك الي تشوف فيها عرفت مين انا
سعود : لا والله يشيخه ماعندك وقت انتي متى المعرفه ان شا الله دخلتي على طول بالحب
عهود الي ماقدرت تقاول التمثيل ظحكة بصوت عالي ههههههههههههههههههههههه
سعودووو يالدب ها وش رايك اصلح انفع ممثله واخذ جائزة أوسكااااااااااار
سعود : الي استوعبها عهووووووودوو آآه يالخايسه ونا يعني دايم حظي كذا يوم ماصدق بنت تنعجب فيني تتطلعين انتي الدنيا موصيتك علي
عهود : قل ياكبر حظك من قدك ونا اكلمك ههههههههههههههه
عهود : وهي تصيح سعودي احلقني
سعود ومسوي نفسه ماله خلق خير وش فيك وش سوويتي هالمره فقعتي راس بنت او كسرتي
سياره
عهود : لا والله مو انا الي كسرت السياره هي الي كسرتي تعال وشوف اختك في واحد عمي مايشوف صدمني لا وبعد جالس يتغزل فيني
سعود الي عصب : عهود من ذا والله لجي افرك خشته بالارض انتي بي مستشفى
عهود توها بتتكلم لا بس وقاطعها اقولك انتي بي مستشفى
عهود انا مستشفى ............ وغرفه رقم .............زز وسكرت منه

الوليد وريفان فطسوو ظحك ههههههههههههههههههههه

الوليد : ليه سويتي كذا

عهود : ههههههههههههه أحب ألعب بعصابه

الوليد ههههه لساتك ماتغيرتي
عهود وهي تمسك بيد الوليد : ونت نفس الملامح نفس الطول العرض بس تغير فيك اسلوبك
الوليد : ليه وش فيه اسلوووبي
عهود : صاير رومنتك بزياده
الوليد الي حاول يمصع خشمها بس هي حافظه حركاته مسكة خشمها على طول
الوليد وريفان :هههههههههههههههههههههههههههه

الا بدخلت سعود وكان يشوف بس عهود وهي متمدده على السرير اما الوليد فعاطيه ظهره
سعود : حدك عاد ورفع يده بيعطيه بقص ويلتفت الوليد واول ماشافه كن حد عطاه كف من قوة الصدمه
الوليد واقف يناظر سعود وسعود لسى متنح يبي يستوعب وش السالفه الوليد فتح يديه الثنتين ماشتقت لخوك ياسعود
سعود الي ماصدق وعلى طوول حظن الوليد وبقوه
سعود : الوليد انت عايش والله كنت حاس ماكنت مصدق انك ايه صح لجل الجثه الي ارسلوها لنا
لمين وهو يبكي
الوليد . سعود أفا ياغالي دموعك غاليه علي ماتنزل ونا عايش
سعود ولي حظن الوليد أكثر آآآآآآآآآآآآآآآآآآآىىىىه ياخوي ماني مصدق احس اني في حلم
عهود وريفان صاحو عل منظرهم بس بصمت
سعود ولي توه منتبه لريفان ويناظر بعيون الوليد : زوجتك
الوليد : ايه
سعود : كيفك يامرت اخووي
ريفان : الحمد لله بخير
عهود : ايه ياخوي شفت الحمد لله انه تزوج وترك شينة الحلاايه
الوليد : الي فهم على عهود ميدري ليه من احد يطريها يحس شعور بداخله يصحى مايعرف وشنوع هالشعور
ريفان الي استغربت وسعود الي عطه اخته نظره انها تسكت
عهود : كح كح وش فيكم بتنيمونا هنا يالله نروح البيت


بيت أم الوليد وش رايكم أقول الاحداث في بيت ام الوليد بعد م اجي

من الكليه لازم اخذ لي شور لحين واجهز عندي محاظره الصباح انتظروني

حبيايب قلبي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:24 PM
بــــــــــــاك حبايب قلبي


في بيت {أبو الوليد }





سعود وعهود لأول مره يتفقون : السلام عليكم

أم الوليد : جالسه على الكنب وماسكه كتاب حطة الكتاب على جنب : يمه وش فيكم تأخرتوا
اليوم ع غير العاده

سعود وعهود : يمه تكفين جوعانين

أم الوليد تنتبه على رجل عهود : يمه وش فيها رجلك

سعود : مافيها شي بس طايحه وتعورة شوي

ام الوليد : الله يهديك يمه ماتنتبهين مير بس طايره

عهود : وهي تمشي بالعكاز فديتك يمه تعالي بس نحط الغدا وبدى بطنها يطلع صوت
الكل ظحك هههههههههههههههه
عهود : يالله ع المطبخ تراني جوعانه مره وسعود يلحقهم للمطبخ
سعود : الله وهو يشم في الريحه تسلم يمينك ياميمتي بس وشو غدانا اليوم
أم الوليد : وهي تحرك بالقدر وتغطيه مسويه جريش مر في بالها الوليد وش كثر كان يموت في
الجريش جمدة عينها بالدموع : كان يحبها الغالي ياليته هنا بس وتمسح دمعة الشوق والحزن
عليه ياليته موجود بينكم



: ونا موجود يالغاليه

ام الوليد : اول ماسمعت صوته ماصدقت ودها تشوفه تلف راسها وهي تدعي انو الي سمعته حقيقه قدامها واول ماشافته أغمى عليها

الكل : يمــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــه



ام الوليد متمدده على الكنبه اول مافتحة عينها

الوليد : يمه حمد لله على السلامه

ام الوليد تمد يدها تبي تحطها على خده : بس تراجعت : لا أخاف ألمسك وتروح مني
خلك جنبي حتى لو خيال انا راضيه وعينها بعينه
الوليد الي مسك يد أمه وباسها من داخلها : يمه يابعد هالدنيا انا حقيقه جنبك

ام الوليد حطت يدها على خده وتشجعت وحطة يدها الثانيه ماهي عارفه للان اكيد هي بحلم

ماهي لاقيه تفسير بس كل الي يهمها انه رجع لها من جديد تكحل عينها بشوفته

الوليد : يمه لاتبكين يالغاليه ترى دمعتك غاليه علي ويمسح دمعتها

ام الوليد : يمه يانظر عيني قولي لي ان الي اشوووفه مو حلم وحتى لو حلم ياليتني ما أصحى منه يابعد هلي انت الوليد حقيقه وتحظنه بقوه وتشمه وتبوس فيه بكل مكان وكأنه طفل
بين يديها رجع خمس سنين

ولي قطع عليهم لحظة الفرحه بلقا بعد سنين صوت بطن عهود يعلن انه وصل حده من الجوع


عهود : يمه اتركي عنك ولدك المجرم تراه هو الي صدمني وجبسوا رجلي حرام عليكم
أبي غدا
ام الوليد ولي نسة كل شي بوجود الوليد : حبيبي جوعان أقوم احطلك الغدا مسويه لك جريش من الي يحبه قلبك مدري كنه حاس قلبي اني راح أشوفك

الوليد مسك يدين امه وباسهم : تسلمين يالغاليه

عهود : تهي تهي وحنا مالنا رب وتناظر سعود ألحق ياخوي طاح سوقنا امي شافت ولدها
ونستنا
سعود وهو يقوم : ههههههههههههههههههه طاح سوقك أما انا وهو يقرب من أمه ويحط يده
ع كتفهها عارف غلاتي في قلب أميميتي

عهود : وووواااااااااااااااااااااااااااي يعني انا وش باقي لي الكرشه


الا بدخلة روعه وهي تصرخ : وترمي الشنطه على جنب يعني شلون بل عليكم ماني اختكم انا

ناسيني بالمدرسه ماظل جوال ولا رقم بالرياض مادق_____ توها بتكمل لمحة الوليد


بينهم كانتيمنك صغيره شووي لما تسم انه مات بس عمرها مانست ملامحه طاح الجلال من يديها

وعيونها توسعة ورجليها جمدت بالارض وبعدها أغمى عليها

عهود : لاحول الله ماهي حاله كل ماحد شااافك يالوليد طاح واتجة لختها وخذت العطر ورشة شوي بالمنديل ومررته على خشمها

روعه صحت والكل حولها

روعه ولي كان شعورها ماينوصف بوجوده وتحظن أخوها وتبكي : يمه أبوي رجع يايمه

أم الوليد تمسح دمعتها

وريفان كانت واقفه شافت كل الاحداث وتعرفت أكثر على حياة خالد أقصد الوليد

روعه : أنتبة لريفان الوليد من ذي

الوليد تذكر ريفان ونادها : ريفان تعالي وعرفهم ع بعض
ام الوليد ولي رحبة بريفان وارتاحة لها

ام الوليد : حظنة ريفان هلا وغلا

ريفان الي استحت : هلا بك يمه

ام الوليد عجبتها كلمة يمه عرفت ان ريفان ونعم البنت
عهود : لحين الوجه قلب اشارات حد قالك ماتجين من قبل تتعرفين علينا

الوليد : عهووووووووووودو جوزي عن حرمتي وقرب جنبها حتى روعه علمتيها طبايعك
ولا انا عمري ماشفت روعه تدخل وتهجم

عهود : هههههههااااااي والله مثل ماهي حرمتك صديقتي أسمحلي تراها الليله نايمه عندي

كفر عن جريمتك الي سويتها وتأشر على رجلها

الوليد : لاحووووووووووووول ابلشتنا وش رايك بعد يا أنسه عهود لك اسبوع ولي يوم انا وياخذ خشمها ويمعصه
عهود : آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآىي يمه شفتي ولدك

الكل ظحك بس كانت روعه نظراتها حزينه الكل كان يسولف على السفره الا هي كانت تلعب

بالملعقه الي في صحنها ولي انتبهة لها ريفان


الكل فرح برجعة الوليد للحياه ومجلسه ممتلي ما يخلى من الرجال يتحمد وله على السلامه

وأولهم صديق الطفوله الرقيب سيف

ام الوليد بعد ماشافت ولدها بعد كل هالسنين رفضت ولده يبتعد عنها فأجرو بيتهم وجاو يسكنون عندها بعد ماجهز الجناح الخاص بريفان والوليد انتقلو له

ام الوليد كانت فرحانه وهي تجهز الشاي والقهوه وريفان ماتركتها ولا لحظه

بالمطبخ وعهود ماكانت تعرف تسوي شي من رجلها المكسوره جالسه وتاكل بالحلى الي

تسويه ريفان

ريفان : يمه انا جهزت كل شي بالصينيه والحلا بالثلاجه بس يبرد

ام الوليد : تعبتك يمه معي

ريفان : يمى لاتقولين كذا أنا بحسبت بنتك

عهود : ووووووووووواي وناسه ريفان توك مسويه حلا عطيني قطعه منه

ام الوليد : حشى ونتي من دخلتي المطبخ مير تاكلي بس البنت تعبت وهي تسوي حلا ونتي تخلصيه

عهود : وتمد بوزها يعني مايحق لي أدلع على مرة أخوي

ريفان تضحك : هههههههههههههههههه يالبى قلبك تدلعي يالله يايمه أنا بس اروح أصلي

وارجع انزل

ام الوليد : زين يمه

ريفان راحت جناحها خذت لها شاور ولبسة وتعطرت واخذة الجلال معها فتحة باب غرفتها وطلعت وسكرت الا بجيت الوليد أبتسم لها اول ماشافها يحس انه مايشوفها كثير من بعد رجعته لاهله وهو مشغول عنها
الوليد ولي قرب من ريفان
ريفان : غلطة بسمه خالد وش فيك اقصد الوليد
الوليد : ههههههههه ياقلبي أحلف بالله اني لروح وطي مع عيونك
ريفان تنزل عيونها لتحت وترفعهم وتشوفه يطالع فيها
الوليد : لا وربي شكلي بروح فيها أنا ويحط يدينه على خصرها ويرجعها لورى لحد مالزقو بالجدار
ريفان : حمر وجها وقلب أشارات الوليد امك محتاجتني تحت خلني أروح
الوليد ولي لمح السواد الي تحت عيونها : قلبي ناتي تعبانه
ريفان : لا يالغلا بس شويت أرهاق

الوليد : اذا حاسه انك تعبانه خليني اوديك المستشفى

ريفان : ياقلبي تسلم بس ماني تعبانه صدقني

الوليد ولي طبع بوسه على خد ريفان وريفان زادة حرارتها أكثر

بعدها بدى من جبتها وكل شوي ينزل يبوسها لحد ماقطع عليهم صوت جواله ^،^


الوليد : اففففففف لحين وقته وتسرق نفسه من بين ايديه وتهرب

الوليد : حاول يمسكه بس كانت أسسرعه منه ظحك عليها : هين وعدك بعدين

ريفان : تظحك عليه هههههههههههههه لجل بنام عند عهود دامه تهديد وتنزل من الدرج

الوليد : الوووو هلا والله وسلم على الرجال

كان فيه طرف ثالث متابع ريفان والوليد غصت الدمعه بعينها تحس انها تكرها لانها أخذت أعز أنسان على قلبها روعه وليكانت الغيره مقطعه قلبها


بعد أسبوع الوليد عزم اعمامه وهم ثلاثه ومعهم عمه سالم


الوليد وأهله سبقوا الكل للمزرعه
اول مادخل الوليد للمزرعه سمع صهيل ريحانه كانت روحه تسابق قبل رجوله كان يتجه لجهة الصوت وكنها حاسه بوجوده

مسح على راسها : أشتقت لك

: مو أكثر مني

أتجه لجهة الصوت أنصدم لما شافها الغريب انه يحس بشعور غريب مايعرف تفسيره تجاها

ماعلق ماتكلم

: أنتظرتك وضعت من دونك

الوليد : شوق أنا

: قاطعته قبل يكمل أيه أدري أنا شوقك وشواقك مو كنت تقولها لي قبل هنا بذا المكان كان

أول لقائنا هنا بذا المكان هو الوحيد يشهد على حبنا كانت تتكلم من بين دموعها كشفت غطاها

الوليد : أنبهر من جمالها هو كان يتذكر ملامح بسيطه منها بس لما شافها كأنه لأ ول مره يشوفها جمالها كان يخلي الواحد غصب ينجذب له

قطع عليهم صوت جوال الوليد

الوليد : عن أذنك

الوليد : هلا طلال ها وينكم دليت او اجيك

طلال : لاخلاص هذا حنا قريبين بس افتح البوابه

الوليد : ههههه كلوو يخدم نفسوو أفتحها أنت

طلال : تتأمر لحين من قدك بعد ماعرفت انك ظابط صاير تهددني بعد

الوليد : ههههههههههههههههههه لا والله بس لما أحسك مثل أخوي الي ماجابته امي ماقطيت معك الميانه

طلا ل: أحم احم عراف انك تحبني

الوليد : كأنه الثقه مقطعتك

طلا ل:هههههههه بالمره خخخخخخخخ يالله انا وصلت

الكل سلم دخل طلال المجلس وسلم ع الوليد وسعود

والحريم دخلو الصاله

ام الوليد ولي كانت مشغوله في المطبخ

خلت ريقان وعهود يستقبلون هم

الريم أول ماشافت ريفان حظنتها ع طول

ام طلال : يمه ريفان الا وينها ام رجلك ماشفتها

ريفان : لحين يمه تجي بس تشوف وش ناقصها بالمطبخ

ام طلال : يمه وراك ماتروحين تساعدينها
ريفان توها بتجاوب قطع عليها شوق

شوق لقت الفرصه : والله ياخالتي وش تسوسن بنات اخر زمن الأم تشتغل والبنت جالسه

ام وليد ولي ماشالت عينها على ام طلال طول االوقت وهي تناظر فيها


ريفان حزت بخاطرها كلمتها

ام وليد : والله ماشا الله على ريفان عقل وجمال واخلاق هي سوت كل شي وتوها جالسه


شوق انقهرت من ام وليد خربت عليها فرحة القهر والعذاب الي تشوفه بعين ريفان

روعه ولي مو عاجبها الوظع أكثر من الكل بس ماهي قادره تفضفض لحد



في المجلس

الوليد : الا وين عمي

طلال : أبوي بس بيخلص كم شغله بالشركه وبيرجع

الوليد : وعبد الله وينه


طلال : عبد الله تعرفه من صار طيار وكله سفرات مانشوفه

الوليد : ههههههه ياخوفي مايسوي عرسه الا بالطياره بعد ى


طلال : ههههههههههههوالله لاتستبعد كل شي جايز


ام الوليد دخلت بتسلم على الظيوف وراها الشغاله شايله صينية

ام الوليد : السلا________قطعت الكلمه صدمتها من شافت ام طلال وام طلال وقفت لما شافتها
ام الوليد مو مصدقه الي تشوفه تحس نفسها بحلم

ام طلال : معقوله ويحظنون بعضهم بقوه ويبكون

والكل مستغرب منهم وعهود وريفان يناظرون بعضهم والكل في عينه ألف سؤال

اما في المجلس الرجال كانت السوالف ماتخلص بس الي قطع عليهم صوت صراخ بره
الكل طلع من المجلس حتى الحريم خافوا وطلعو لمصدر الصوت كان الصراخ شديد

كان العم سالم واخوانه توهم واصلين المزرعه وتلاقوا مع ابو طلال

ابو طلال : سالم اقصر الشر تراني ظيفك

سالم : يخسى الا انت انت اخر واحد تتكلم عن الظيفه ولا نسيت الي سويته بخوووي

ابو طلال : لو سمحت ياسالم لاتصارخ حنا لحين كبرنا مو مثل قبل مراهقين

سعود والوليد وطلال كانوا مو عارفين وش السالفه


سالم : ايه صح بس المضي ماراح انساها ولا راح انسه كيف ذليتو اخووي وارسلتوه للمقبره

ابو طلا ل : اخوك كان خاين وحرامي


ام الوليد : ولي اعترضت كلامهم ياخوي ابو الوليد عمره مامد على فلس حرام حتى لو نموت جووع كان عزيز نفس ومات وهو عزيز نفس

ابو طلال : عرفها بعد كل الغيبه لاتقولين ياخوي مره ثانيه بلسانك الي باعة اهله عشان رجلها
ماتستحق يكون لها اخوان واختي بالنسبه لي ماتت ومايشرفني وتوها بيكمل قطع كلامه الوليد
الوليد : حدك ياعمي ماتوصل انك تهين في امي ونا واقف ساكت امي ماعاش من يهينها مو لاني ساكت ع كلامك عن ابوي راح تهي امي انا سكت لانك مو عارفة الحقيقه وحاط على عيونك غشاوه

ام الوليد ولي تحس انه الماضي كله رجع بلمحة بصر رجع الحزن والالم وكنه توه ابو الوليد متوفي ماتخيلت انه لقاها مع اخوها بعد السنين كلها راح يكون بذا الشكل تخيلت اول مايشوفها راح يحظنها ويسأل عن احوالها لكن الحقد بعده بقلبه ماطفته الايام والا السنين كفيله تنسيه


ابو طلال :ام طلال وش فيك واقفه وش تنتظرين يالله جيبي بناتك ويالله نرووح

جات ام طلال واخذت الريم معها

ابو طلال ناظر في ريفان ونتي بعد تعالي مالك جلسه هنا

ريفان ولي كانت في حيره من أمرها مو عارفه وشض تسوي او مو مستوعبه كل الي يصير

ابو طلال ولي علا صوته : وش فيك ماتفهمين اقولك تعالي

ريفان لأول مره تشوف ابوها قااسي بذي الطريقه وعصبي تناظر الوليد وتشوفه جامد وماتكلم
معقوله عافني مايبيني

سالم : أحسن الباب يفوت جمل ويالله انتي بعد انقلعي لحقي ابوك

الوليد الي قطع كلام عمه : عمي مهما كانت العداوه ماتوصل انك تطرد ظيوفي من بيتي ناظرهم الي يروح يروح من كيفه اما زوجتي فما هي متحركه من هنا انا زوجها واحق منك

ابو طلال : بصراخ ريفاااااااااااااااااااااااااااااان اقولك تعالي معي

طلال الي يحاول يهدي ابوه : يبه وش فيك ريفان زوجته يعني مالك حق تاخذها

ابو طلال : ولي يناظر بولده بعصبيه الا لنا حق فيها ومثل مازوجنا وياها راح يطلقها غصب عنه


ابو طلال سحب ريفان من يدها

الوليد ولي مسك ريفان من يدها الثانيه

كان النزاع بينهم شديد

ابو طلال : بنتي وبتجي معي وهي ماتعصي لي أمر

ريفان وهي تناظرهم وتحس انها في حلم وياليتها تصحى منه

الوليد : بنتك قبل لحين هي زوجتي وحتى لو أخذتها طلاق ماراح أطلق


ما فضى النزاع الا لما ريفان حست انها بتختنق مو قادره تتنفس وطاحت


ام طلال والريم : ريفأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأأن





كانت هذي أحداث هذا البارات وسامحوني ان قصرت وش تتوقعون بالبارت

الجاي وبعد الكل ماعرف الحقيقه أنتظروني بالبارات القادم وما أ،حرم من ردودكم

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:26 PM
حار الحكي بخاطري وتاهت بالعين دمعتي




في المستشفى


أم طلال وريم وام وليد عهود الكل كان بالمستشفى ويبكى على ريفان



وفي في نفس المكان أبو طلال والوليد وسعود وطلال


ولا اعلم داخل القلبو بغير الباري سبحانه نولد في نفس اللحظه الكره والحقد الي مات

لا ماكان ميت كان مدفون وتوه طالع حقد تولد في قلب له ماضي غريب وماحد يعرف

من أساس المشكله


ام طلال كانت تبكي بشده : آآآآآآآآه يبنتي احد يطمني عليها

مرت النرس من جنبها
ام طلا ل: يابنتي طمنيني على بنتي ربي يطمنك وريح بالك


النرس سعوديه : ياخاله والله مابيدي شي لان الحاله عند الدكتور بس يطلع هو بيطمنكم


ام طلال بخيبة امل وترجع تون على بنتها تجي ريم وتحظن امها ويصيحون مع بعض

ريم : يمى تكفين هدي ان شاء الله راح يطمنونا عليها

ام وليد الي راحة بها الذكره من عشرين سنه كل ماشافت ام طلال رجع لها الكابوس

وعرفة انا الله يمهل ولا يهمل ماكان يعرف بماضي ام وليد الا هي نفسها وعر فت انا الله

عاقيبها بالدنيا قبل الآخره وسلب منها ولدها االوحيد كانت هذي نتايج فعااايل ام وليد

ياترى وش سوت ام وليد بماضيها ؟؟؟؟؟؟؟؟


أخيرا طلع الدكتور الكل جا حوووله

الدكتور : من اقرب للبنت

ابو طلا ل: طمني يادكتور انا ابوها
الوليد قرب : ونا زوجهها طمني عليها

ام طلال لا يادكتور انا اقرب لها طمني يرحم والدينك انا امها ونت عارف قلب الام

الدكتور نزل راسه وهزه : للأسف ريفان حالتها مش مستقره

صدمه صدمـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــه

كيف مش مستقره وليه ابو طلال حس بندم ليته ماغصب بنته
الدكتور : ابو طلال انت عارف انو ريفان تتعالج عندي من حالة الربو والحمد لله تحسنت

وماكانت تاخذ العلاج بكثره مثل قبل بس لحين الربو رجع اضعااف حالتها قبل وربو للاسف

شديد لدرجة ماتقدر تتنفس تنفس طبيعي حطينا لها تنفس اصطناعي


ابو طلال عقد حواجبه متضايق اما الوليد الي كان مستغرب لنه اول مره يدري انو ريفان


عندها ربو

الدكتور : انت زوجها
الوليد : ايه انا
الدكتور : تعال معي للمكتب

دخل المكتب جلس ع الكرسي

الدكتور : بما انك زوجها وهي عايشه معك أنصحك تبعدها عن كل صدمه او اي شي يزعلها لان زياده عن حالة الربو الي هي فيها الحمل بعد مشكله بالنسبه لها

الوليد : حمل ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

الدكتور : ايه انت ماتدري زوجتك حامل

الوليد : ولي اخذته الافكار وكان متضايق من حمل ريفان مع انه اي احد في مكانه المفروظ يفرح
الدكتور لاحظ ع الوليد انه متضايق لاتخاف الحمل ماراح يكون مجهد لها الا اذا هملت علاجها
بولخصوص هي عنها ربو

الوليد ولي مافكر في شي كثر مافكر بالحمل والولد ال ي بيصير جده ابو طلال وابو طلال ذا بالنسبه له ظالم ابوه وهو الي شوه سمعته قام من ع الكرسي وصل لحد الباب فتح الباب بقوه
مشى ماتسند على الجدار بعدها بعد وظرب الجدار بيده بقوه : ليشششششششششششششش

الوليد في خاطره غمض عيونه ليش لحين تحمل كنت ناويه اطلقها بعد ما امنتقم من ابوها

عن طريقها الوليد ولي رجع لصوابه وش اقول انا انتقم من ريفان ليه وش فيك يا الوليد

ريفان ماحصلت منها مظره وبتظرها انت بتحملها مسؤلية عشرين سنه والولد طيب اعرف
ريفان حنونه لو اخذت منها ولدها راح تموت طيب انا ليه اطلقها اخااف اظلمها معي

ااخف كلما تذكرة ماضي ابووي وعذابها اعذبها ليشششششششش يصير معي كذا يوم

لقيت فرصه ادفع فيها الثمن للي كان السبب يكون اغلى الناشس عندي وبصوت شوي يرفعه : ليشششششششش

: وش الي ليش

الوليد التفت شاف سعود قدامه لا ولا شي يالله مشينا الجلسه ماراح تفيدنا

سعود : ولي لاحظ اخووه وملامحه الي ماتبشر بالخير : الوليد الدكتور قالك شي عن ريفان
ظيقة صدرك

الوليد : لا ماقال شي يالله نمشي

سعود استغرب حالة اخووه مو بالعاده يخبي عنه شي بالعكس اي شي يظايقه كان يفضفض
لي


مشى بكل ضيق مايدري ليه وده يشوفها مع انه لو شافها تضايق بزياده دخل غرفتها شاف الجهاز الربو عليها والمغذي بيدها قرب منها جلس على الكرسي يتأمل ملامحها الناعمه

شبك اصابع يده وحطهم ع راسه : ليه انتي بذات ياريفان ليه قطعت على نفسي عهد اي
طرف راح يمسكني ويوصلني لللي ظلم ابوي راح ادمره من طريقي وبالاخير انتي
آآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه كان هم ثقيل على الوليد تخيل لو شال جبال عل كتفه مايظن

راح يكون اثقل من هموووم الي بصدره


في بيت سعاد

مشاعل جالسه تقلب بالاتوب الي هو حق رغد تعدل في الصور تشيل تحط خلفيات ماكان

يعجبها شي كانت تتقن شغلها بكل دقه لانها موهبتها فطره لها ذووق بالتصاميم بكل شي

ماعجبها اي شي من الخلفيات راح برنامج فو توو شوب بتصمم خلفيات جديده

ابتسمت بعد مارضت بكل شغلها وكانت اخر صوره بيدها الا بدخلت رهف بدفااااشه

فتحت الباب بقوه : ياربييييييييييييييييييييييييييه وش كثر اعاني

اف اف اف اف اف اف وتجلس على السرير

ومشاعل لاتعليق تعرف اختها راح تتكلم من نفسها

رهف تزيد شووي اف اف اف ا وتلم يدنها على صدرها قلنا اف

ومشاعل نفس الشي ماتكلمت حاطه نظرها على الشاشه

رهف : لاحوووووووووووول انا المظلومه بالبيت ذا ماحد حاش فيني قلنا اف افين ثلاثه

ومشاعل ساكته رهف يأست قربت من مشاعل " ميشووو

مشاعل وهي تطالع الا ب تووب : همممممم

رهف مشيشو لحقي علي وربي منقهره

مشاعل عرفة السالفه ابتسمت ابتسامه ع جنب بس خفيفه وش فيك تتأففين

رهف : تهي تهي تهي في حد غيرها بنت ام خليلوو وربي يامشاعل ودي افرشها بالارض

واطب في بطنها اقهرتني

مشاعل كانت عارفه السالفه فيها بنت ام خليلو وش سوت لك هالمره اظن ماباقي شي يتعايرك فيه كل شي قالته

رهف : مشاعل لاتتريقين انا منقهره منها ونتي اعصابك بارده

مشاعل طيب قولي وش اسوي لها يعني

رهف تهي تهي ابي الصندوق الموسيقى حقك ودي اقهرها تكفين

مشاعل الصندوق اغلى ماعندها :نعم نعم عيدي ماسمعت هذا الي باقي اعطيك الصندوق يالله بص طيري

رهف : حرام عليك ميشوو لجل تعاايريني بتلفزيون حقهم ابي احرق قلبها بشي تحبه

مشاعل والله ماحد قالك الزقي روحي شوفي التلفزيون هناك

رهف ولي كانت تعشق مسلسلا والتلفيزون مووت بس ماكان عندهم تلفزيون ومع انها تكره بيت
ام خليلوو الا انها ودها تشوف المسلسل المفضل لها

رهف واخلي الحلقه الاخيره لاا مابي ياربييييييييه

مشاعل : اف اف خلاص بس يصير عندي فلوس اركب لك تلفزيون في شي ثاني

رهف وتبتسم لاختها وتاخذ خد مشاعل بسرعه وتبوسها بوسه قويه وتنحاش

مشاعل الي ظحكة ع حركة اختها ومشاعل ماتحب احد يبوسها ماتدري ليه بس تنقرف من
هالشي يالخااااااااااااااااااااااااايسه وتاخذ علبة المنديل بترميهم لها الا مالحقة ع رهف

بس رمت علبة المناديلوجات في وجه

: آآآآآآآآآآآآآآي خشمي يالدبه فرك خشمه

مشاعل : هههههههههههههههههه عاد ذا رزقك خخخخخخخخ

مشاري : ولي يرمي علبة المنديل ع مشاعل بس مشاعل حاولت تتجنبها وماجات عليها

مشاعل تلطعت لسانها هههههههههههه واحد صفر خخخخخخخخخخخخ



بعد مرور اسبوع الدكتور كتب ترخيص خروج لريفان بس حرص على الراحه

ابو طلال والوليد كانوا بالمستشفى

ابو طلال : باخذ بنتي ترتاح عندي

الوليد : وليه مو عندي ماني زوجها

ابو طلال : ماحب يصيل النقاش وطلع من المستشفى

الوليد راح لريفان دخل الغرفه ماتكلم ولا قال لها شي

بس ريفان حست انه مضايق فيه شي حتى حمد لله على السلامه ماقال لها

ريفان وبتعب شديد لبسة عبايتها

والوليد الي كان في ذا البارات بارد الملامح غمووض وانتقاض في شخصيته وبالخصوص

مشاعره المتقلبه مو عارف كيف بتكون حياته مع ريفان

وبالسياره كان الهدوء والصمت سيد المكان

ريفان كانت ودها تسأله وش الي صار اخر مره بس ترددة بعدها : الوليد وش الي صار

الوليد كان يطالع في الطريق وافكاره تاخذه وتجيبه شارد الذهن مو قادر يتخذ اي قرار

اطلقها اولا

ريفان الي لاحظة تغير معاملته لها : الوليد وش الي صار

الوليد انتبه لها بالأخير : وهو يتأفف اف اف اف ممكن تسكتين مالي خلق لشي

ريفان وشكوووكها تأكدة لها حست بالغصه بالضيق طلعت البخااف في شنطتها خذة منها شفطتين

الوليد انتبه لنفيسه ماكان لعصبيته له داعي اساسا وفي نفسه " وش فيك يالوليد ماقدرة تظبط اعصاابك هي لحين تكلمت كلمه حت جمله على بعضها ماقالت ونت حطيت كل حقد الي بقلبك

فيها لاا يالوليد اتخذ قرااارك تتطلقها او بتعيش معك على ذا الحال





احداث غريبه بين ابطالنها بين شخصية الوليد الغريبه والغاامظه ولي طلعت احقاد
الماضي المكتوب وبين حبه لريفان

ام وليد ولي كانت تفكر بماضيها بعد عشرين سنه وش تتوقعون كان ماضيها وليه الله عاقبها بالحياة بوفاة ولده وش الخطأ الي سوته عشان ترجع تعرف انها غلطانه من عشرين سنه


انتظروني بالبارات القادم اختكم تعب قلبي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:27 PM
ريفان حست معاملة الوليد لها غريبه فيها نوع


من البرود كتمان وجه عابس مايكلمها الا بالقطاره الوليد ماكان كذا وش اللي غيره

كانت هذ أخر أحداث وصلنا لها



نروح بيت ام الوليد


ولي كانت فرحانه بأول حفيد لها اول ماسمعت بحمل ريفان الفر حه مو سايعتها سوت غدا


بسيط للعائله عشان تتعرف ع ريفان



جالسه ع السرير والحزن بعيونها مالي عليها الكون كلها والوليد ماتشوفه مثل قبل


لا ومايكلمها ولا يجلس جنبها تحس بقبضة قلبها وبضيقه بصدرها أخذة شفطه من دواها


تناظر فيه وتبتسم من بين دموعها :ليتك بس تروح داخل صدري تمحي كل الوجع الي فيه

حطته ع الطاوله تسندة لورى آآآآآآآآآه مدري يالوليد مطوله حالتك ذي او بس فتره وتعدي

نزلت من عينها دمعه حاره سمعت فتحة الباب على طولمسحة دمعتها


أول مادخل عليها دخل ع طول بدون مايلف عينه عليها لو يناظر ها فتح الدرج كان يدور ع اوراق شافه وامسكه بيده هو يمشى لاحظ عليها انها حزينه حس انه زودها معها

حس قلبه يعوره من شافها اتجه لباااب وبيمسك قبضته بيفتحه بس تراجع التف لجهتها


قرب منها كانت منزله راسها كانت تشوووف طرف ثوبه من تحت بس حست لو بيقرب منها

وتسمع صوته راح ينفرج الي داخل قلبها وهي ماتعودة تفضفض لحد مو عشان انها


ماتثق بحد بس هي ماتحب تضايق الي حوله كانت دمعتها قريبه من عينها او ع وشك

بتتطلع

الوليد : ريفان

ريفان : تحس بشي يحرك صدرها وماصدقت هالدمعه الا ونزلت ع خدها اشتااقة لصوته

لهمساته مو اهم شي يكلمها او يكشر بوجها اهم شي مانحرم من صوته بالدنيا كانت هذي

كلماتها داخل قلبها

قرب منها أكثر جلس ع ركبه وحط يده على يدها رفع راسها بيده كانت دمعاتها هلاك

مو متصور انه وش قد صده لها يسوي فيها كذا كانت دموع ريفان تنزل بس من دون شهقات وهذا امر انواع الحزن كيف ان دموعك تنزل بدون نفس

الوليد مسح دموعها : لاتبكي يانظر عيني ريفان ولي ارتمت بحظنه وتبكي بس هالمره بكت

من بين شهقاتها























في المجلس عند الرجال


الوليد وسعود مع أعمامه وعيال عمه


الوليد : عمي أنت عارف انها شركه خسرانه وانا بس ابي مبلغ بسيط وراح ارده لك


سالم : ونت ليه بتساعده يعني خله يستاهل على ذي الحاله وأردى عشان يعرف انه

ربك يمهل ولا يهمل طول السنين الي راحت وهو ظالم اخوي ونت بتجي تحط يدك بيده

وترجع اسم عايلتهم من جديد

الوليد : عمي ترى الشماته مو حلوه بذي الأمور وبعدين الشركه راح تكون بسمي انا

سالم : أقرضك فلوس بس بشرط


الوليد : الي دق ع صدره عمي أنا قابل بي شرط

سعود : يهمس لوليد : وش فيك راح تقبل بي شرط وكانه يشرط عليك مبلغ يكسر

ظهرك

الوليد : مستعد لي اي شي وفي باله انا واعد طلال اني بسوي المستحيل صحيح من اسبوعين كانت العداوه بينهم بس هو مانسى طلال كيف وقف جنبه بالغربه وهو مايعرفه
كيف لحين أنكر جميله وهو مو مجرد صديق او اخ الي يربط بينهم دم
سالم : يقوم من ع الكنب أظن الكل شهد ع موافقة الوليد وهو يأشر عليه

الكل يهز راسه

سالم : شوق بنتي مكتوبه لك قبل تاخذ بنت ..........{؟؟؟}الحرامي >>>قال كلمه بس قويه

الوليد وقف وبنبره حاده شوي : عمي تراك تتكلم عن زوجتي ولحين بتصير ام ولدي وعشانك في بيتي أحترمك قدام الي يسوى ولي مايسوى وما أسمح لك تغلط عليها كمل كلامك بدون أهانات
سالم : وبسخريه طيب .. بس بنتي أول بك منها

الوليد : يعني وش قصدك

سالم : تتزوجها


الوليد الي أنصدم مو عارف وش يقول يحس انه لحين راح يقتل ريفان مئة مره وهو مو قصده كان قبل يدور اي يقهره فيه ويعذبها وهذع الفرصه جات لعنده بس مايدري ليه قلبه يعوده عليها مايعرف سبب الصراع الي بداخله صحيح رجع الحب الأول الي كان بقلبه لشوق من شافها آآآآآآخر مره ورجعت ملامحها بخياله بس رفان غير مو مو شاك انه يحب
ريفان الا متأكد بس مايدريوش سبب الشعور الي يتكون بقلبه



سالم : لاحظ الحيره عند الوليد والي بانت من ملامح الوليد ولي أكتفى بس بكلمتين
يصير خير ياعمي

وسعود كان طلع قبل يسمع الشرط دخل المجلسوهو مايعرف بالسالفه

سعود : يالله ياجماعه حياكم ع الغدا

الوليد ولي باين عليه شارد الذهن

سعود لاحظ عليه ماعلق بس أكتفى بترحيب الظيوف ع الغدا الكل طلع واخر ناس موجودين الوليد مع عمه سالم

سالم : الوليد انا مابي ردك لحين وطلع من المجلس


الوليد ولي جلس ع الكنب بدون شعور يحس عمه أستغله صح هو مو عيب يخطب لبنته بس اقلها ماحط امام الامر الواقع وقدام الكل وياليت بس قدام أهله بس بس كان بوجود رجال

والي زاد الطين بله أنه دق ع صدره مايقدر يتراجع

وانتهى اليوم بصعوبته






.................................................. ..........


كانت سرحانه بالجامعه حتى عهود ماتدري عنها


: مســــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــا الخير ياحلو


ريفان : أبتسمة ابتسامه خفيفه


عهود : ريفان الي ملاحظه ريفان من سافر ابوها يتعالج وصارات المشاكل وهي كله وحيده وتفكر ريفان حبيبتي هونيها وتهون ان شا الله يفرجها ربك

ريفان ولي تنزل راسها تخاف ان الدموع تخونها من جديد مع انها عارفه متى فارقتها اساسا من يوم عرفة عن أبوها ولي صار لهم والحزن مايفارقها





.................................................. ..............................


وهذي السالفه لكم ذكرت لكم ابو متعب ولي يكون اخو ابو طلال أنتهز كل فرصه تجيه لعب بحسابات الشركه واستغل كل المشااريع الي فيها ربح قوي ويحولها لشركته لحد ماصار لشركته صيت كبير وتدهورت شركة ابو طلال بس ما أكتشفو الا بالنهايه لان الملفات الي كانت توصل لهم ملفات مزوره تبين لهم ان الربح عالي وان السيوله فايضه عن حدها والي اكتشف كل ذا طلال لما كان محتاج سيوله لمشروع كبير وراح لغرفة الحسابات وأطلع ع الملفات انصدم بالي شافه ملفات ماكنو يشوفها ولي تبين لهم عن خسارتهم وبالمقابل منها ملفات الي كانت تجيهم يطلعو عليها ولي تبين لهم ان الشركه بحاله كويسه

طلال : دخل على ابوه والملفات بيده يبي

ابو طلال : رفع راسه

طلال : يبى وهو يحط لاالملفات جنبه من الي مخربط بالشغل ومن الي سوا كذا

ابو طلال : مافهمت عليك اجلس وفهمني وش الموظوع



طلال : هذول ملفين واحد منهم مزو والي اشوفه ان يثبت عن حالة الشركه خساره في خساره والثاني يثبت لنا العكس والمصيبه انه الخساره مو شويه يعني لو نبيع الي ورانا ولي قدامنا ما سددنا ربع المبلغ

ابو طلال : ولي انصدم من سمع الخبر واطلع على الملفات ع طول قام بيروح مكتب اخوه يفهمه السالفه وطلال لحقه

ابو طلال فتح الباب ولقى اخوه جالس يرتب بوراقه وكأنه بيمشى

ابو طلال حط الملفات ع الطاوله ابو متعب وش الي اشوفه


ابو متعب : ملفات يعني وش الي قدامي


ابو طلال بصراخ : ادري ملفات ما ني بعمي بس ابي اعرف وش هالتلاعب الي بداخل الازوراق ونا الي وثقة فيك سلمت لك الخيط والمخيط واخرتها تتعطني بظهري خو حتى انها غصت بحلقه ماقدر يكمل كلمة اخووي بحلقه

ابو متعب : ايه نسيت اقولك اني أخذت حقي لأخر فلس وهذي استقالتي ويمد يده

ابو طلال : ولي كان معصب يعني شلون سرقتني تسرق اخوك ابو طلال حس انه مخنوق حاول يفتح أزرة ثوبه وطلال لاحظ ع ابوه ومسكه بيده

ابو متعب : والله ياخوي الدنيا كذا صير ذيب لاتاكلك الذئاب

ابو طلال : ولي يحس انه قلبه وقف مسك صدره ويعصر على قلبه

طلا ل ولي وصل حده : اطلع بره


ابو متعب : لا لا لا يطلال ان عمك ولازم تحرتمني

طلال : وانت خلية فيها احترام اخوك الي من لحمك ودمك سرقته الغريب وش تسويه له واي احترام الي تتكلم عنه


ابو متعب ههههههههههههههههههه يالله اخليكم تتأسسون الشركه من جديد

طلع ابو متعب وابو طلال يا ياناكر المعروآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآآه قلبي


طلال : يبى يبي يبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــى

طاح ابو طلال والي انقلوه ع طول المستشفى سبببته هالصدمه جلطه بالدماغ ولي سببتله شلل نصفي

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:38 PM
الي صار قبل طلال يروح يسافر لعلاج ابوه


بسياره سرحان موعارف وش يسوي


: طق طق طق

التفت للي يطق نافذة السياره

فتحها

: اشوفك هنا وش فيك موقف سيارتك عسى ماشر

طلال : الوليد الشر مايجيك بس

الوليد الي لاحظ عليه انه في مشكله كبيره طلال خوفتني قلي وش صاير

طلال : _____

الوليد : طيب رح للجه الثانيه انا بسوق وساق السياره وراحو لبيت ابو طلال ودخلو المجلس

الوليد : طلال لسى مابتتكلم اذا ضاقت بك الدنيا ترى رقبتي سداده

طلال : طالع فيه اعرفك يالوليد ماتقصر وطلال قاله السالفه للو ليد

الوليد : طيب الاوراق الي عندك عند عمك نسخه منها

طلال : ايه كلها عنده بس بطريقه تبين انه الحق كله له وكل شي تم عن طريق العقدود ومافي شي يبين انه اختلس او سرق الا ورقه وحده اذا شفتها في الخزنه راح تساعدنا



الوليد : لاتكدر خاطرك ياخوي والشركه ماتنباع وراسي يشم الهوى انت بس عطني الاوراق الي عندك

يوو شفت نسيتني اشربك شي ها وش تبي شاي قهوه عصير

طلال : الا وين ريفان

الوليد : طلال وش فيك ناسي انه عندها دوام

طلال : ايه صح نسيت

الوليد ياخذ الملف بيده وطلع : لحظه طلال بجيب لك شي تشربه واخذ الملف بحطه فوق



طلال : خذ راحتك ماتقصر



الوليد مر المطبخ ماشاف امه وشاف الشغاله قال لها تصلح ثنين عصير صعد لجناحه


اول ماصعد شم ريحتها ياربي هالريحه انا شامها بس وين




حس احد يحاوط خسره من ورى استغرب بعدها شاف اليد تمشي بظهر من ورى لحد ماحطت يدها ع عيونه


ابتسم ريفان وأخيرا طلعتي من حزنك مسك يدها يشيلها من ع عينه لف



واول مالف شافها اهي كيف وشلون تدخل وهي تعرف ان الجناح جناحه


: شـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــــــــــوق



: ايه شوق مو قادر تتذكر حتى عطري خلاص خذت عقلك


الوليد : شوق انتي كيف دخلتي والمفروظ ماتكوني هنا


شوق : ليه وش تفرق قبل ماكنت تقول كذا كنت تدق علي بس عشان تلمحني من نافذة بيتنا

ولا عشان صارت جزء بحياتك نسيت الي بينا الوليد وهي تحط يدها ع خدها حرام عليك تسوي فيني كذا تطلقها وخلنا نتزوج صدقني راح انسى كل شي وأسامحك

الوليد :شوق وش تخربطين قبل كل ذا انتي بنت عمي واخاف عليك حطي الغطى ع وجهك

انتي ماتحلين لي

شوق : الا مدام نحب بعض احل لك ونت ملكني انا مو ملكها هي ووتحظنه وهي تصيح


الوليد : الي حس بقشعريره بكل جسمه جريئه مره : اخذ شوق وشالها من حظنه



وبصرامه شـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــوق ويعطيها كف


الوليد : قبل كنت مفكر اخذك بس بعد الي شفته منك لحين كيف أخذك لازم تفهمي انه الي تسويه غلط روحي لبسي عباتك الله يستر عليك سك الباب وراه وطلع

شوق : حست انها انهاانات والسبه اهي التفت بتاخذ عبايتها شافت لها صوره اخذتها وكسرتها بالفريم حقها طلعت الصوره منها مسكتها بقوه ول وانه جنبها كان اذبجتها لفت للجه الثانيه واستغربت من الي شافته ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟




رجع الوليد لطلال ومعه العصير

الوليد : تأخرت عليك

طلال : الا زرعتني بعد وين رحت

الوليد ولي تذكر شوق وتنهد : لا ابد رحت حطيت الاوراق بالغرفه


طلال وهو يحط العصير ع الطاول : الوليد سامحني شيلتك حمل ثقيل


الوليد: افاا لاتقول هالكلام ثانيه حنا اخوان الا شخبار خالي

طلال : انت مادريت خالك انشل


الوليد : بدهشه انشل




طلال : ايه انشل


الوليد : في خاطره والله الدنيا دوراه وماتدوم لحد من يومين بس ونا كنت ابي انتقم منه ولحين اساعده ابن آدم ضعيف مانفعه ظلمه ولا جبروته الي كان مسلطهم ع ابوي لاحول لاولا قوه الا بالله اللهم لاشماته


طلال : الوليد ... الوليد


الوليد ولي فاق من سرحانه هاا آآمر


طلال وفي شي ثاني بعد

ابوي طالب يشوف عمتي

الوليد : نزل راسه شووي ورفع وتبسم له حط يده ع كتفه لاتحط في بالك كنا حنا بنجي بنسوي الواجب بدون انت ماتقول


طلال لاأول مره حظن الوليد وبقوه زحت عني هم الله يزيح عنك هم الدنيا والاخره



الوليد مسح ع ظهره ومايحب جو النكد يطول وظحك هههههههههه

طلال : وش فيك تظحك


الوليد : ذكرتني بجدتي الله يرحمها صاير تدعي مثلها

طلال : لحين انا جدتك ويظربه من كتفه


ويضحكون ثنينهم هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههه

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:38 PM
في بيت أبو طلال


اول ماشافت أخوها على كرسي مو قادر يحرك نصفه الثانيه وفكه صاير ملوي على جنب
ابو طلال ولي اكتشف كل شي بالنهايه بس بعد ايش اذا فات الفوت ماينفع الصوت الحقيقه الي انكشفت بعين ابو طلال وظلمه لأخته وزوجها واتهامه بسرقة الختم للشركه كانت كلها تلفيقات من اخوه ابو متعب


ريفان وام الوليد اول ماشافوه بكو
قربت من جنب ابوها وتبكي : ليت الي فيني فيك يالغالي

ابو طلال من يسمع بكاهم وصياهم يحس داخله بركان كل الشموخ الي فيه راح آه مو قادر حتى يعبر عن شعوره لحين وفي خاطره " يوم اختك معاديها وماتكلمها ونت قاددر تتكلم مافكرت ترجع العلاقه بينكم ويوم انشليت حتى سلام مو قادر تسلم عليها كيف بتتعتذر لها ع الي سويتها

الظلم مر في الدنيا وبالخصوص اذا كان من اقرب الناس دنيا غريبه وقاسيه امر مافيها الظلم والامر منه انك تكون انت المظلوم
ام الوليد ولي تبكي ع حال اخوها
ابو طلال مو قادر يتحمل جلس يحرك بفمه ويطلع كلمات مو مفهوومه وهو يحاول يوصل لهم شي
ام الوليد : ياخوي لاتعب نفسك ومن بين دموعها ان شا الله ترجع لنا سالم
ابو طلال في نفسه ": آآآآآآآآآآآآآآآآآه بعد كل الي سويته فيك يا اختي وماحقدتي علي وقلبك لساته ابيض مايعرف يكره ونا الي ظلمتك سنين مو ظلم يوم او يومين غمض عيونه وبقهر وبداخله وش قد يحتقر نفسه وده يرجع له صوته لسسبب واحد بس يقول لاخته كلمة اعتذار هذه الاحداث الي صارت قبل طلال مايسافر عشان يعالج ابوه



.





.




.







.





تناظر بالمرايه تتأمل في جمالها تحرك شعرها براحة يدها

:انا يالوليد تتركني وتتزوج لك وحده حي الله لا وبعد وهي تحط يدهاا على خدها تظربني
عشانها هين انت لي يالوليد لي والخايسه الي اخذتك مني ان ماسودة عيشتها ماكون

انا شوق غمضت عيونها وهي تتأمله وياها على الكوشه وهي بفستان العرس وهو ماسك يدها تذكرت ايامهم قبل مايسافر وش قد كان يموت عليها ويحب حتى تراب رجليها تذكر انه ماينام الا ع صوتها حتى احيانا تنغث هي من كثر اتصالاته بس ماتدري ليه قبل ماكان تحبه كثر حبه لحين يمكن عشان عرفة قيمته بعد ماكان لغيرها فجأه تذكرة ملامحها وعبست في وجها وطالعت المرايه كان حديث النفس بينها وبين المرايه تظرب بيدها بقوه ع التسريحه والله راح تدفعين الثمن غالي ياريفان انتي الي قضيت ع نفسك لانك تجرأتي تلمسين شي من ممتلكاتي ولا ونتي مالمستيه وبس انتي امتلكتيه لك ونا الي يتعدى ع ممتلكاتي امحيه من الوجود

فجأه دق الباب

شوق : افففففففففف مين

: بابا يبي انتي

شوق : وجع ان شا الله انقلعي ولحين بجي له ترجع تناظر بالمرايه وهي تحاول تهدي من ملامح وجها وترش عليها عطر وجع عكرت مزاجي الي ماتتسمى مالت عليها الخايسه








.................................................. .........

يمشى بالسياره محتار يحس انه ضايع داخل نفسه همه ثقيل مو عارف كيف يفاتح ريفان

بشرط عمه مقابل يعطيه فلوس ينقذ شركة ابوها يظرب على الدركسون بيده بقوه يحس وده يمشي بسرعه جنونيه يربوح مكان بعيد او يلاقي بوجه عامود ويصدم فيه كان اهون عليه الغربه وفقدانه لذاكرته والعذاب الي يشوفه اهون عليه من انه عرف كل شي وتراكمة المشاكل عليه يفكر كيف راح يفك نفسه من هالمصيبه عمه عرف يستغل الوظع ولو كان بلحالهم كان اعتذر منه بس لما قاله الشرط الكل موجود ميدري ليه يحس انه عمه يبي ينتقم بذي الطريقه وده يشكي بس لمين احيانا بس يسمع طاري شوق يحس بشي يتحرك داخله هو شاك انه حبه القديم بيرجع بس متأكد انه يحب ريفان ريفان لها مشاعر خاصه مايدري ليه






.................................................. ...........................................

الوليد رفع امره للمحكمه وكانت معه المستندات الي تثبت ان ابو متعب ماخذ اموال الشركه وعن طريق الحيله

في المحكمه

الشيخ : تفضلوا أجلسوا
الوليد مع ابو متعب ماتحلو نظراتهم من اشياء كانت بداخلهم ابو متعب جالس بثقه ع الكرسي والوليد يبتسم ابتسامه صفرا ع جنب ويجلس ع الكرسي

الشيخ : ان شا الله نحاول بقدر الامكان الاصلاح بينكم وجلي يقلب بالاوراق طبعا هذي الجلسه الرابعه واليوم نختمها ان شا الله وتقرر فيها الحكم يالله كل واحد يتفضل ويقدم لي ادلته ووالاوراق الي تثبت ان الملكيه له
الوليد قام وحط الملف على المكتب ومحامي ابو متعب قام وقدم الاوراق وحطهم ع المكتب قدام الشيخ واتطلع عليهم


تتوقعون لمين راح يصدر الحكم ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

وهل الوليد راح يلقى خطه يفك هالزواج الي كان شرط عمه ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

تتوقعون ليه الشعور المتناقض في حب الوليد هل حبه لشوق رجع او من بعد حب ريفان ماله نيه يرجع اي حب ثاني ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

هذي كانت احداث البارتين وأتمنى تعجبكم ^‘^

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:40 PM
عند الشيخ
الشيخ جلس يقرأ في الاوراق والملفات الي جنبه ويعيد قراءتهم اكثر من مره
الوليد:في نفسه "وش هالثقه الزايده الي تبان من ملامح وجه كأن حاط الحكم بجيبه
ابو متعب في نفسه " مسكين راح ينصدم بعد شوي مو عارف شي انا ابو متعب ماحد يقدر يعلب علي
الشيخ سكر الملف الي قدامه : طبعا حنا بالنسبه لوجهة نظرنا الارواق الي تلقيناها من جهة المدعي والمدعي عليه واتظح لنا ان المدعي عليه اوراقه كلها سليمه مافي اي بيان او دليل يوضح اختلاص اوتلاعب او تزوير وان الارواق صحيحه ميه بالميه
الوليد : ولي قام من الصدمه شيخنا وش تقول مايصير ان عندي الاوراق الي تثبت عكس هالشي واذا مانت مصدق شوف مشى ع طول اتجه للمكتب قرب من الشيخ مسك ملفه يدور بالاوراق الورقه الوحيد الي كانت دليل والامل له في داخله وين راحت لا انا متأكد انها هنا حاطها بيدي وين راحت
لسابع مره يدور ع الورق ع امل يلقاها
الشيخ : لو انها فيه يولدي كان شفتها ماراح تتطير من الملف
الوليد : طيب لاتحكم لحين نبي جلسه ثانيه تستأنف لنا الجلسه لو سمحت
الشيخ : للاسف مو ممكن الا اذا المدعي عليه قبل هالشي وله مطلق الحريه في القبول او الرفض
ابومتعب : بصوت واثق من نفسه وابتسامه تخفي مافي قلبه والله انا الي تامرني عليه يشيخ انا حاظر واذا قصدك بجلسه ثانيه عادي انا واثق من برائتي تبي جلسه ثانيه تم
الشيخ طيب لكم بعد شهر وش قولك
الوليد : اوكى انا موافق ويطالع ابو متعب ومستغرب من الثقه الزايده بعدها مد يده يسلم مشكور يشيخ ومد يده لــــــ بو متعب مشكور خذ الاوراق وطلع وفي عقله مليون سؤال كل فكره بالورقه الي فقدها

بيت سعاد
: بابا متى راح تشتري لي الفستان الوردي
: نعم ياعيون بابا انتي ياحبيبتي تامريني امر ياعين ابوك اوديك تشتري نه مايغلى عليك
: امممممم ابي لحين
: بس يالله تجهزي
: بفرح يس بابا انا احبك
:ونا بعد ــــــــــــــــــــــ
وانطفى فجأأأه
مشاعل : من جدك انتي مامليتي من هالمسلسل هذي عاشر مره تتابعيه في اليوم
رهف : وهي تبكي ليه طفيتيه حرام عليك موكفايه اني مستحملته ابيض واسود بدون الوان وتكملين عليه انتي
مشاعل: وهي تجلس بالارض عاتي كلن يعيش حياته بلونه ونتي شايفه حياتنا فيها الوان
رهف تشهق وتصيح :
بدخلة نوره : السلام عليكم
وش فيها رهف تصيح
رهف : مافي شي وهي تشهق
مشاعل :بس شوية كم دلع عليها وتسكت ماعليك منها الا قولي لي جايه بدري اليوم
نورة اي والله حسيت اني اجهدت نفسي الشهور الي طافت قلت اريح اليوم احس لي فتره عنكم الا وش بلاك ع رهف وتقرب من رهف وتمسح ع شعرها الناعم رهوفه وش فيك
رهف : وهي رجعت تشهق تهي تهي تهي
نوره : خلاص اذا ع التلفزيون اشغله لك بس انتي لاتبكين
رهف :انا ما ابكى ع التلفزيون تقولها وهي تشهق انا ابكي لان ماعندي ابو يحس فيني ويهتم الكل عنده والكل يسولف انا ابوي اشترى لي ونا ابوي

لعب معي والثانيه تبي تقهرني عندها ابووو ونا لاا الا انا
نوره ومشاعل يناظرون بعضهم
نورة : تمسح ع راس رهف يارهوف ابوك يحبك حتى لو مايسوي لك كل هذا
مشاعل وهي تبتسم بسخريه : متعبه نفسها وجاهده تفكيرها من زين الابو عاد لو يطل في السنه مره قلنا زين حتى مايكلف على نفسه يحط رجله على عتبة الباب ويقول عندي بنات
نوره : مشاعل ترى الي تتكلمين عنه ابوك
مشاعل : يخسي وتقوم وتكتف يدينها لو سمحتي انا الف مره قلت لك انو ابوي مات من حياتي الله لايرده واذا هو مايتعرف فينا انا بعد ما
طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااااخ
مشاعل مسكة يدها حطته بمكان الكف الي جاها من الجهه الي مقابلتها
: كم مره فهمتك لاتجيبين طاري ابوك الا بالخير لللاسف ماعرفة اربيك
مشاعل وهي تناظر لمها بس كانت دموعها مخبيتها ورى عيونها امها اول مره تمد يدها عليها
مشاعل : طيب ماراح اجيب طاريه لكن لاتخدعين نفسك بأنه يوم يرجع لك ويقولك سامحيني ونظرتي
له ماراح تتغير وانا ابوي مات الله يرحمه وتروح تسرع بغرفتها
سعاد : تتطالع في يدها وتظمها بقوه وتسكر عيونها بقوه " ليه سويتي كذا يسعاد بنتك كل الي قالته صدق هي ماجابت شي من عندها بس انا ماكنت اتظر ابوها يجيني لاني عايشه عشانهم كل هذا يدور في نفسها والدموع ممتليه في عينها وبصوت مسموع ليه ظربتها جعل يدي الكسر لاني مديتها عليك
نورة : تجي وتجلس جنب سعاد
سعاد : وهي تغمض عيونه بشده وتضم يديها بقوه تنزل راسها مكان قصدي اظربها
نوره : مسكت يد سعاد وظمتها ليدها ادري يا اختي بس لاتنسين انها مراهقه وبذا السن تكون حسااسه البنت ولي بعمرها يكون محتاج اكثر لحنان الاب هي تحملت المسؤليه بدري حتى طفوله ماعاشتها بكره راح تفهم وش كنتي تقصدين
سعاد:والله يا اختي مدري الي سويته صح او غلط بنت متبريه من ابوها وماتعترف فيه وبالنسبه لها انه مات وبنت بنة لها حلم وصورة ابوها بصوره حلوه كل يوم تحلم تشوفه لانها ماشافت مثل مشافت مشاعل الي عاشت كل لحظة الم معي وكفايه بنت تكره هم اكره الثانيه بعد فيه
نوره :يا اختي ان تبين الصدق احسك بالغتي شوي صورتي لرهف اب مثالي صارت تتمنى تشوفه ولو بالحلم
مشاري : السلام عليكم توه داخل
نوره +سعاد : وعليكم السلام
مشاري : احس وظعكم مو طبيعي خير صار شي
نوره : ايه والله
مشاري :بهتمام خير ان شا الله وش صاير
نوره : سعادة ظربة مشاعل كف
مشاري : وهو مندهش هاها وليه ظاربتها
نوره :كانت مشاعل ـــــــــــــ
مشاري : جالس منتبه لها بعمق وعقد حواجبه
مشاري : طيب انا بروح اشوفها

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:41 PM
جالس بالمزرعه يتأمل المزرعه وفي كل زوايه فيها
يحاول بقدر الامكان انه يتذكر اي شي من الماضي
هاله منظره شجره قويه صلبه بكل جذوعها واغصانها عجيبه كان منظرها رهيب كانت تلامسها اشعة الشمس من بين احضانها تحت هالشجره دان فيها مرجوحه باين عليها انه احد مسويها كانت عباره عن حبلين مع قطعة خشب مصبوغه بلون اخضر تذكر انه هالمرجيحه ابوه الي مسويها من هم كانو صغار من يوم كان ابوه فقط مجرد عامل فيها تذكر كيف ابوه كان يحب هالشجره وكان يكلمه من طفوولته عنها

: كانت ظحكات برئيه تدور حولين هالمزرعه او تقريبا مجموعة اطفال
الوليد : يالله انا بصيد الحرامي طيب عشان انقذكم
كانو اربع بنات ثلاث منهم يلعبون معه والثالثه كانت جالسه لانها اصغرهم
الحرامي : ماراح تاخذهم خلاص ذول لي انا
الوليد : ومسويه نفسه مثل الشرطي الحقيقي عايش الدور من وهو صغير انا بنقذهم منك ويرفع سلاحه الي عباره عن رشاش مويه احسن لك سلم نفسك
الحرامي : الي كان محتجز البنات لا ماراح اتركهم
الوليد : ورش مويه ع الحرامي طلعت من فمه طلقات تخيل انه هالمسددس الي بيده هي الي طالعه منه طرطرططرطططططططرطططططرططرااااخ
نقذ الثلاث بنات وكانو يمشون قدامه عشان ياخذهم للبيوتهم بس فجأه طاحت وحده منهم
آآآآآآآآآآآآآآآآآآي رجلي طلع الدم رجلي انجرحت
تهي تي تهي تهي تهي
البنت الي كانت مع شوق اشوفها وتتطلع منديل تبي توقف النزيف
شوق : وخري منديلك انتي الي طيحتيني وتظربها بكل قوتها كله منك انتي السبب انتي كنتي قدامي تمشين يعني المفروظ انا الاولى مو انتي
البنت حست بدموعها في عينها وهي تمسك مكان الظربه : انتي طحتي بلحالك انا مالي شغل وتبكي بشده
الوليد : وش صاير شوق ليه تظربينها انا شفتك طحتي بلحالك مو هي الي طيحتك
شوق : انا مالي شغل هي كانت قدامي يعدين انت الشرطي حقي مو حقها اهي انت لاتلعب معها ثانيه بس انا
البنت الثالثه : شوق ليه تظربيها حرام عليك حنا مراح نلعب معكم تعالي ريووووفه
صحى من الذكرى ع صوت رساله ع جواله
كانت من رقم غريب طنشها رجع يتذكر غريبه احس كأني لسى عايش كل لحظه للي افتكرته بس معقوله البنت الي تذكرتها هي ريفان مع اني ماكنت اتذكر ملامحها بشكل واظح قرب جنب المرجيحه

لاحظ نحت ع شجرة كان منحوت قلبين وفيها حرفين في حرف واحد كان الحرف الثاني مغطي ع الاول مكتوب حرف sh +a= l-0-v-u
بس انتبه ع هالحرف مكتوب حرف R
بس مكان واظح استغرب من وجود هالكتابه مكان يذكر شي منها ابد
سمع صهيل ريحانه تركض قربت منه
الوليد : آآآآآآه ياريحانه والله لو الي على كتوفي جبل قدرة احمله العمر كله بس الهموم والدنيا وقسواتها مايرحمون وش راح اسوي عمي ويبيني اتزوج شوق مدري احس من يطري اسمها شي غريب يتحرك داخلي هو شوق هو وله هو حنين لها او يمكن لاني تعودة عليها وكانت اول انسانه بين عيوني طرت في باله ريفان بس وهو ماسك السراج حقها وحاط يد على شعرها الطويل المسدول ع جنب كله ريفان هذي غير احيانا احس مالي للدنيا طعم من دونها هي الهوى الي اتنفسه وش راح اسوي ومن اختار فيهم احس انه الوله والشوق لسى باقي لشواقي وريفان صارت جزء من حياتي
ياربي سند راسه ع راس ريحانه تعبت والله يرحانه تعبت
:سلامتك ياخوي من التعب
الوليد : التفت سعود وش مدريك اني هنا
سعود : افا عليك انت تفكر بس التوأم الي يحسون في بعض حنا توأم انا ونت لان دمي بدمك مخلوطين مع بعضهم
الوليد : ببتسامه خفيفه الله لايحرمنا من بعض قل امين
سعود : امين مدامك طاري الدعوه يارب تزوجني الي احبها قل آآ/مين
الوليد : رافع حاجب واحد ومن الي غطست معها
سعود : تعال خلنا ندخل داخل كانو طول الطريق يمشون ويسولفون قربو جنب مسبح كبير كان مسبح بره مخصص للرجال بس وكانت تحاوطه مظلااات تحتهم كراسي لونهم ابيش
الوليد : لاتغير السالفه قلي منهي الي غطست في حبها وكيف وقعت بالحب
سعود وهو يتنهد وهو يمسك بقلبه غطست بالريم اللعوب اما كيف وقعت وهو رافع يدينه وراخ نفسه بخفه وكان وراه المسبح وقعت بالحب كذا ويطيح بالمسبح
الوليد : هي هي وش فيك مجنون انت هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه
لا انا اشهد انها لحست مخك ونك حالة مستعصيه مستحيل علاجها
سعود : وهو يسبح بكل رشاقه أأأأه من الحب وسنينوه
الوليد ولي فسخ ثوبه وغطس مع اخوه
طششششششششششششششششش
وياخذ راس اخوه ويغطسه وكل واحد يغطس في الثاني ويضحكون هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههههههههههههه

في بيت سعاد
مشاري : طق طق طق
مشاعل : ببرود مين جالسه ع الاب توب وحاطه يدها على خدها
مشاري وهو يقلد صوت بنت : أحم احم واي الحر ذبحني ممكن ادخل
مشاعل بنفس البرود : تفضل
مشاري : فتح الباب ونقز ع طول فوق السرير اهببببببببببببببب السلام عليكم
مشاعل بدون ماتتطالعه وعينها ع الاب توب : وعليكم
مشاري يقرب من جنبها وهو يطل ع شاشة وش تصلحين
مشاعل تبعد شاشة الاب توب عنه ممكن تجلس شوي بعيد مايصير تجلس قدامي جالسه اصلح صور بنات
مشاري حب ينرفزها يابنت اختي تدري اني ع وجه زواج خليني اقلها اختار لي عروس وهو مبتسم ابتسامه عريضه تبان ظروسه منها
مشاعل : وببرود والله شايفني اشتغل خطابه وخواتك الي تحت خلهم يزهمون يخطب لك
مشاري : عدل جلسته مشاعل وبنبره باين عليها الجد تراني دريت ومها يصير فذي امك لاتزعلين منها
مشاعل وهي تشد انتباها اكثر للاب توب ليه وش صاير مصاير شي عشان ازعل عليها
مشاري تنهد يعرف مشاعل عنيده وتسوي نفسها الشي ممايهما
لاتزعلين ولاتحطين بخاطرك على امك
مشاعل : لا من قال ماني زعلانه عليها بس ماقدر اسوي الي تبيه وربي لو يقوم جدي من قبره ما اتعرفت فيه ابو
مشاري : مشاعل لاتخلين قلبك اسود كذا
مشاعل : لو حد غيرك قالي هالكلام ماراح الومه لانه ماعاش حياااتي بس انت يخالي انت الي تقولها بالله أبسألك لو ابوك عايش وسو معاك كذا بترضاه انت بتعيش حياتك كأنه ماحصل شي
مشاري : حتى لو هو مابر فيني انا لازم اقابله بالمثل يعني اصير احسن منه وابره
وبعدين فهمت موقفك من ابوك ليه تحبين انه رهف تاخذ نفس فكرت
مشاعل : مشاري رهف بنت لبوي فوق خيالاااتها توسعة بكل شي انا الاحظها حتى احيانا تهلوس في نومها كانت تحكيلي مثاليات ابوي في احلامها ابوي سوى كذا وسوى كذا تخيل يوم تجلس من حلمه تلاقي كل هالحلم تلاشى وانه الكل لعب عليها وش راح يكون موقفها هي وحنا كيف بنصلح هالغلطه قلي
مشاري : كلامك صحيح بس راح نفهما كل شي بشويش مو مره وحده

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:42 PM
بعد شهر أستأنفت القضيه من جديد بس كانت النتيجه ع حالها بس ابو متعب حط حل ثالث
ونو الوليد يرجع يشترى الشركه من عند ابو متعب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


الوليد بصراخ : داخل البيت والشراره بعيونه
ريفــــــــااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا ن
الكل كان بالصاله ومخترع من الصوت
ام الوليد قربت من ولدها خير يولدي عسى ماشر
الوليد : يمه ريفان وينها قالها بنبرة خشونه وقسوه
ام الوليد : ياوليدي قلي الله يصلحك صاير شي
في المطبخ تصلح قهوه الله يهديها متعبه عمرها ممدى كملت كلامها الا الوليد ع طول متجه للمطبخ
والكل لاحقه ومستغرب وش السالفه
دخل المطبخ وهو معصب ومجوعة اوراق بيده ضاغط عليهم بقوه معقد حواجبه
شافها : ريفااااااااااااااااااان
التفت ومعها ابتاسمتها اول ماسمعت صوته بـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــس



<



.
.





.




.




.



.




طراااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا اااااااااااااخ


صفعه قويه ماتوقعتها منه مسكة خدها بيدها من شدة الصفعه وكأنه مبصم اصابعه عليه

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:43 PM
ماهي مصدقه الوليد يظربها ويهينها طيب وش السبب غصت بدمعتها ماهي قادره تبلعها او تتطلعها آآآآآه كانت تتطلع من قلبها ثقيله ماتدري وش الغلط الي سوته وين الغلط





في مكانه كالعاده هنا يشوف متنفسه يحس بين نارين مو عارف وش يسوي يحس كل المشاكل ع راسه واولهم ابو متعب وكيف كسب القضيه ماتوقع ان كل هذا يطلع من ريفان كان جالس سرحان جاته ريحانه تصهل بقوه قربت جنبه
طالع فيها مسح ع وجها طالع في عيونها انتي حاسه فيني صح وريحانه تصهل من جديد قربت من جنبه تبي تكون بين كفووف يده

الوليد : ادري ادري ياريحة ابوي تفتقدينه مثل مانا افتقده
غمض عيونه بقوه وينك يايبى لو انت عايش ماصار كل هذا


في بيت سعاد ام مشاعل
كانت جالسه كالعاده يمكن اغلب اوقاتها كله عليه رتبة كل شي وكل شغلها تتقنه لانها محترفه فيه خلصت كل شي مرتب كان حلم حياتها تشتري لاب توب اذا الماده سمحت لها وهذا هي تذبح نفسها بالشغل ماتبي حد يمن عليها بريال واحد حتى لو كانت خالتها اخت امها
طق طق
مشاعل : مين تفضل
مشاري : وهو يقلد صوت بنت ممكن الانسه الصغيره تسمح لنا بالدخول
مشاعل : ابتسمت ع جنب وفي بالها الله يرجك تفضل ايها الامير
مشاري : مولاااتي عليك الاوامر وعلينا فرض الطاعه
فهلا سمحتي لي بأن اجلس سويعات معك
مشاعل : تفضل ايها الغلام ولاتكثر الكلام لاني بعد دوقيقات سأنام فهل فهمت الكلام
مشاري : امحق عصر الدوله العباسيه حنا مع هذا الكلام
مشاعل : _____ابتسامه
مشاري :وين تنامين ايتها الجده اقصد الملكه فكتوريا
تونا الظهر ولحين وقت غدا
مشاعل : لازم انام عندي شغل بالليل مهم جدا
مشاري يطالعها بخبث مشاعل اممممم
مشاعل : وشوو اممممم هاهاهاهاهاها شهقت حسبي الله ع ابليسك يامشاري وربي لوريك
مشاري كانت معه قارروة مويه وكبها على مشاعل
مشاعل خذة القاروره عبتها مويه وتلحق مشااري
مشاعل : وربي لوريك يامشاريوو هين بس
تشوفه متخبي ورى سعاد وتلف يمين يلف يسار تلف يسار يلف يمين
مشاري : يا اختي بنت مجرمه ما كأني خالها شوفيها وش بتسوي
سعاد : وش بيدها يعني سكين كلها مويه تخاف منها ههههههه
مشاري بلاك ماتدرين وش نهاية المويه تقول تكب علي مويه وتحطني بالكهربا

الجده وشووو مير مجنونه تحطك في الكرهب

رهف توها داخله وش فيكم

الجده : رهف يمة الحقي اختك الخبله مير بتاخذ خالك بتحطه بالكرهب

رهف : خخخخخخ اما كرهب ياجدتي مو كرهب كهربا
الجده : طيب الكرهب ذا يشتغل ع الاجهزه
رهف : ايه
الجده : واذا مسكتيه يشفطك
رهف : مو بس يشفطني يخليني ارقص معه
الجده : مير اسكتي وش فرقت يعني غير الكلمه لاتكثرين هرج وامسكي اختس
مشاعل : مشاريو ماكفاك كبيت علي مويه تتطلع علي اشاعات هين اوريك يمى وخري عنه ذابحة اخوك ذابحته
سعاد : تمسك مشاعل وهي تضحك ههههههه
يابنتي اسم الله ع اخوي مير خليك منه هو مرجووج ونتي تصيرين مثله
تلتفت مشاعل وماتلاقي مشاري تدوره يمين يسار مالقته
مشاعل : وين راح السووسه اكيد في الحوش هين وتروح للحوش وبيدها قاررروة المويه تدور له هنا هنا لمحة ظل من ورى الباب الخارجي ابتسمت ابتسامة نصر : اخيرا شفتك تناظر ع يسارها شافت ولف وفيه هاز طويل وتتطالع في القاروره الي بيدها وترميها وتقوول : ليه لااا احسن اخذ حقي تالت ومتلت ع قولتهم وتاخذ الهاز وتفتح الماي واو ل ماطلع من الهاز ع طول فتحة الباب الي يطل ع الشارع وتبلله من فوق لتحت وهي تضحك
فجأه فجــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــأه


: وجع ان شا الله ايش في سوي انت في معلوم انت في عقل ولامافي انتا كربان يالسريلاانكيه
مشاعل : وهي توها تستوعب ذا مو صوت مشاري طبعا مشاعل كانت تلبس نظاره ونظارتها مالبستها فكانت تشوف بصعوبه كانت لابسه ملابس مشاري شورت مع فلينه والقبعه حقته وحتى شعرها الاحمر كانت لافته وحاطته تحت القبعه
مشاعل : وجع انت شايفني سريلانكيه او خدامه انا شكلي خدامه يابو هنود
: هندي بعينك يالفلبينيه
مشاعل انا فلبينه بالغول
: انا غول يالسحليه
مشاعل : انا سحليه يالغورلا
: انا غورلا يا ـــــ شكلي مابخلص منك اقول ضفي وجهك بس مو هذا بيت مشاري
مشاعل : بعد اكملت انت صديق الخبل مشاري تبيه دق الباب ثانيه
: تعالي ناديلي اياه وجع وش ذا حشى مو بنت ذي الله يعينك يمشاري اذا هذي اختك يمسك ملابسه مبلله ع الاخر
اففففففف الله يعدي هالنهار ع خير بوجه من تصبحة اليوم بس
وياخذ جوااله ويشووفه مبلوول مويه بعد حتى انت امرنا لله ندق الباب
طق طق
طق طق
مشاري : لحظه لحظه جايك يفتح الباب
هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههههههههههه
عبد الله : اضحك اضحك وش عليك انت
مشاري : خخخخخخ شكلك حلوو من سوى فيك كذا
مشاري مين يعني توه بيقوله السالفه بعدها وقف
في هنا وحده من حيكم كنت امشي كانت تكب علي الماي من فوق وطالع شف وش صار
مشاري : وهو يطالع فيه ميدري ليه مو مصدق بس فطس ظحك ههههههههههههههههههههههههههههههه
الله يرج شيطانك يعبد الله قالو لك حنا بمصر مع هالحركات ذي هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
عبد الله : مشااري فكنا يرحم امك خلنا ندخل بتخليني كذا بعدها تجي صدمة شمس
مشاري وهو لسى يظحك فتح الباب اكثر ادخل ادخل
اما اختي مسويه ذيك المفحطه تاكل اصابعك وراها
عبد الله : وهو يناظر فيه وفي نفسه اخته اويلي لايكون ذيك الخبله السريلانكيه الي طابخه لاحشى تسممة
مشاري : عبد الله عبد الله
عبد الله : ها معك
مشاري : لا بالله مو معي وين رحت يالله ادخل غير ملابسك بجيب لك ملابس من عندي


راحت غرفتها غيرة ملابسها مسكت شعرها بتسرحه جلست تعيد الشريط ثانيه وتظحك ههههههههههههههههه
الله يقلعه لسانه طويل خخخخ بعد انا ماقصرت فيه
وترجع تظحك ثانيه
تدخل رهف بدون ماتتطق الباب
مشاعل : وجع الف مره قلت لك تطقي الباب قبل تدخلين
رهف : اختي انا ونتي واحد ولي لك لي ولي لي لي خخخخخ
مشاعل : لا يشيخه
رهف ك الموووووهم شفتك تضحكين بلحالك ع ايش
مشاعل : مو شغلك اطلعي وخذي الباب وراك
رهف : افففففف ياربي كله هالبيت كذا مايتكلمون ابد متى بس يجي ابوي من السفر ماتشوفوني بعدها بروح اعيش معه
مشاعل تناظر فيها توها بتتكلم ماشافت رهف قدامها لانها طلعت بسرعه تنهدت بداخلها "متى بتفهمين يارهف ابوك لو يبينا كان سأل عنا من حنا صغار هو حتى مو معترف فينا

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:44 PM
دفها بقوة بيده ومسك يده ينظفها كنا لامس شي وسخ
أشمأز منها وبلخصوص نظراتها له يحس حاجز قوي
يمنعه انه يوصل ويتعمق سبب هالنظرات مزيج مختلط في لمحة بسيطه يلمح البرائه ...... الطيبه ........ بس في نفس الوقت يجيه شي غريب يمنعه من كل ذا
قربت منه حاولت بقدر ماتقدر تمنع دموعها انها تنزل
وبصوت هادئ بس كفيله انها حتى تغص بكلمتها
ريفان : حبيبي وش خطاي ليه كل هالنظرات القاسيه والكلام الجارح
الوليد: وبنظرات قاسيه ومعقد حواجبه أشر لها بيده
أنتي اخر وحده تتكلم عن الجرح لان الي مثل وساختك
يناظر لها من فوق لتحت ماتوقع يجرحه شي عطاها ظهره ومشى بدون مايبرر لها أي شي
تجمدت في وقفتها كان أرتعاش أطرافها لم تكن سببها الكلمات بس لكن هذا الوجه الملئ بالحقد




.

.




.





.


في مكان ما في الرياض وبالتحديد بيت سعاد

كالعاده لبست ملابس مشاري وتلثمت بالشماغ

:يمه وين رايحه بذا الليل الوقت تأخر

مشاعل : يمه دقت علي خالتي نوره تقول السواق راح

عنها الخايس بس شغله عندي

سعاد نزلت راسها الله يهدي مشاري ولا وش له بالدورة ذي وحنا حريم ماعندنا رجال
: ليه يمى ونا ماني ماليه عينك تلبس النظاره الشمسيه
سعاد : بس انتي يايمه مشاعل
تقاطعها
مشاعل : انا وشوو يمه انا ابقى بنت ها بس بنت
عن عشر رجال لاتخافين علي يالغاليه أخذة مفتاح اليساره الي نوعها تيوتا سعاد تناظر في بنتها وهي تتطلع الله يحفظك يايمه ويبعد عنك كل شر

مشت بسياره لحد ماوصلت الاشاره كانت قريبه من المستشفى تدق ع نوره عشان تتطلع من المستشفى

طووط ... طووووط ...

كان في الطرف الثاني سياره في شخص يناظر فيها

وهي التفتت شافته يناظر فيها
مشاعل : خير يالحبيب بصوت خشن في شي
: لاا سلامتك اخوووي
مشاعل بصوت خشن : افكر بعد طيب ممكن جوالك شوي اخوي
حاضر أخوي تفضل مدل لها الجوال من النافذه



الوووووو نوير يالله اطلعي انا جنب المستشفى

نوره : أصغر عيالك انا قولي خالتي نوووره خللت عظامك
مشاعل : ول ول لو لحين انا برتقاله مداك كلتيني بقشوري وبعدين ان رجعتي تزفيني ثانيه بروح وخليك
وشوفي من يجي ياخذك
نوره : ومن قال مابزفك والله بزفك ثانيه وتبتسم بس ان شا الله لرجلك

مشاعل : لاحوول هذي الي تبي جد الواحد يمشى عنها أقولها تيس تقول أحلبوه
يالله ماني مطوله تلفون الرجال
وتسكر تفضل اسفه اخووي

: لا عادي اخذي راحتك

مشاعل : نعم وش قلت ماسمعت قصدك أخذ راحتي



: اي اي اخذ راحتك

تتطلع نوره من المستشفى تلتفت يمين يسارأف أف وينها ذي مو تقول توها انها جنب المستشفى

شافت واحد يناظر لها ويبس بس بس بس

نوره : تلفت له وتشين وجها وترجع تلتفت مكانها ويرجع ثانيه يبس بس
نوره : وجع يبس يبسك ان شا الله وش تبي انت استحي ع وجهك
بسم الله الرحمن الرحيم أعوذ بالله جلست تقرا المعوذات خايفه منه
ويقرب منها وهي تلفت للجه الثانيه
ياقمر ياعسل انت بصوت خشن ويمسك يدها
بدون شعور أخذة نوره اليد الثانيه بتصفعه بس كان أسرع منها وتجنبها بالاخير شافته يضحك ومساك بطنه واشوى الا الصوت تحول لصوت نسائي ناعم

بعصبية بعد ماطيحة قلبها مشاعلووه وجع يالخايسه
كذا تسوي فيني وتلحقها بالشنطه ومشاعل تسرع للسياره
وهي تضحك كان فيه شخص يناظر في نوره ؟؟؟؟

نوره : تركب السياره مشاعل بالله خلينا نمشي السوق

مشاعل : لحين بذا اليل ياخالتي وحنا بلحالنا

نوره تناظر فيها ببتسامه من قال بحالي وعندي رجال بس بدون شنب ولا سكسوكه

مشاعل : هههه ولا يهمك أقرب سوق بو ريالين نشتري لنا سكسوكه
نوره : ههههههه وربي انك خبله انا مدرب اختي يوم انها تحمل فيك وش تتحوم فيه اكيد حمار كبير
مشاعل : انا متوحمه بحمار يحووميره

نوره : وش ذا بعد حوميره

مشاعل : هذا حمار بس مصغر
نوره : لحين هذا جزاي امدحك وأحطك أكبر حمار وهذا جزاي صدق سو خير وقطه بحر

مشاعل : لاتكفين اذا مدحك فيه حمير مانبيه

تسفط السياره ع جنب

تدخل نوره مع مشاعل
مشاعل تهمس بأذن نوره تصدقين أنا بس أدخل سوق بو ريالين أحس أني غنيه

هههههههههههههههههههههههه

نوره :أقول مشاعل وش تحسين بوه

مشاعل : وجع فضحتينا مشعل قولي مشعل

نوره : هههههه تكتم ضحكتها ع خفيف

ركبوا السياره ناقصك شي واحد وتصيرين كذا وتأشر بيدها

مشاعل : وشهو

نوره : ترقيم

مشاعل : هههههههههههههه ومن قالك ماراح أسويها

نوره : مشاااعلوه من جدك تفتح عيونها ع الاخر كنت أمزح انا

راحو لسوق الكبير وطبعا مشاعل كانت بالثوب والشماغ داقتها لثمه

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:45 PM
دخلوا الأسواق الكبيره وكانت مشاعل متلثمه بشماغها ع خفيف ومعها نوره

نوره : تصدق يامشعل

مشاعل : ههههههه عايشه الدور كأنك

نوره : ايه والله ياليتني سويت هالفكره من قبل واااي وناسه

مشاعل : ليه

نوره : لأأول مره أدخل السوق مالقيت أي تحرشات أتاري الرجال ينفع وتدق صدر مشاعل

مشاعل : كح كح كح بلااك بتفضحينا خلاص أمشي المحل ذا بشتري كم شغله لرهووفه

نوره : يالله

كان في ثلاث شبااب يمشون وشكلهم شاربين بس ع خفيف يعني مو فاقدين عقلهم

: طالع سلطان ذاك الولد

سلطان : أي ولد انت الثاني نبي بنات بنات عبايه سوده داقتها لثمه تفقرنا تجيب لنا شباب هذا انتم جنبي وجهكم فقر علي
: وش فيك أنت ذاك الشاب غريب أحسه مو طبيعي أحس في سر
سلطان : ليه وش مثل وشوو السر يعني بتنقلب الأيه وبيطلع حرمه مثلا
: ويطق يدينه الثنتين في بعضهم وربي يسلطوون جبتها
سلطان : جلس يناظر فيها من فوق لتحت حتى المشيه غريبه أقول شباب

: هاااااااا

سلطان : والله حتى أنا بديت أشك واللهي شكلها بنت

الشاب الثالث : أقول أنت وياه حتى لو بنت حنا وش علينا خلوها بكيفها أهم شي يالله الوقت تأخر ونا أبي أمشي للبيت

سلطان : طالع الدجاجه خايف من أبوه

الشاب الثالث : أنا ماني خايف من أبوي هذا يسمونه أحترام

الثاني : أقول أبووك يالاحترام وينك من أشوي قلي مو حاط لي شراب بفمك وين الاحترام يابو أحترام انت

ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

سلطان : خلونا من دجاجة أبوه وقوولو لي كم تراهنون أن مافضحت هالبنت وسط المجمع كله

الثاني : هههههههههههههههههههه الله يرجك أبليسك ياسلطون وش بتسوي مع البنت

الشاب الثالث : سلطان لا حرام عليك خلها في حالها والله لو أختك مارضيت عليها

سلطان ناظر فيه من فوق لتحت تخسي أختي أختي ماتسوي سوايتها يالله مشينا شبااب

مشى سلططان لحد ماقرب منها تعمد أنو يصدمها بقوه

طرااااااااااااااااااااااااااااااااااخ

مشاعل : فقدت توازنها وبتيطح بالارض كانت الصدمه قويه بس يدين نوره أقرب لها مسكتها نوره

وغلطت مشاااااااااااااااااااااااااعل

نوره : مشااااااااااااااااااااااااعل صار فيك شي تعورتي

مشاعل الي طاحت اللثمه من عليها وعقدت حواجبها بعصبيه
وبنبره خشنه أنت واحد غبي وعمي ماتشوف طولي وعرضي ماتشوفني

سلطان : بضحكه خفيفه لا والله ويمسكها من ذقنها يااحلووووه ماشفتك

مشاعل : أحترم نفسك والله لنادي السوكريتي وخليها يشقحك بره

سلطان: يكتف أياديه بالله ناديه انا أبيك تنادينه عشان أقوله وهو يلعب بحواجبه أنو هذا الولد هو بالاساس بنت بس متنكر ونتي عارفه عقوبتها المتشبهين بالرجال

نوره : تبلعمت نوره تحس انها ترتجف وقلبها يدق بقوه لا اخوي السموحه يالله حنا بنمشي لحين وتسحب في مشاعل

فجاه تلاقي مشاعل يدها نمسكة من طرف ثاني

سلطان : وين تتوقعين راح أتركم بذي السهوله لاااالاا ياحلوين ماحزرتوو

مشاعل : وجع ياخذك ياربي أترك يدي وتبي تفلت مشاعل يدينها منه لكنه ماسكها بالقوه

سلطان : شووفو خلون نتقف قبل بعدها بخليكم تروحون ع بيوتكم لا من شاف ولا من دري

نوره تتطلع من شنطتها الفلوس كم تبي وتخلينا ميه ميتين خمس هاك الي عندنا بس خلنا نروح

مشاعل : وش فيك أنتي راح تعطينه فلوسك وعيالك ماراح تشتري لهم الي نفسهم فيه تاخذ مشاعل الفلوس وترجعهم في الشنطه
نوره : مشاعل الفلوس تروح وتجي بس هذا شكله مو معديها ع خير فكينا من شره

مشاعل : وهي تفسخ لثمتها نعم أنا بنت وش عندك وش راح تسوي يعني

سلطان : وهو يبتسم ابتسامه خبث لا أبد بس حنا مسوين حفله انا والشباب وناقصتنا بنتين اذا وافقتو تجوو معنا بخلي الطابق مستور وماحد عرف انك بنت اما اذا رفضتي تشهدي ع نفسك ها وش قلتي

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟





دخل البيت وهو أعصابه مشدووده يحس وصل لحل أشترى الشركه الي كانت في يدين ابو متعب لانه خسر القضيه ومالقى غير هالحل

سعود : لاحظ أنوار المجلس مفتوحه أستغرب من الي سهران للحين دخل لاحظ اخوه متكي ع الكنب وساند راسه لورى
سعود : قرب لعنده وجلس جنبه حط يده ع رجله ياخوي فيك شي قولي ترى أنا اخوك سندك اذا ضاقت فيك الدنيا

الوليد : لا والله بس أحس اني تعبان أحس مهما انام عيوني مفتوحه
سعود : حشى نومة الذيب ذي

الوليد : ههههههههه ليتها نومة الذيب الي ينام هالنومه الي ظالم غيره ونا ماظلمة حد أحاول اراضي الكل

سعود : طيب قولي الي بقلبك ياخوي وأن شاء الله يزيح الحمل عنك

الوليد أخذ غطره وعقاله بيده وقام وصل لبباب التفت ع سعود : ع فكره ياخوي أنا قررت أتزوج شوق

؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟


هذي احداث البارت مع انه صغيره بس أسمحولي بس فعلا أتمنى حماس منكم

مشاعل والمشكله الي واجتها في المجمع وش لون راح تحلها

والوليد الي فكر أخيرا يتزوج شوق وش راح يكون ردة فعل ريفان وهل سعود راح يفكر يقنع اخوه انه يرجع عن فكرته أو راح يخليه براحته

.. آحساسي يكفيني ..
22-10-2009, 10:47 PM
سوري ما اقدر اكمل البارت
منقوووووووووووووول من منتدى ثاني

|●• تَع’ـبْ ،
23-10-2009, 08:38 AM
،،


يعطيك االف عاافيه ع آلمجهود

مآإننحرم منك حبيبتي
ودي لـ روحك .،،|||~ http://www.lmssat.com/vb/images/icons/nwic/f101.gif

مجــبور أإأعــ ش ــق جنونــكـ×
23-10-2009, 03:40 PM
يعطيك العافيه يالغلا

㋡ܟṢọỌọҚṛ。
05-11-2009, 06:31 AM
رووووووعه يالغلا
يعطيك العافيه

● غ ـآيتے قربگ ●
14-11-2009, 02:03 PM
يسلمووووو .... على هيك طرح
لآخلآولآعدم

روح المشاعر
04-03-2010, 02:57 PM
يعطيك العافية على المجهود الاكثر من رائع

وماننحرم من جديدك وروعه مواضيعك يالغلا...}

MR.3ashe9
05-03-2010, 02:48 PM
يسلمووووو هالإيدين
يعطيك العافيه على هالمجهووود
صراحه القصه تحمس أحد يقراها